إعلان المتحري الثالث في قضية مقتل رجل على يد ستيني

0
57

 

أعلنت محكمة جنايات الحاج يوسف برئاسة القاضي حاتم علي إبراهيم، المتحري الثالث في قضية مقتل رجل على يد ستيني ضرباً بالعصا ‏إثر خلاف دار بينهما حول قطعة أرض بمنطقة الوادي الأخضر بشرق النيل، ‏وذلك لسماع إفاداته في واقعة بلاغ المادة (139) من القانون الجنائي المتعلق بتسبيب الأذى الجسيم، الذي تم تدوينه عند فتح ملف القضية التي تعود تفاصيلها إلى أن الشاكي تقدم بفتح بلاغ أفاد فيه بأن المجني عليه قد فارق الحياة إثر تعرضه لضرب بعصا من قبل رجل ستيني، وتم القبض على المتهم الذي أقر ‏بارتكابه الجريمة، وقال إنه يسكن مع المجني عليه في ذات المنطقة، بالإضافة إلى أنه كان متزوجاً من شقيقة المجني عليه، مشيراً إلى أن المجني عليه ادعى بأن قطعة ‏الأرض تخصه وطلب منه إخلاء المنزل، وقبل الحادث بيوم، توجه المتهم إلى ‏منزل المجني عليه للتحدث معه حول عدم أخذ المنزل، إلا أن المجني عليه طلب منه ‏هدم البنيان المشيد على القطعة، عندها قال المتهم للمجني عليه بأن يحضر أشخاصاً ‏لهدم منزله وتعويضه قيمة الخسارة، موضحاً أنه في اليوم الحادث حضر إليه ‏المجني عليه ودار بينهما نقاش وأصبح المجني عليه يردد للمتهم عبارة مستفزة، ‏عندها غادر المتهم تاركاً المجني عليه خلفه، إلا أن المجني عليه لحق به وكان ‏يحمل سكيناً، الأمر الذي دفع المتهم لأخذ عصا قاصداً ضرب المجني عليه في يده، ‏إلا أنه أصيب في الرأس، وتم إسعافه إلى المستشفى، وبعد عام من الحادث فارق ‏المجني عليه الحياة، كما أوضح تقرير المشرحة الطبي أن سبب الوفاة هو الإصابة بالفقارة العنقية الرابعة، وإصابة النخاع الشوكي ‏بالمنطقة العنقية أدى إلى الشلل الرباعي، وأوضح المتحري أنه عقب الفراغ من ‏التحريات أمرت النيابة بتقديم المتهم للمحاكمة تحت نص المادة (130) من القانون ‏الجنائي المتعلق بالقتل العمد.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك