الأنظار تتجه من جديد لصقور الجديان في تنزانيا

0
159

لقاء كل يوم
رمضان احمد السيد
الأنظار تتجه من جديد لصقور الجديان في تنزانيا

▪︎ الاتحاد التنزاني ينجح في إقامة المباراة بالجمعة رغم احتجاج منتخبنا
▪︎ لاعبو الهلال يعانون من إرهاق السفر والمشاركة بهم مجازفة
▪︎ طرد نزار حامد كان مسخرة في ابا النيجيرية
▪︎ هارون ؛ عمدة الولاية قال انه لا يستحق حتى الكرت الأصفر
▪︎ اسرار غضب رئيس اينمبا على لاعبيه بعد التعادل السلبي
▪︎ الهلال يبدأ إعداده من اليوم تاهبا لمواجهة الرد الحاسمة
▪︎ منتخبنا الشاب ينتظم في يوغندا تاهبا لمواجهة جيبوتي بالسبت
▪︎ تاجيل جديد لقضية المدينة يذكرنا بلجنة سمير الشهيرة
▪︎ احتراف المدينة مسكنات للمريخ على طريقة السماني الصاوي
▪︎ قطب المريخ في نيجيريا مبهور للهلال ويتحسر على المريخ ،،
▪︎ الخاسران في الابطال شيلسي وليفربول يتاهبان لقمة الممتاز الانجليز،
▪︎ باريس سان جيرمان يقهر الريال بثلاثية نظيفة واليوفي يفرط في الفوز وثلاثية للبافاري
▪︎ كابتن شيخ الدين محمد عبدالله الرحيل المر بعد سيرة رياضية عطرة
———————
# تتجه الأنظار من جديد غداً الجمعة لصقور الجديان في نزال ومشاركة جديدة بعد الاستمتاع بالتاهل لمجموعات كاس العالم ،،
منتخبنا الوطني يعود من جديد لبطولة المحليين وفي المحطة الاخيرة قبل النهائيات يواجه غدا الجمعة منتخب تنزانيا في الذهاب على ان تقام في أكتوبر مباراة الإياب بين الفريقين والتى حدد لها ال ١٨ من الشهر ،،
منتخبنا كان قد حقق المركز الثالث من خلال مشاركته في البطولة السابقة بالمغرب بعد ان بهر الجميع بمستويات وانتصارات وكان اقرب للنهائي ، والنتيجة تحسب لاتحاد شداد الذي اعاد اكتشاف المنتخبات الوطنية وانتظم في العديد من المشاركات وتحسن ترتيب السودان كثيرا ونطمع ونتطلع للمزيد ، ولا تزال امام المنتخب فرصة من خلال هذه الجولة برغم معاناة المنتخب من برمجة الكاف ومشاركة الاندية وتضارب المباريات والرحلات التى عادت اكثر من مرهقة خاصة لاعبي الهلال الذين كانوا في حالة سفر وطيران لأكثر من عشرين ساعة والان يتوجهون مع المنتخب من دون راحة والمباراة تقام غداً ربما حتى بدون تمارين ما عدا مران واحد يجرى اليوم وقد تكون مشاركتهم مجازفة ، نتمنى ان يوفقوا وان يعودوا بنتيجة إيجابية تعين على لقاء الرد ،،
نقول بان منتخبنا يخوضها بمعنويات كبرى بعد التأهل لمجموعات كاس العالم على حساب تشاد رلكن نخشى من الإحباط والحالة النفسية حتى للاعبي المريخ بعد الأحداث الاخيرة والتوقف عن التمارين بسبب المطالب المالية والاستحقاقات السابقة والحوافز منذ بطولة الممتاز السابقة والتى لم تسلم حتى الان ،،
منتخبنا امتاز في مباراة تشاد بدفاع صلد ومن خلفه حارس مميز مطالب على الاقل بالخروج بشباك نظيفة في هذه الجولة ،
# والمنتخب التنزاني يجب الا نجهله فهو الاخر متطلع وان كان قد تاهل لمجموعات كاس العالم على حساب بورندي بركلات الترجيح بعد التعادل ذهابا وإيابا ،،
نتمنى ان يعود المنتخب والا تطول الغيبة مجددا ، خاصة وان هذه البطولة عبارة عن اعداد وتجهيز للمنتخب والذي يمثل ايضا في مجموعات كاس العالم في مرحلتها قبل الاخيرة في الطريق لمونديال قطر ،،
_ كان من المفترض ان تلعب المباراة حسب خطاب الاتحاد التنزاني الاول ان تلعب بالاحد ولكنه عاد وقررها بالجمعة على أساس هناك احتفالات في البلاد بالاحد ، وقد وافق له الكاف ويبدو انه تقدم بطلبه في الفترة القانونية المسموح بها ،،
# والحديث عن المنتخبات يقودنا ايضا للزخم الكروى هذه الايام. المشاركة بمنتخب الشباب في بطولة سيكافا بيوغندا في مجموعة الموت والتى تضم ايضا يوغندا وجيبوتي و اريتريا
شباب السودان مع القيادة التدريبية الشابة محمدموسى وحمد كمال نتمنى ان توفق وتلفت الأنظار وتتأهل لما بعد المجموعات في الطريق لأدوار متقدمة
وهذه المرة عدد لاعبي الهلال المنضمين من رحلة الهلال اثنان فقط الحارس أبوجا ونجم الوسط مؤمن عصام ، وقد تكون هناك راحة كافية وكذلك قرب يوغندا من السودان نتمنى ان يوفق الجهاز الفني وان نحقق المطلوب ،،
——————-
لحن الختام
————–
# من حق اي هلالي ان يفرح ويستمر الفرح وهو مستمتع بتواجد الهلال في أمجد البطولات ابطال افريقيا ولانزال فرصته وافرة لبلوغ المجموعات ،،
ما حققه الهلال ليس بالسهل وليس بالأمر الذي يمكن تناسيه وتجاهله ، والشغلانة في النهاية منظومة فرح مربوطة بما هو قادم ولابد من التهيئة وانت مبسوط ومشارك او متحكر في الابطال ،،
# وتتوالى ردود الأفعال. اخبار مدينة ابا تقول بان رئيس اينمبا بعد المباراة خرج غاضبا من اللاعبين لأنهم لم يحققوا النصر رغم نقص الفريق الزائر ولعبه في ارض وجمهور غريب عليه
وأصح ان هذا الغضب ينبئ بعواقب ونهايات ليست في صالح اينمبا ، وفي النهاية المدرب وحارس المرمى يحاولون رفع المعنويات وان العودة ممكنة من امدرمان بالتاهل ،،
# رئيس بعثة الهلال محمد عبداللطيف هارون أدلى بتصريحات خطيرة لقناة النادي قال فيها انه ومن خلال جلوسه في المقصورة وبعد ان احتسب الحكم الكونغولي ركلة جزاء لاينمبا لاحظ ان المراقب يضحك وعندما التفت تجاه جاره الاخر وكان حاكم الولاية سأله هارون هل الكرة تستحق الكرت الأحمر فقال له الحاكم ولا حتى الكرت الأصفر ،،،
واضح ان طرد نزار حامد ومن زمن مبكر كان مسخرة وينبيء بالكثير من الكوارث ولكن نجوم الهلال كانوا لها وكانوا ابطالا اسعدوا الجماهير السودانية الغفيرة من على البعد وهي تتابع الأخبار بالسمع ولاول مرة تتجاوب الجماهير مع مباراة ونتيجتها وهي لم تتابعها ، فالخطاب يكفي من عنوانه ، صمود بعشرة لاعبين وفرص عديدة كافية مع الارض والجمهور للحسم من الجوهرة الزرقاء ،،
# برغم غياب الدوليين يبدأ الهلال إعداده من جديد تاهبا لمعركة اينمبا مواصلا التمارين الخفيفة التى أعقبت المباراة بعد التعادل الذي كان بطعم الانتصار
والحق يقال ان الظروف مشابهة للمباراة الاولى والهلال يبدأ إعداده في غياب الدوليين ، ولكن هذا الأعداد قدم لنا الحارس جمال سالم في أبهى صورة وكذلك بشة ودراج الذين كانوا من نجوم المباراة ،،
# اعادتنا لجنة الاستئنافات لاتحاد الكرة لأيام لجنة سمير الشهيرة والتى تأخذ معها القضية الواحدة الحول واكثر ، هل تعلم اللجنة الحالية والتى تقرر فيها تاجيل القرار بخصوص استئناف المدينة للاجتماع القادم بالاثنين ان هذه القضية من الموسم الماضي ،،
بدأ السخط على اللجنة من أعضاء كثر في الجمعية العمومية حتى من الأنصار والمساندين. لكن من الواضح ان حد هذه اللجنة بانتها دورتها وأنها لم تستفد من اخطاء من سبقوها وبدأت تكرر في موال التبريرات غير المجدي وغير المقنع ،،
# وبخصوص اللاعب بكري المدينة سارع المريخ في إعارته للقوة الجوية العراقي بأبخس ثمن برغم مباراته المرتقبة مع الوداد مطلع أكتوبر القادم وذلك حتى يستفيد على طريقة إعارة السماني الصاوي للفريق الليبي ، وفي النهاية لم تكن الحلول او العائدات مجزية لتحل وتحسم مشاكل المريخ بدليل ان عودة اللاعب نفسها كلفت المريخ ما كلفت بعد توقفه المشهور ، فهل تحل إعارة بكرى المدينة مشاكل المريخ ام تعقدها من جدبد ،،!؟
# في ابطال اوربا انتهت مجموعة الموت بالتعادلات تعادل الانتر على ملعبه مع سلافيا براغ التشيكي ،بهدف لكل وكان الانتر متأخراً ،وتعادل بروسيا دورتموند الذي أهدر ركلة جزاء على ملعبه مع برشلونة سلبيا
التعادلات جعلت كفة مجموعة الموت متساوية حتى الان في انتظار الجولة القادمة ،،،
ومن اخطر النتائج خسارة ليفربول بهدفين من نابولي الايطالي ولو كانت المباريات عن طريق الإقصاء خروج المهزوم ذهاب. إياب لكن هناك كلام اخر لحامل اللقب والبحث عن ريمونتادا جديدة ،،
والأخطر في هذه المجموعة ظهور مغامر خطير ريد بول النمساوي والذي فاز بنصف دستة مقابل هدف كأكبر انتصار في المجموعة معتليا الصدارة
– لايبزج الألماني تصدر مجموعته بمفاجأة بنفيكا البرتغالي على ملعبه برغم ان بلجيكا بطل دولته وصنف في المستوى الاول ، بينما تعادل الفريقان الآخران في المجموعة ليون وزينت بهدف لكل ،،
_ شيلسي رغم انتفاضته في الممتاز الانجليزي مؤخراً وفوزه في اخر مبارياته بخماسية عاد وخسر على ملعبه من فالنسيا الاسباني بهدف ، ليتصدر اياكس المجموعة بعد فوزه بثلاثية نظيفة على ليل الفرنسي ،،
# امس حقق السيتي الفوز خارج ملعبه بثلاثية نظيفة على شاختار اوكرانيا ،و وفرط يوفنتوس في تقدمه بهدفين ليعود اتلتكو مدريد من بعيد بالتعادل هدفين لكل ، وسحق بايرن ميونخ سرفيا الصربي بثلاثية نظيفة ، وفاز باريس سان جيرمان على الريال بثلاثية نظيفة كان بطلها في غياب النجوم ماريا هدفان وهدف لتوماس مونيير وتعادل توتنهام مع اولمبياكوس بهدفين لكل ،،،
# الخاسران في ابطال اوربا سيعودان في اشرس مواجهات الممتاز الانجليزي بالاحد شيلسي وليفربول ،
ليفربول يتصدر بالنقاط الكاملة خلال الأسابيع الخمسة التى لعبت ، وخسارة الابطال تعتبر الاولى له في هذا الموسم قد ترمي بظلالها على مباراة الاحد ،،،
———–
الحالة 1
———-
# خطاب إشادة وشكر وتقدير من رئيس الكاف شخصيا للدكتور حسن على عيسى بعد المشاركة الجادة والنقاش الهادف في حضور رئيس الفيفا وبحث مستقبل وتطور الكرة في افريقيا ،ويقول الخطاب انه لن يكون اللقاء الاول وستتبعه لقاءات اخرى ، وأشاد بالهلال وريادته ، والحق يقال ان الدكتور حسن على عيسى يستحق الإشادة والتقدير وهو يعكس الوجه المشرق للهلال والكرة السودانية ،،
حق علينا في الجوهرة الرياضية ان نتقدم بالشكر الجزيل للصديق العزيز القطب الرياضي والمريخي محمد عثمان الطيب في نيجيريا برغم إقامته بعيدا ان مدينة ابا والذي قدم لنا خدمات جليلة إبان تواجد بعثة الهلال في ابا ، بالعديد من قصاصات الصحف قبل وبعد المباراة كنا طالع قراء الجوهرة الرياضية وقراء هذه الزاوية وكذلك تفاصيل المباراة ولحظاتها بعد ان تعذرت التلفزة
الرجل رغم مريخيته منبهر بمستوى الهلال وصموده بعشرة لاعبين امام فريق اينمبا الشرس ، وفي ذات الوقت حزين لحال المريخ وتراجعه في المستوى وخروجه المبكر من الابطال
له التحية والتقدير والشكر وتحية اكثر خصوصية ايضا لصديقنا محمد الحاج والتى حالت ظروف والده لان يكون في الخرطوم لحظة قيام المباراة له التحية والتقدير ولتعاونه الكبير ايضا معنا وتواصله الرياضي والإعلامي الاجتماعي الكبير ،،
———-
الحالة 2
———
وتتوالى أحزان المجتمع الرياضي ، فبعد رحيل ود البادية امس الاول ، توفي بالامس أخد نجوم المجتمع السوداني والرياضة والطيران كابتن شيخ الدين محمد عبدالله الرئيس الاسبق للجنة الأولمبية وعدد من اتحادات المناشط ،،
وكابتن شيخ الدين معروف لدى الجميع بتواضعه وخلقه الجم ، ودوره الكبير في تثبيت دعاء السفر الذي كان اول من أطلقه عبر رحلات الطيران ، علمه وموهبته في مجال الطيران لم تنتفع بها بلادنا فحسب بل استفادت منها العديد من الدول وعلى راسها دولة الكويت وغيرها ،،
اشتهر بسلامه القوى مع كل الخلان والأصدقاء ، ولا يمكن اذا سافرت معه في رحلة ومن نجوم المجتمع المعروفين له الا وأدخلت كابينة القيادة لتطل على الدنيا من عل ، وكذلك عند لحظات الهبوط
ودع شيخ الدين بكاه الكثيرون ولأسرته احر التعازي
له الرحمة والمغفرة ، انا لله وانا اليه راجعون

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك