صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

أفتتاح كورس المستوي الاول (الأولمبي ) لمدربي الجودو ..

45
أكد الاستاذ خالد عبد الله حمد النائب الأول رئيس اللجنة الأولمبية السودانية علي أهمية وضرورة تأهيل المدربين من أجل مؤاكبة وملامسة التقنيات والتطورات المستحدثة في مجال التدريب وذلك بهدف السعي وراء ملاحقة التطور الفني والتقني ..واشاد حمد بالجهود المبذولة من جانب الاتحاد السوداني للجودو في اطار مساعيه للنهوض بالمنشط عبر تاهيل الكوادر الفنية ..جاء ذلك علي شرف افتتاح كورس التدريب الاولمبي (المستوي الاول ) لمدربي الجودو اليوم الاحد بمقر الاكاديمية الأولمبية بالحديقة الدولية بتمويل من لجنة التضامن الاولمبي وبالتنسيق مع الاتحاد الدولي للعبة وتحت أشراف اللجنة الأولمبية السودانية والاتحاد السوداني للجودو يحاضر فيه الخبير الدولي الجزائري عمرو مريحه بمشاركة 25 دارس ودارسة ويستمر لمدة عشرة ايام ..
واوضح حمد ان اللجنة الأولمبية السودانية تدعم بقوة البرامج التي تساهم في تاهيل الكوادر الفنية متمنيا للدارسين التوفيق والسداد في مسيرتهم العملية في مجال التدريب والاستفادة من المعلومات الثرة والقيمة..
الي ذلك أعرب الخبير الدولي الجزائري عمر مريحه عن سعادته لزيارة السودان مرة اخري وعلي حفاوة الاستقبال والكرم ..معلنا عن استعداده التام لتسخير كافة المعلومات من أجل المساهمة في تطوير رياضة الجودو بالسودان ..مبينا ان السودان زاخر بالمواهب وتنقصه فقط الامكانيات ..متنميا ان تسهم الخطوة في احداث نقلة وطفرة نوعية علي المنشط ..
من جانبه رحب الاستاذ صلاح موسي التأي سكرتير الاتحاد السوداني للجودو بالخبير الدولي عمر مريحه في بلده الثاني ومثمنا عمق العلاقة الازلية التي تربط بين الشعيين السوداني بالجزائر ..وامتدح التأي اسهامات الخبير الجزائري عمر مريحه في تطوير المنشط وذلك من خلال حضوره المتواصل للسودان لقيام عدة كورسات ..وحيا التاي اللجنة الأولمبية السودانية علي مواقفها الداعمة للنهوض برياضة الجودو بالبلاد ..
الجدير بالذكر ان البروف محمود السر سكرتير اللجنة الأولمبية السودانية واسراء خوجلي عضو المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية السودانية ونزار حمدان المدير التنفيذي للجنة الأولمبية والخبير السوداني حسن عثمان شكلوا حضورا في حفل الافتتاح ..
قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد