أمير كمال يكشف أسباب ارتداء شارة القيادة مجددًا

0
65

 

 

 

 

 

يعتقد أمير كمال أنّ شارة القيادة ليست شارة والسلام، مبينًا أنّ هناك واجبات من المفترض أنّ يقوم بها تجاه زملائي.

وأوضح أمير أنّه وافق على تقلّد شارة القيادة بعد اجتماعاتٍ معه مؤخرًا، متطرقًا في حواره مع”باج نيوز” للعديد من المحاور.

* كان لافتًا خلال فترة التسجيلات الأخيرة، تجديد عقدك للنادي بسلاسةٍ ودون أيّ عقباتٍ؟

_ ما حدث طبيعي وأنا في الأصل ابن النادي والمريخ بالنسبة ليّ ليس مجرد فريق، فأنا قضيت فيه الكثير وليّ معه العديد من المواقف ومن هذا المنطلق كان لزامًا عليّ تجديد عقديّ.

* لكن رغم ذلك كان هناك همس حول أنّك دفعت ببعض الشروط وعلى رأسها استلام أموالك – كاش-؟

_ غير صحيح إطلاقًا، وهذه إشاعات غير سليمة وأنا زول واضح ولا أعرف اللف والدوران وبالعكس المفاوضات أصلا لم تأخذ وقتًا طويلاً ولم يكن هناك أيّ شدّ وجذب، كما أنني لا يمكن في الأصل أنّ ألوي ذراع النادي.

* هل صحيح بأنّ عقدك تضمّن شرطًا يسمح لك بالرحيل إلى أيّ نادٍ أجنبي؟

_ نعم هذا صحيح وهذا كان طلبي الوحيد إلى مجلس الإدارة الذي وافق على الخطوة وأنا أشكرهم.

* بصراحة ما رأيك في التسجيلات؟

_ أعتقد أنّها ناجحة والمجلس ضمّ أفضل الأسماء الموجودة والمعروفة في الساحة ونحن بدورنا كلاعبين قدامى بالفريق سيجد مننا الجدد التعاون المطلق باعتبار أنّ ذلك يسهم في تحقيق أهدافنا.

* على غير العادة تفاجأ الجميع بعودتك لارتداء شارة القيادة؟

_ القرار كان بعد شدٍ وجذب، وعدة اجتماعات، أنا ظللت بعيدًا عن شارة القيادة لأكثر من عام ونصف برغبة منيّ، ولكن في الفترة الأخيرة حدثت بعض المستجدات وتمّ الجلوس ومن ثم عدت من جديد إلى ارتداء الشارة التي أنا أتعامل معها بصورة مختلفة عن التي يراها الكثيرين، الكابتنية بالنسبة ليّ ليست شارة والسلام بالعكس هناك واجبات من المفترض أنّ أقوم بها تجاه زملائي وكذلك من المفترض أنّ تكون هناك حقوق يتمّ الإيفاء بها أيضا.

* ما هي هذه الحقوق؟

_ الحقوق معروفة وهي أشياء خاصة داخل الفريق ومنظومة النادي وليس بها أيّ حق شخصي، والمخلص أنّ الكابتن يجب أنّ يشاور ويكون له دوره داخل الفريق حتى يتمّ تحقيق النجاح ويكون هناك ترابط بين اللاعبين وبقية المكونات داخل النادي.

* دعنا نتحدّث عن الخروج الأفريقي المتكرّر الذي بات أشبه بالعقدة للمريخ؟

_ بالعكس ليست هناك أيّ عقدة هناك عدة ظروف أسهمت في وداع المريخ لعدد من المواسم من البطولة الأفريقية وبالنسبة لنا كلاعبين يجب أن تكون أكثر إصرارا خلال المواسم القادمة في تحقيق النجاح والصعود إلى الأمام على المستوى الأفريقي.

* وماذا عن الدوري الممتاز؟

_ كانت لدينا الفرصة في الابتعاد عن الصدارة بفارق كبير لكنّ هناك ظروف إصابات وايقافات وغيابات تعرض لها الفريق جعلت الأمر غير ذلك لكن المؤكّد أنّ الفرقة الحمراء في الدورة الثانية ستظهر بشكل مختلف .

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك