صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

أنسوا.. كأنّنا ما فُزنا على الترجي

839

صابِنّها

محمد عبد الماجد

أنسوا.. كأنّنا ما فُزنا على الترجي

في مثل بقول (كأننا لا رحنا ولا جينا)، وهو مثل ينطبق على الانتصار المستحق الذي حقّقه الهلال على الترجي التونسي.
علينا أن نبعد انتصار الهلال على الترجي ونعتبره كأنّه لم يكن.
نقول ذلك بعد الانتصار الذي حقّقه فريق بترو أتلتيكو الأنغولي على فريق النجم التونسي في تونس، وأي فريق يُحقِّق انتصاراً خارج أرضه حظوظه في التأهل تبقى أكبر وهو بتلك النتيجة الإيجابية، يصعِّب مهمة الأندية التي تنافسه في المجموعة.
النتيجة وضعتنا في حتة بايخة.
فريق بترو أتلتيكو كان يعتبره الكثيرون هو الحلقة الأضعف في مجموعة الهلال، وقد انتصر الفريق في أرضه على الهلال وفاز خارج ملعبه على النجم التونسي ليضع نفسه (فجأةً) كدا في صدارة المجموعة بالعلامة الكاملة من النقاط وبدون أن يستقبل هدفاً بعد أن سجل ثلاثة أهداف، وهو أضحى (فلكياً) المرشح الأقرب للتأهل، وهذا يعني أنّ الصراع على البطاقة الثانية سوف يكون بين الهلال والثنائي التونسي الترجي والنجم، مما يعني ذلك شدة الصراع وقوة التنافس.. نتحدّث من منطلق النتائج التي تحقّقت في الجولات السابقة في مرحلة المجموعات، مع احتمالية تغيُّر الأوضاع في الجولات القادمة.. نسأل الله تعالى أن تخدم نتائج الجولات القادمة الهلال بشكل أكبر.
نعم بترو أتلتيكو لم يتأهل بعد، والنجم التونسي لم يخرج وهذا ما سيجعل النجم يدخل مباراتي الهلال القادمتين وهو لا يملك خياراً غير تحقيق الانتصار على الهلال ذهاباً وإياباً لتعويض خسارته على ملعبه من بترو أتلتيكو الأنغولي.
ومثلما نقول إنّ النجم سوف يدخل مباراتيه القادمتين أمام الهلال وهو لا يملك خياراً غير الانتصار، نقول كذلك إنّ الهلال سوف يدخل مواجهات النجم وهو أيضاً لا يملك خيارات غير الانتصار ذهاباً وإياباً على النجم.
هذه الوضعية سوف تجعل المواجهتين القادمتين بين الهلال والنجم (تكسير عظام)، و(موت أحمر) وإن كان الهلال يمتلك مقومات الانتصار على النجم التونسي وإمكانياته تُؤهِّله لذلك، عكس فريق النجم الذي يبدو أقل من الهلال في المستوى الفني، غير أنّ ظروف الهلال واللعب خارج الأرض وهو بعيد عن الجمهور يمكن أن تعطي النجم شيئاً من الأمل.
إذا حقّق النجم لا قدر الله الانتصار على الهلال في الجولة القادمة سوف نمنحه الأمل، وسوف نجعله أكثر خطورة وشراسة في جولة الإياب عندما يواجه الهلال في دار السلام.
أبعدوا النجم واقضوا عليه في معقله، حتى لا يُشكِّل عليكم الخطر في معقلكم.
قد يقول قائلٌ إنّ بترو أتلتيكو يأتي في المستوى الثاني من الناحية الفنية في مجموعة الهلال بعد الترجي المصنف في المستوى الأول حسب تصنيفات الكاف، لهذا فإنّ نتائج بترو أتلتيكو وترشحه من المجموعة تبدو منطقية من حيث التصنيف، ونرد على ذلك القول بأن بترو أتلتيكو يتصدر المجموعة الآن بالعلامة الكاملة، فهو لم يكتف حتى بالوصافة، وقد كنا نحسبه الحلقة الأضعف، لأنّ الأندية الأفريقية التي تنتمي لدول غرب وجنوب أفريقيا عدا (صن داونز) حظوظها تبقى الأضعف أمام أندية شمال أفريقيا والأندية العربية بصورة عامة، حتى وإن كانت الأعلى فنياً، مع بعض الاستثناءات من فترة لأخرى.
النتائج الآن تخدم بترو أتلتيكو في التأهل، والترجي الذي يملك نفس رصيد الهلال في النقاط خبراته أعلى من الهلال وظروفه أحسن، لذلك تأهل الهلال يحتاج إلى جهود كبيرة وأعمال شاقة.. إذا كان منافسك شرساً لكي تتغلّب عليه يجب أن تكون أشرس منه، وقد حدث ذلك عندما واجه الهلال فريق الترجي في الجولة السابقة.
الهلال قفز قفزة جيدة ولم تكن في الظلام بانتصاره على الترجي وقدم مستوىً مُشرفاً، لكن فوز بترو أتلتيكو أحبط فرحتنا بهذه القفزة، لأن الأمور ازدادت تعقيداً. لكن هذا قدر الهلال دائماً نتائج المنافسين لا تخدمه، ويغيب عنا التوفيق ويحرمنا كثيراً من التأهل، وقد حدث ذلك وغاب التوفيق عندما وصل الهلال للنقطة العاشرة في مجموعة تأهّل منها الأهلي والنجم التونسي وحدث ذلك مرة اخرى في الموسم الماضي عندما وصل الهلال للنقطة العاشرة وكان قريباً من الوصول للنقطة الثانية عشرة بعد إهدار ضربة جزاء في الدقيقة 90 أمام صن داونز، تحقيقها كان يكفل للهلال الانتصار على صن داونز ليتأهّل الفريق الجنوب أفريقي إلى جانب الأهلي المصري الذي كان بعيداً عن التأهل.
هذه التجارب والتاريخ يجب أن يضعها الهلال في الاعتبار حتى لا تتكرّر (النكسة) في هذا الموسم.
الهلال عليه أن يحقق الانتصار أمام النجم في تونس، التعادل نفسه لم يعد كافياً بعد انتصار بترو أتلتيكو على النجم التونسي.
الهلال إذا أراد أن يبعد عن الحسابات المُعقّدة عليه أن ينتصر ذهاباً وإياباً على النجم وهذا أمرٌ يمتلك الهلال إليه سبيلاً، رغم أنّ النجم سوف يقاتل بضراوة لأنه يعرف أنّ تعثُّره أمام الهلال ولو بالتعادل سوف يفقده الفرصة بشكل كبير في التأهل.
هزيمة النجم التونسي أمام بترو أتلتيكو في تونس هي سلاح ذو حدين، يُمكن أن تجعل النجم يدخل مباراة الهلال وهو أكثر شراسةً وقوةً، لأنّه يلعب على آخر فرصه، ولكن أيضاً يمكن أن تكون الهزيمة قد فككت النجم وأحبطته ليدخل لمباراة الهلال وهو فاقد للثقة، عكس الهلال الذي منحه الانتصار على الترجي دفعة معنوية وفنية أيضاً، خاصةً بعد الدعم الذي وجده الجهاز الفني واللاعبون من مجلس الإدارة والإعلام والجمهور.
الفريق الكبير يجب أن ينتصر دائماً، فرق البطولات عليها أن تلعب من أجل الانتصار، نتمنى أن يكون الهلال كذلك، والطرق الصعبة والوعرة كلما زادت المشقة فيها كان السير فيها وتجاوز عقباتها أكثر متعةً وفرحةً.
نريد للهلال أن يتأهل ويتجاوز تلك العقبات بقوة وقدرة، وليس بمنحة من الآخرين أو عن طريق المشي تحت الحيط.
طريق الهلال أصبح شاقّاً، والهلال يلعب في ظروف صعبة، لكن مع هذه الصعاب والمشاق تزيد قوتنا وشكيمتنا ورغبتنا في الانتصار.
كونوا قدر هذا التحدي، ننتظر منكم الكثير.
جميل أن الهلال غادر إلى تونس مبكراً متجنباً مشاق الرحلة، وقد عانى الترجي في وصوله إلى دار السلام حينما غادر تونس إلى الدوحة ومنها إلى تركيا ومنها إلى كينيا ومنها إلى دار السلام، وقد ظهر الإرهاق على لاعبي الترجي الذين وصلوا إلى دار السلام قبل 48 ساعة من المباراة.
الهلال غادر تنزانيا يوم الأحد أي قبل خمسة أيام من المباراة، ومهما كانت مشقة الرحلة وطولها، فإنّ السفر إلى تونس في هذا الوقت يُجنِّب الهلال إرهاق الرحلة وطول المسافة.
قبل فوز بترو أتلتيكو على النجم التونسي، كنت أعشم في التعادل وكنت أحسبه نتيجة إيجابية لو حققه الهلال في تونس، ولكن بعد فوز بترو أتلتيكو على النجم التونسي أصبح لا بد للهلال من الانتصار على النجم في الجولة القادمة، خاصّةً أنّ بترو أتلتيكو سوف يواجه النجم التونسي في لواندا في آخر جولات مرحلة المجموعات، وعندها يُمكن أن يكون النجم قد فَقَدَ فرصة التأهل ليلعب أمام بترو أتلتيكو في مباراة الإياب بدون دوافع وحوافز، ويلعب فقط كأداء واجب.
منذ الآن نشدد على أهمية انتصار الهلال على النجم التونسي في تونس، وهو المصنف الرابع في المجموعة، ويبدو أنّ النجم سوف يكون حصالة المجموعة، لذلك على الهلال أن لا يتخلى عن حصته في نقاطه الست من النجم التونسي.. هذا لا يعني سهولة مباراة الهلال القادمة، بل إنّ المباراة القادمة أمام النجم التونسي يمكن أن تكون أصعب مباريات الهلال في المجموعة، وهي مباراة فاصلة في التأهل إن شاء الله.
المستوى الضعيف الذي ظهر به النجم امام بترو اتلتيكو وقبوله للخسارة ، نرجو ألا تجعلنا نركن لضعف النجم . يمكن ان يظهر النجم امام الهلال لا قدر الله بمستوى اخر.
مطلوبٌ من الهلال أن يلعب ويعمل من أجل الانتصار، ومن بعد سوف نقبل بأية نتيجة تنتهي عليها المباراة، المهم أن تشرع وتخطط وتعمل وتجتهد من أجل الانتصار.
نتيجة مباراة النجم وبترو أتلتيكو أحبطتنا وقلّلت من فرحتنا بانتصار الهلال العريض على الترجي، ولكن مع ذلك الإحباط علينا أن نحمد الله كثيراً، لأنّ أيِّ نتيجة غير انتصار الهلال على الترجي كانت سوف تضعف آمال الهلال بشكل كبير في التأهل.
إذا كانت نتيجة مباراة النجم وبترو أتلتيكو صعّبت من مُهمّة الهلال في المباريات القادمة، فإنّ النتيجة صعّبت مهمة الترجي أكثر، وتبقى العبرة في النهاية لمن يستطيع أن يتغلّب على تلك الصعاب.
نقطة مهمة أرجو أن يضعها الجميع في الاعتبار، وهي أَنّ الهلال كان نظرياً ينافس بترو أتلتيكو صاحب المستوى الثاني في بطاقة التأهل من مرحلة المجموعات، وأصبح الهلال الآن بعد انتصار بترو أتلتيكو على النجم في تونس ينافس فريق الترجي صاحب التصنيف والمستوى الأول في مجموعة الهلال، والأكيد أنّ منافسة صاحب المستوى الأول أصعب من منافسة صاحب المستوى الثاني.
الكرة الأفريقية أصبحت تحمل الكثير من المفاجآت وحدث تغيير في الخارطة العامة، خسر الوداد مرتين على التوالي من فريق بتسواني وفريق عاجي وهو بدون رصيد بعد الخسارة داخل وخارج ملعبه، مثل النجم الذي خسر أيضاً مرتين، وخسر صن داونز من مازيمبي وخسر بيراميدز من فريق موريتاني، وخسر بلوزداد من فريق غاني، وتعادل الأهلي مع يانغا التنزاني.
تغيُّر الخارطة الكروية في القارة الأفريقية أمرٌ قد يكون في صالح الهلال.
الهلال قَادِمٌ بإذن الله وتوفيقه.
….
متاريس
عاوز أكتب عن استقالة ايمن أبو جيبين.. لكن زحمة الأحداث الهلالية جعلتنا نؤجل ذلك.
نعود لاحقاً إن شاء الله للاستقالة.
هسع ما فاضين ليكم.
أجمل من أهداف الهلال الثلاثة في الترجي الشعار الذي ظهر به الهلال في المباراة.
سفر الهلال مُبكِّراً لتونس ضربة معلم.
الفريق اول يحيى محمد خير في قيادة الفريق لبعثة الهلال بشارة خير.
عودة النشاط الرياضي في السودان، أمرٌ لا بد منه.
يا اتحاد الكرة عووووووووك.
حكم مباراة الهلال والترجي تغاضى عن حالة طرد وضربة جزاء لصالح الهلال.
صن داونز والأهلي والترجي والوداد والنجم ومازيمبي وبلوزداد، كل هذه الأندية الكبيرة بعيدة عن مستواها.
على الهلال أن يستغل هذه الأوضاع.
رغم أنّ أوضاع الهلال الداخلية صعبة.
غياب النشاط الداخلي أمرٌ يتضرّر منه الهلال كثيراً.
الهلال يحتاج لمدافع حتى لو كان وطنياً.
إضافة مواهب وطنية لكشف الهلال شيءٌ نتمنى أن يحدث في الفترة القادمة.
عودة موفق صديق سوف تُشكِّل إضافةً للهلال.
سليمان عز الله يجب أن يستفيد منه الهلال.
لا تهملوا العناصر الوطنية الصغيرة في كشوفات الهلال.

ترس أخير: على الهلال أن يطلق رصاصة الرحمة على النجم التونسي.

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. Babiker يقول

    كبد الحقيقة الزرقاء
    – الحمد لله حمدا كثيرا مباركا فيه
    – الحمد لله اولا واخيرا
    – قهر الهلال كل الظروف وقهر عملاق باب سويقة بثلاثيه نارية تاريخيه
    – 3-1 اكبر نتيجة في اربع مجموعات افريقية تضم 16 ناديا هي نخبة الاندية الافريقية وعلي من؟ الترجي شخصيا ؟(دقر يا عين)–
    – الهدف الثالث هدية لكل الاكاديميات ومدارس التدريب العالمية
    – علي مدرب الهلال عرض الهدف علي الفيفا بملايين الدولارات
    – علي الهلال تاكيد التفوق في سوسة معقل الاتوال عشية الجمعة القادم وفي الاذهان صاروخ – ولدنا- اطهر الطاهر في مجموعات 2017
    اخر الحقائق:
    كان شفت الهلال…تيم الرجال…روعه وجمال
    سمح الخصال …صعب المنال..سحره الحلال..
    حقق الامال …تحلف تقول شيلسي وريال..
    نجمنا الغربال…كم صال وجال…قهر المحال…
    الترجي شال …والعقبة للاتوال….

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد