إعادة تدوير المحترفين.!!

0
778

زفة الوان

يس علي يس

* فترة التسجيلات الرئيسة كانت في زمن من الأزمان تجعل من السودان قبلة للمحترفين ووكلاء اللاعبين لترويج بضاعتهم والحصول على فرصة في السوق الجاذبة والدوري المميز، كان المحترفون يتقاطرون من كل حدب وصوب للانضمام الى أحد أندية الممتاز، وأفرز هذا الواقع العديد من المواهب المميزة التي لعبت دوراً محورياً في تطور الدوري السوداني، فشاهدنا البرازيلي الحريف روبيرو والثلاثي النيجيري قودوين وكليتشي ويوسف محمد، الى جانب بيتر جيمس وسولي شريف والكنغولي امبيلي، وابراهيما سانيه وايكانغا وسيمبو وغيرهم كثر وكثيرين في النادي الأزرق، الى جانب جيش من المحترفين في الاحمر الذي لم يترك بلداً الا واستورد منه محترفاً، وتعاقد مع اسماء كبيرة في القارة مثل أليجا والنفطي ومرابط وبن ضيف الله ثم الحضري الى جانب اسماء يصعب حصرها زارت الكشوفات الحمراء حينذاك..!!
* تأتي فترة التسجيلات الحالية بعيداً عن الضجة وحراك مطار الخرطوم في استقبال القادمين، بعد النهايات المؤلمة التي ظلت تنتهي بالفيفا لاسترداد الحقوق، وفوق ذلك تراجع اسهم القمة افريقياً وظهورها الخجول في الأبطال مذ بارحت الوصول الى الادوار المتقدمة، فالمحترفون ووكلاءهم ينظرون إلى القمة على أنها واجهة عرض لدوريات أخرى، ومجالاً خصباً للتسويق من جديد، ولعل هذا ما يفسر طفو اسم برازيلي خجول وسيراليوني مجهول الهوية للقمة في فترة التسجيلات الحالية ما يشير بوضوح إلى أن القمة زاهدة قسرا في المحترفين وأن المحترفين باتوا يرون الدوري السوداني دون طموحاتهم لذلك مات سوق المحترفين فجأة كما ظهر فجأة..!!
* أصبح الدوري السوداني يعمل على إعادة تدوير المحترفين فقط، وصارت الأسماء محفوظة تماما للجميع، مثل نيلسون وسيسيه في هلال الابيض، وجيمي اولاغو في نادي جديد كل موسم، ونغمات عودة تيتيه الهلال الى السودان عبر بوابة جديدة الى جانب موكورو الطفل المعجزة، ولا نستبعد ان يخطف نادي القفاز ويسجل أوكرا ورفيقه لتعود نفس الاسماء بشعار آخر فقط..!!
* الثابت أن الأندية باتت تفكر بشكل جاد في صرف النظر عن المحترفين، ولم تعد تفكر بحماس في ضمهم، وبالتالي غاب الكشافون والباحثون عن المواهب في القارة الأفريقية، لأننا لا نملك العقلية الناضجة التي ندير بها فكرة الاحتراف لصناعة لاعبين من العدم والاستفادة من تسويقهم مادياً كما تفعل أندية شمال افريقيا وتجني الكثير..!!
* نحن نركز على لاعبين واسماء كبيرة انتهت فترة صلاحيتهم في الملاعب ولم يعودوا أساطير كما كانوا، ولم يعد لديهم ما يقدمونه، لذلك فقدنا البصمة المميزة التي وضعها النيجيريون في وقت سابق، وبالتالي صار المحترفون عبئاً كبيراً على عاتق الكرة السودانية فبدأنا بالتخلص من الفكرة تدريجياً حتى يصبح الدوري السوداني خالياً منهم إلا من خلال المجنسين فقط..!!
* حتى على مستوى المحليين لم يعد لدينا الصبر الكافي لصناعة الفرق من الشباب، وبالرغم من أن الجميع يلاحظ تساقط المخضرمين من الجيل الذهبي الا قليلا منهم، إلا أن الأفق يخلو من البشريات، لأن الإدارات عجولة للنتائج، والأجهزة الفنية الوطنية جبانة وضعيفة الشخصية، واللاعب الوطني بالكاد يؤدي مباراتين بمستوى واحد، ولعل ترجل عمر بخيت وحمودة وسفاري وآخرين يشير إلى نهاية هذا الجيل الذي بقي منهم ما يكاد يحسب على أصابع اليد الواحدة..!!
* المواهب الحقيقية لم يكلف أحدهم نفسه باكتشافها، لأن الادارات باتت تعتمد الجاهز، ولا تكلف نفسها بمتابعة دوريات الدرجات، ويكفي أن يكون مجاهد السعودي لاعب وسط كركوج وهداف السنترليق بعيدا عن الترشيحات، ومدافع الصحافة أكرم، ومهاجم الامتداد السلاوي، وكلهم يمكن أن يكون رقماً بعد ذهاب الخبراء والمخضرمين، ولكن لا عين ترى ولا أذن تسمع فكيف يتم التسجيل..؟؟
* صارت الأخبار في الفترة الأخيرة تدور في فلك واحد، يتوزع بين اهتمام متعاظم بالمنتخب الوطني، وإشادة بالانضباط وتفاؤل بالشان، وبين علو وهبوط أسهم مجلس المريخ ” خالي راس”، وتضاؤل العشم في دخول محترفين للكشوفات، ومن كل هذا يطل غد مظلم نسبة لغياب التخطيط السليم..!!
* تضارب معسكر المنتخب في تونس مع معسكرات القمة والأندية المشاركة أفريقياً سيكون أول صدام بين الاتحاد والأندية..!!
* الله يستر..!!
* أقم صلاتك تستقم حياتك..!!
* صل قبل أن يصلى عليك..!!
* ولا شيء سوى اللون الأزرق..!!

 

 

 

 

 

 

 

حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

 لزوارنا من السودان متجر موبايل1

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

3,699 حملو التطبيق

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

13230 حملو التطبيق

على متجر   mobogenie

 http://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

5000+ حملوا التطبيق

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا