صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

(الأسبان في أختبار الديوك)

94

نقطة ….. وفاصلة
يعقوب أدم

(الأسبان في أختبار الديوك)

– اليوم الثلاثاء التاسع من شهر يوليو 2024 ومن علي ملعب اليانز ارينا سيتحدد الطرف الأول في نهائي يورو 2024 من خلال لقاء السحاب الذي سيجمع بين منتخب أسبانيا ونظيره المنتخب الفرنسي وكانت لقاءات المنتخبين وفي العديد من المناسبات تحمل بين طياتها كل صنوف المتعة والأثارة والتشويق عطفاً على النجومية الطاغية في صفوف المنتخبين والتي تعطي لمبارياتهما نكهة فنية محببة وكان المنتخب الاسباني قد وصل إلى مرحلة الدور نصف النهائي بعد اقصائه للماكينات الألمانية بهدفين مقابل هدف واحد فيما جاء تأهل المنتخب الفرنسي على حساب المنتخب البرتغالي بركلات الترجيح التي ابتسمت للديوك وقادتهم إلى نصف النهائي،،

– وتنصب ترشيحات الفنيين والمراقبيين وكل متابعي اليور لمصلحة المنتخب الاسباني لتخطي عقبة الديوك ووضع كلتا قدميه في نهائي اليورو 2024 فهل تصدق التوقعات أم يكون للديوك حديث أخر داخل المستطيل يجبروا من خلاله منتخب أسبانيا على المغادرة ليلحق بنظرائه البرتغال والمانيا والنمسا وتركيا وبلجيكا وبقية العقد الفريد الذي ترجل مكرهاً..

– بقى ان أقول بأن مباراة الليلة ستشهد مباراة خاصة بين فيران توريس هداف أسبانيا وبين كليان امبابي هداف فرنسا فمن سينجح في قيادة منتخب بلاده إلى منصة التتويج وبالتالي مغازلة اللقب الغالي،،

(جوقةالأجانب ومعضلة سيكافا)

– 58 عاماً من عمر الزمان وهلال السودان هلال العز والفخار البهز ويرز يبحث وينقب في أضابير القارة السمراء ويكافح وينافح ويناضل في كل أدغال وأحراش وغابات القارة السمراء بحثاً عن اللقب الغالي دوري أبطال افريقيا الذي أستعصى على فتية بني هلال دون أن يقوى أي جيل من الأجيال المتعاقبة على كسر عناد الأميرة السمراء وسبر أغوارها وفك طلاسمها وتجيرها لمصلحة الزعيم الهلالي حيث تأتي المشاركات خجولة وبعيدة كل البعد عن الطموحات والامل الآن في أن يقوى هلال الملايين بكوتة المحترفين الكضابة دي في كسر حاجز النحس الذي ظل ملازماً لهلال الملايين في البطولات الأقليمية والقارية بالفوز بطولة سيكاف لأندية شرق ووسط أفريقيا بعد غياب 24 عاماً عن دهاليز البطولة فهل ينجح اخوان عثمان ديوف وايبولا ودياو ومارك ميندي وجان كلود وايمي تنديغ وبابا عبده واداما كوليبالي وسيرج بوكو فهل تنجح هذه الطقمة من المحترفين وفي معيتهم مجموعة متميزة من الوطنيين في جلب هذه البطولة مدفوعة الثمن أم سنبقى أضحوكة امام أبناء عمومتنا المريخاب الذين أحرزوا لقب هذه البطولة المستضعفة ثلاثة مرات كيف كانت الله وحده أعلم؟؟

(فاصلة ….. أخيرة)
– المداوره مطلوبة في بطولة سيكافا لحراس المرمى الأربعة فليس من العدل في شئ أن يبقى الواعدان محمد مدني وكديابا على الدكه دون أن يمنحا الفرصة للدفاع عن عرين الهلال والنجمين كديابا ومدني يتمتعان بالموهبة والثقة ورباطة الجأش وليس هنالك مايمنع أن يقف أحدهما أو كليهما بين خشبات الهلال للدفاع عن ألوانه وأرى أن بطولة سيكافا فرصة مواتية للوقوف على مستوى الحارسين الواعدين في المباريات التنافسية وليت السيد فلوران ومدرب الحراس يمتلكان الشجاعة للدفع بهما في مباريات الدور الأول لأكتساب مزيد من الثقة أما الحارس المخضرم أبو 20 فهو قد منح فرص كتيرة وآن الآوان لمنح الفرصة لهذين الحارسين الواعدين ولاينبغي أن تبقى حراسة الهلال حكراً على الإيفواي الشاب عيسى فوفانا ليسحب البساط من زملائه في كل المباريات؟؟؟

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد