الأحـــمر البريــطاني

0
122

حروف ذهبية
د. بابكر مهدي الشريف

×يسير النادي البريطاني العريق صاحب التاريخ التليد ليفربول بخطى واثقة نحو البطولة المحلية المسمى بالبريمرليق، وكم هو جميل أن يواصل الليفر زحفه المحصن حتى الأسبوع الثاني عشر دون هزيمة رغم قوة الخصوم وشراستهم المشهودة.
×تعلقت بهذا الفريق منذ نعومة أظافري وعندما عرفت كرة القدم العظيمة هذه، فوجدت فيه كل أصناف المتعة الكروية، فالأحمر البريطاني يمتعك وإن كان مهزوما.
× عجز الليفر عن تحقيق بطولة البريمرليق منذ العام 90، ولكنه استطاع الفوز بأبطال أوروبا عام 205م، بعد أن أبعد الميلان الإيطالي بصورة صارت مضربا للفرق الطامحة في البطولات حيث لا يأس ولا قنوط في كرة القدم أبدا أبدا.
×والعام المنصرم حقق معجزة متكاملة الأركان وهو يبعد برشلونة رغم اسمه العريضة وحجمه الثقيل، وبعد أن خسر منه هناك في كتلونيا بثلاثة أهداف، ليعود لليفربول ويحقق الفوز بأربعة أهداف تباعا، ويذهب ويتقدم ويظفر بالبطولة الأوروبية الأولى والعظمى.
×وعندما تخطى برشلونة رشحه الكل للفوز بالبطولة وقالوا من يقهر برشلونة ويبعده بهذه الطريقة هو الأولى والأجدر بالبطولة، وهناك من قال ليفربول هو البطل الحقيقي وأن لم يفز حقيقة بالبطولة.
× وهذا الموسم ما شاء الله نجد أن ليفربول قد فاز على الارسنال وتشلسي وتتونهام ومان سيتي وتعادل مع مان يونايتد، يبقى الأحمر البريطاني استطاع الفوز والتغلب على كبار بريطانية ، إذن هو الفريق الأولى والأجدر البريمرليق، وهو كذلك البطل الحقيقي وأن لم يوفق في الظفر بها عند نهاية الموسم.
×حقق ليفربول العام المنصرم أبطال أوروبا والسوبر الأوربي، وهو المريح الأول لبطولة العام للأندية المقامة بقطر، وهو الأقرب حتى اليوم للبريمرليق الإنجليزي، وينافس بقوة على كأس الرابطة الإنجليزي، هذا فريق لا يجارى بكل تأكيد ويقين.
× الرأي عندي هو، أنه يتوجب على إداريي الأندية العربية والأفريقية، والسودانية، أن يتابعوا مثل هذا الفريق، ويتوصلوا للدراسة التي بها استطاعة الإدارة الحمراء أن تعيد بعث هذا الفريق وتجعله محل إشادة وإعجاب من الكافة بعد أن كان الناس قد نسوه رغم تاريخه العامر بالبطولات.
×خلاصة القول هو، أن فرق كرة القدم بالأندية الكبرى لم تعد مجرد ركلا للكرة ولا مجرد عبث عابثين في الإدارة فالإدارة اليوم تمثل العصب الحي للفريق بلا فكر لن يكون هناك فريق كرة محترم، وبلا مال متدفق نحو مفيد يعود بأفضل فلن يعيش فريق، فلكم في ليفربول عبرة يا أولى الألباب.
ذهبيـــــــــــــــــات
× اقترب وقت مباراة منتخبنا الوطني ، ونخاف عليه من الهوان والضياع.
× المنتخب هذه المرة مدعوم بلاعبين سودانيين من خارج الوطن نسأل الله أن يكونوا عونا ومعين للمنتخب.
× لو شدد شداد في ملف المنتخب لأخرج انا منتخبا عظيما وقادرا على العمل.
× شداد أكبر عيوبه في هذا الملف هو نومه وتغميض عينيه وترك المنتخب ما حمل لأحمد بابكر.
× أحمد بابكر لا يستطيع إدارة المنتخب الفنية ولا يريد أن يأتي من له قدرة وكفاءة وشداد يسمع ويطيع.
× برقو له القدرة المالية وله الرغبة العملية وله النشاط الكافي ، يمكن أن يستفيد منه المنتخب لو وجد مديرا فنيا مقتدرا.
×ما بدر من عزا لدين الحاج في موضوع الخمسمائة دولار لا تحدث من متسول.
× إذا صحت هذه الرواية يصبح من بالاتحاد العام عبارة عن صائدين للمبالغ بالحق والباطل.
× تصريحات منجد النيل تكذب إدعاءات على أسد الذي قال أنهم سددوا كل المطلوبات.
× إذا لم يترك الإداريين اللف والدوران ف1غن إصلاح الحال من المحال.
الذهبيـــة الأخيــرة
× وعبر الذهبية الأخيرة لها الصباح نقولن ليفربول فريق عظيم وراءه جمهور أعظم.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك