صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

اسامة عابدين : اذا كنتم لا تقدرون علي النضال دفاعا عن المواقف …لا تأخذها فهي تثبت انكم ضعفاء ….طرح محمد حسن مضوي جعلني اكون مع وليس ضد

491

 

صحيفة كورة سودانية

تستنطق… الاستاذ اسامة عابدين عضو اتحاد الخرطوم السابق
حاوره صلاح الاحمدي

…..سماااااااع هوووس من فضلكم
صارت الرؤية كانها مستحيلة وبؤرة الابصار معتمة .لكن منيملك ان يعترف بانه لم يعد يري ؟من يملك ان يتوقف لحظةعن الكلام ليسمع او يفهم او ليستدل ويسير في الاتجاهالصحيح ؟ من هنا الذي لديه الصبر لينتظر حتي نكمل من

دور ان يندفع ليستنتج ما تنوي قوله .ورغم استنتاجاته

يظل بكل طاقته يرد علي ما يكن في البال؟ .

حوارنا اليوم يختلف عن كل الحوارات .لانه مع اداري ضليع

متشبع بالخبرات الادارية علي مستوي كل الدرجات

كان بعبع اداري في اتحاد الخرطوم في منصب نائبالسكرتير .صاحب شخصية لها وزنها اقعدت كل الاداريينالكومبارس .ولكن للاسف ضرب من الخلف من ابناء جلده في اتحاد الخرطوم المحلي 

حوارنا
مع القامة الادارية الصلبة الاستاذ اسامة عابدين
.
* ***** البدايات الادارية ؟

رابطة السجانة الصغري فريق

المجد ثم رابطة الديوم الشرقية

ثم نادي التعايشة عبر الادارة في

سن مبكرة تقلد من خلال

وجودي في هذا النادي العملاق

تقلدت كل المناصب الادارية

ثم انتقلت الي منطقة الخرطوم الفرعية وعملت سنة وهي

كانت دورة المنطقة سنة واحدة تحت قيادة الاب الروحي

العم الامين الطيب متعه الله بالصحة والعافية .ثم دورة

ثانية امين خزبنة بقيادة الاستاذ فوزي سليمان .متعه بالصحة

ثم رئيس لمنطقة الخرطوم الفرعية

ثم عضو اتحاد الخرطوم ممثل لأندية الثالثة ونائب سكرتير

لاتحاد الخرطوم .واتمتع الحمد الله بتقلدي مناشط اخري

سكرتير اتحاد تنس الطاولة المحلي .

حقيقة كل هذه الخبرات كانت كفيلة بان اكون في مصاف

الاداريين الكبار .
خاصة في منطقة الخرطوم .واذكر ان دار منطقة

الخرطوم ظل ريعها للمنطقة طوال فترتنا انا وفوزي سليمان

في الدورة الاولي لرئيس الاتحاد وقتها الاداري الضليع متعه

الله بالصحة والعافية الاستاذ حسن عبد السلام الدورة

الثانية دبت الخلافات في عهد ممثل اندية الثالثة بالخرطوم

الاستاذ عنبر في ريع الدار وتم تحويلها الي خزينة الاتحاد ولا

زالت ما يعني ان ممثل اندية الثالثة لا يحرك ساكنا في الامر

وأناشد الاخوة والابناء غي منطقة الخرطوم الفرعية العمل

علي ارجاع ريع الدار اسوة بالمناطق الاخري التي لها حساب جاري بالبنوك .

****كيف كان التناغم في عهدكم في الاتحاد كابناء الخرطوم ؟

كان همنا جميعا توحيد مطالب الخرطوم وارجاع الحق لها
وتشرفت بالعمل مع الاخوة الاستاذ هاشم
خلف الله
ومحمود صالح واشرف عدوي وهمت

وحقيقة كنا ثلاثي مرعب غي اتحاد الخرطوم كل الامور

بشفافية علي طاولة الاجتماعات ذهاب الاخ همت من

المجلس كان ذات تاثير واضح وخاصة ان الاخ اشرف عدوي

كان له اجندة لوحده بل كان يغرد خارج السرب حقيقة
ازيدك من الشعر بيتين
هاشم خلف الله رجل ذات خلفية اقتصادية كبيرة كان له

القدح المعلي في ايجاد استثمار لاتحاد الخرطوم وهو من

وضع اللبنة الاولي للاستثمار في اتحاد الخرطوم ومزق

فاتورة دخل هلال مريخ التي كان يعتمد الاتحاد عليها في

تسير امور الاندية خاصة الدرجات الاربعة ومواهي

الموظفين ولكن تم الدعم في هذا المنصب لشخصية بعيدة

كل البعد في الانتخابات السابقة ما جعل الاستثمار يقف في

محله بل ارهقت تلك الشخصية ادارات الاندية بالمزايدة في

ارانيك التسجيل بمعني ان الاتحاد يدار بالجباية وليس

الاستثمار .والغريب في الامر تقدم الشخصية لمنصب نائب

الرئيس للاستثمار ما جعل الكل يستغرب كما قايل ( ان كل

انسان في السودان يحتل مكانا غير مكانه المال عند بخيله والسيف عند جبانه)
اما الاخ محمود صالح حقيقة كان يحب الخرطوم ويعمل من

ا٠جلها كثلاثي متفرد يخدم الخرطوم والباقي كل في

هواه من تركنا لاجل مصلحة خاصة ومن تابع الشلليات التي كانت تنتقص من دور الخرطوم
نسبة للنشاز من تلك الشخصية

*********لماذا لم يحقق اسامة الفوز في الانتخابات السابقة اي الدورة الحالية ؟

كما اسلفت اتحاد الخرطوم في وجودي في نائب السكرتير

بعد رحيل السكرتير السابق زكي عباس له الرحمة كان

الايقاع الاداري متناسق ما بين السكرتير بالانابة والاخ امين

المال الاستاذ عبد العزيز وهم القلب النابض في الادارة لكل

المجالس علي مستوي الاندية والاتحادات وحقيقة كان لا

يوجد كومبارس بل الكل كان يشارك لان همه يخدم ولاية

الخرطوم عبر اتحاد رائد قاده عمالقة في الادارة الرياضية

ضعف السكرتير وما يسمي بنائب الرئيس للشؤون الادارية الان

يعني خفض ايقاع الادارة وتقوية بعض العناصر الاخري

وكله يتدرج في عدم وجود اثنين من اهم المكاتب في ادارة

اتحاد الخرطوم الرئيس ونائب الرئيس الشؤون المالية

واصرار قبطان السفينة بالابحار بها دون المنصبين والله

اعلم .عدم قيام التكملية يروج له البعض بان الرئيس المكلف

حسب تداخله في سباق محموم مع بعض الاتحادات ضد

اتحاد شداد جعل قوة قراره او جهله بالنظام الاساسي ان

يتجاهل قيام التكميلية حتي يفوز بعضوية الجمعية

العمومية للاتحاد العام السوداني لكرة القدم وهو امر خطير

قد يكلفه الكثير بغض النظر في استمرار اتحاد شداد او تغيره
قد يكلفه فقد المنصب في الانتخابات القادمة خاصة ان

البعض يردد انه حليف لمعسكر اخر .لذلك يجب ان يعلم

الرئيس المكلف بان اعلانه قيام التكميلية لمنصب الرئيس

ونائب الرئيس للشؤون المالية حق اصيل له بقوة النظام الاساسي الرئاسي
وبذلك يكسب الجميع وهو في موقع في اعتقادنا اذا اداره

جيدا سوف يكتب التاريخ انه من عمالقة للادارة وان كان

دون ذلك سوف يكتب ايضا التاريخ هو احد المتخازلين

الذين دمروا الاتحاد بالشلليات الهدامة
وليكن في علم الجميع بان النظام الاساسي لم يحدد قيام

الجمعية بعدد الاندية الموفقة اوضاعها وحسب التدرج بعد

ثلثي اعضاء الجمعية ما يعني قيام الجمعية باي اعضاء من

الاندية يجوز ولا اود ان اتحدث عن الشؤون القانونية لان

الصورة مغلوبة في اتحاد رائد كما قال القائل

***** لماذا لم يحالفكم الحظ في مجلس الاتحاد الحالي عبر الانتخابات .؟

نعم لم يحالفنا الحظ في وجودنا في المجلس الحالي عبر

الانتخابات لاسباب كثيرة

ونقولها بقوة لان تاريخنا الرياضي يحتم علينا ان نقولها

الصراعات بين ابناء الخرطوم

والخلافات ذات بعد سياسي في المقام الاول جعل منطقة

الخرطوم في تشزرم واضح
ما جعلت بعض اضعاف النفوس ان يجد الساحة فاضية

ويتعامل مع التجمعات الاخري في مساومة بخروج الرجل

القوي اسامة عابدين خاصة بعض اعضاء الاتحاد ينتمون الي

تجمع اخر لا يجدون ضالتهم في وجود اسامة عابدين

للاسف تم طعننا من أخوة اكلنا معهم الملح والملاح كما

نقول بل ضمتنا جلسات في بيوتنا كاهل ولكن هذا حال الدنيا ا لادارية
اسمح لي ان اقول لهم .اين كان موقعهم الان (اذا كنتم لا

تقدرون علي النضال دفاعا عن المواقف …لا تأخذوها…فهي تثبت انكم ضعفاء )
لم ينتابني الياس واعلنت لقناعة تامة علي ترشيح نفسي

للانتخابات التكملية لاتحاد الخرطوم في منصب الرئيس

.
وقدمت نفسي فعلا .وكان بالمقابل هناك مرشح لهذا المنصب

وهو حق اصيل للخرطوم في التكميلية واي تدخل فيه دون

العرف يعني التوغل علي حق الخرطوم وهنا ناشد جميع من

اراد او تقدم لهذا المنصب من خارج رحم الخرطوم وهم اخوة ان يناء عن تلك الفكرة .
فعلا اتصل بي المرشح للمنصب في اتحاد الخرطوم وهو من

ابناء الخرطوم ورئيس سابق لاحد انديتها بغرض توحيد

الخرطوم وبعيد
عن الصراعات التي خلفتها السياسة
وتم طرح الرغبة غي ترشيح نفسه لهذا المنصب

كان دوري كاداري يحترم الكل علي مستوي الخرطوم باني

قد قدمت الكثير للخرطوم عبر الروابط والاتدية والاتحادات

الاخري ونفسي ان اختم مسيرتي برئيس للاتحاد الخرطوم

تحدث الي هذا الرجل المهذب بحديث لمس وجداني كيف

تختم مسيرتك وانت قادر علي العطاء وانا احتاجك كهالة

ادارية لها خبرات كبيرة ولكن برضاك انا اقدم نفسي لهذا

المنصب وشرح لي برنامجه وإمكانياته في عودة التصالح

بين ابناء الخرطوم وهمست له بأني افتخر بكل ما قدمته

الخرطوم من اداريين ونعمل علي ان تكون صحيفتنا بيضاء

دون حقد وان كان هناك امر يجب ان يحل بواسطة الاسرة

الخرطومية واعلنت انسحابي كن السباق الانتخابي بقناعة

كاملة عبر الصحف ومساندة الاستاذ محمدحسن مضوي

كغيري من الاخوان متمني ان يعمل الكل علي رتق النسيج

الاجتماعي لتوحيد كلمة الخرطوم فقط ثم بعد ذلك نزع

حق الخرطوم من خلال الجماعية والوحدة في القرارات

 

*****ما قصة ترشيحكم لمنطقة الخرطوم الفرعية ؟

اخي صلاح قد تغلب المواجع ولكن خلينا نمر عليها قد يعفي عنه الزمن

في لحظات سادتها تلون في الشخصية كانا تكن لها الكثير

ولكن نحمد الله اننا قدمنا كتابنا من خلال سنين كثيرة في

ادارة الكرة وان الاصابة حرمنا من مزاولتها المثل يقول

التسوي كريت تجدها في جسمها .
والله اسامة عابدين

متسامح وسوف يظل بيته مفتوحا لمن اراد الولوج اليه نقيا

في الختام اشكر صحيفة كورة سودانية التي نجدها دائما في الحدث ادارة ومحررين

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد