صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

(الأميرة السمراء وأحلام اليقظة !!؟؟)

253

نقطة …. وفاصلة
يعقوب حاج آدم

(الأميرة السمراء وأحلام اليقظة !!؟؟)

 

– مضت أكثر من 57 عاماً عبر مشاوير الزعيم الهلالي السوداني في بطولة الاندية الافريقية الأم هو يكافح وينافح منذ العام الميلادي 1966 وحتى يومنا هذا والهلال عاجز كل العجز في أن يكسر حاجز النحس الذي ظل ملازماً له في هذه البطولة لسبر أغوارها وفك طلاسمها حيث تأتي مشاركاته خجولة وبائيسة أذا أستثنينا الاعوام التي وصل فيها للنهائي 1992/1987 وبعدها عينك ماتشوف إلا النور حيث ظلت مشاركاته تتارجح بين الخروج من التمهيدي أو الوصول لدوري المجموعات والمغادرة غير مأسوفاً عليه وهو امر بات مألوفاً لجماهير الهلال الصابرة المكلومة والتي لم يتبقى لها إلا أن تقيم سرادق العزاء لتنعي هلالها وهو علي قيد الحياة فالهلال الذي نشاهده في دوري أبطال افريقيا في السنوات الأخيرة مجرد جنازة تمشي على قدمين والمدهش في الامر والذي يدعو إلى الاسى والأسف أن نشير إلى أن الفريق الهلالي الذي ارتقى إلى النهائي الافريقي مرتين كان بصناعة سودانية خالصة بعيداً عن جوقة المحترفين الكضابة التي تعاقبت على الفريق وفشلت في قيادته للنهائي ومن ثم الظفر بلقب الأميرة العصية على هلال الملايين فمافعله رفاق الوزير طارق أدم والثعلب ومجدي مرجان وحمد والديبة وناس اسامه الثغر وكندورة ووليد طاشين ويور وبقية العقد النضيد وهم هواة فشل فيه كل جوقة المحترفين الاجانب والمحترفين الوطنيين لتصبح المحصلة النهائية صفر كبير علي الشمال،،

– وبالامس واصل الهلال أخفاقاته المتتالية في البطولة الام وخرج بهزيمة غير متوقعة من بطل أنغولا المتواضع فريق بترو اتليتيكو بهدف غفلة احرزه مهاجمهم ايناسيو ميجيل عند الدقيقة 37 حيث ارتقى للكرة الثابتة وحولها لمرمى الحارس فوفانا بكل اريحية وبلا مضايقة من قلبي الدفاع الطيب عبد الرزاق وديوف بينما اخذ حارسنا الهمام عيسى فوفانا يتفرج عليها بعينيه وهو ذاهبه إلى الشباك وكأن الامر لايعنيه لا من قريب ولا من بعيد وبصراحة وصراحة شديدة اللي ده اولو ينعاف تاليه واي زول بيحلم بالاميرة السمراء لكي تعانق ديار الهلال بيكون بيحلم أحلام زلوط أو أحلام اليقظة فمثل هولاء الاشباح الذين يحملون علم الهلال على صدورهم لو لعبوا بأسمه عشرون عاماً أخرى لن يقتلوا ذبابة !!؟؟

((في كلمات))
– الطيب عبد الرزاق
* من سخريات الاقدار ان يكون لاعب بحجم الطيب عبد الرزاق كلاعب اساسي في دفاعات الهلال وهو يفتقد لأبسط مقومات المدافع المتكامل فهو لاعب سهل العبور بطئ الحركة لايجيد الألتحام وتفكيره محدود ولايتمتع بأي خاصية دفاعية تنصبه كقائد لدفاعات الهلال فنحن في زمن العجائب والطشاش في بلد العمي شوف!!

((الغربال))
– لماذا جددوا لهذا اللاعب وهو يمثل النشاز الأكبر في الفرقة الهلالية هذا هو التجديد الثالث والرجل يتعالى على الهلال ويلعب مبارياته مع الهلال بأرستقراطية غريبة وعجيبة وبرغم ذلك يتم التجديد له بمبالغ خرافية يسيل لها اللعاب وعلى إيه الله أعلم غايتو جنس غايتو !!؟؟

(روفا)
– مشكلة الهلال المزمنة ومنذ رحيل القيصر هيثم مصطفى تنحصر في افتقاد الفريق لصانع الألعاب الماهر الذي يصنع الفرص للمهاجمين ويقدم الكرات السهلة المريحة لغزو مرمى الفريق المنافس وهذه الجزئية لاتتوفر في عناصر الهلال الحالية إلا في أدروب الشرق عبد الرؤوف يعقوب (روفا) فهو ضابط الايقاع المفقود في الهلال برغم تواجده في كشوفات الفريق ولكن المدرب فلوران لايمنحه الفرصة ويفضل عليه انصاف اللاعبين ولاندري إلى متى سيبقى روفا حبيس الدكة والفريق أحوج مايكون لجهوده وتمريراته السحرية فياترى ماذا بين روفا وهذا الفلوران!!!؟؟

(ياسر الكاسر)
– النجم ياسر مزمل أو ياسر الكاسر هو من أفضل الأجنحة في السودان سرعة ومهارة ولكنه يفتقد للتركيز ويهدر جهوده في الرمق الاخير حيث تأتي كل عكسياته غير متقنة كما انه يضيع اهداف سهلة أمام مرمى الخصوم ومما يؤسف له أن يقف المدرب فلوران عاجزاً عن تصحيح اخطاء الكاسر وتحويلها إلى اداة نافعة لمصلحة الفريق!!

((فلوران ايبينجي))
– ليس معنى ان يكون المدرب فلوران ناجحاً مع نهضةبركان المغربي أن يحقق النجاح مع هلال الملايين فليس في كل مرة تصدق الجرة فنجاحات فلوران مع نهضة بركان قد تكون الصدف خدمته فيها بدليل أن فلوران وبرغم الفترة الكبيرة التي قضاها مع هلال الملايين سنتين ونيف من عمر الزمان إلا انه وحتى يومنا هذا لم تظهر له أي بصمة على شكل الفريق العام فلا يزال الفريق الهلالي يفتقد إلى الشخصية الاعتبارية فهو يلعب بلا هوية وبلا شخصية اعتبارية فكلما نشاهده في مباريات الهلال مجرد اجتهادات شخصية من اللاعبين فلا توجد خطط مدروسة ولاتوجد طرق لعب تشعرك بأن للمدرب لمسة فنية واضحة كما انه لم يعمل على تطوير قدرات اللاعبين فمعظم اللاعبين إن لم نقل جميعهم فهم مكانك سر ومستواهم هو هو ولاجديد يذكر كما انه لايزال يتخبط التشكيل وفي كل مباراة نرى وجوه مختلفة مما يفقد الفريق جزئية الأنسجام والأنصهار في بوتقة الجماعية الشاملة إذن فماهي جدوى بقاء فلوران وبتلك اللكة المالية الضخمة على قلبه والتي ترهق خزينة الهلال دون فائدة نرجوها من ورائه للعام الثالث علي التوالي وليت مجلسنا الهمام يأخذ الامور من قاصرها ويسرح هذا المدرب المقلب ويأتي بأبناء الهلال النقر والديبة فماحك جلدك مثل ظفرك والهلال وصل للنهائي بصناعة سودانية بقيادة المدرب الراحل احمد عبد الله ودكتور شداد،،

((ومضة))
– في الليلة الظلماء يفتقد البدر ياأرنج،،

((نقشة))
– مع ناس الطيب عبد الرزاق وبوغبا وفارس وجون مانو والغربال ومحمد المنذر وجوقة المحترفين المواسير ديل لن نطول لاعنب اليمن ولا بلح الشام،،

((دبوس))
– قال إيه قال السنة دي سنحقق الأميرة السمراء ياعمي روح انت بتضحك علي مين؟؟ انت قايل رؤوسنا فيها قنابير!!!

((فاصلة … أخيرة))
– من عجز عن الصمود أمام بترو الانغولي المتواضع لا اظنه سيقوى على الصمود امام الترجي المتطور وما أخشاهو ان يكرر الترجاوية الخماسية الشهيرة وربك يستر بس!!

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. Abo ali يقول

    والله حاج كلامك محبط وغير واقعي انت عرفت شنوا للمحترفين عشان تحكم عليهم بالفشل فريق يلعب خارج الديار وبعيد عن الوطن وفي ظرف استثنائي والبلد في حالة حرب وانت تغرد خارج السرب امسك احباطاطك عليك الهلال في غني عن ذلك لو عارف مكانك كان رسلت ليك الدعامة ي ابو صلعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد