الأولمبي يتعادل مع الرابطة الأمدرماني .. ويرتاح الاثنين

0
90

 

 

والى المنتخب الوطني السوداني تحت 23 سنة مبارياته التحضيرية لمواجهة كينيا في تصفيات أمم افريقيا 2019م بمصر، وأولمبياد طوكيو 2020م، بمواجهة فريق الرابطة الأمدرماني صباح امس على ملعب الخرطوم الوطني في نادي الأسرة بالخرطوم 3، هذا وقد انتهت المباراة بالتعادل الايجابي 1/1، أحرز هدف صقور الجديان عمار ابراهيم، وكلا الهدفين أحرزا في الشوط الثاني من اللقاء الذي انتهى شوطه الأول بالتعادل السلبي، وكان المنتخب قد فاز على توتي في أولى تجاربه التحضيرية، وخسر من الهلال الأبيض، وسيرتاح المنتخب اليوم  قبل ان يعود للتدريبات صباح الأربعاء بالأكاديمية، ويواجه ودنوباوي يوم الأربعاء عند الساعة مساء باستاد الخرطوم، ويختتم بلقاء أمبدة في ذات الزمان والمكان يوم الخميس في آخر تحضيرات المرحلة الأولى من برنامج الاعداد الموضوع من جانب الجهاز الفني بقيادة الكرواتي زدرافكو لوغاروشيتش وطاقمه المعاون بقيادة الكابتن معتصم خالد .. يذكر أن المباراة أدارها طاقم تحكيم قومي بقيادة حكم الوسط عثمان تاج السر، وعاونه؛ اسماعيل محمد، وآدم عمر..

>> تشكيل المنتخب الوطني

دفع الكرواتي زدرافكو لوغاروشيتش بتشكيل ضم: سيف الدين في حراسة المرمى، عايد عطا على الرواق الأيمن، مصعب كردمان وعمار كنو في عمق الدفاع، علاء الدين على الطرف الأيسر، اسحق، محمد المنذر، وهشام عطا في محاور اللعب، ورضوان في متوسط الميدان بصناعة اللعب، محمد اسماعيل، وأنس خليل في المقدمة الهجومية.. وأجرى الجهاز عدد من التبديلات من بينها خروج هشام عطا دخول وليد ابراهيم صاحب الهدف، وخروج الحارس سيف ودخول زاهر ضحية..

>>> معتصم خالد: التجارب أفادتنا في قياس مستويات الجدد

قال الكابتن معتصم خالد المدرب المساعد في المنتخب الوطني تحت 23 ان الفترة الحالية في الاعداد لمواجهة كينيا مخصصة للاختبار والوقوف على مستويات العناصر التي أضيفت مؤخراً للقائمة، وجميعها وجد سانحة المشاركة خلال الثلاث مباريات التي خاضها المنتخب حتى الان، وأضاف معتصم ان هناك مباراتين قادمتين سيتم من خلالها الوقوف أكثر على المستوى والتقييم لكل العناصر، وقد حرص عدد من المحاربين القدامى على التواجد مع المنتخب الوطني بالتنسيق مع أنديتهم نظراً لارتباطات الدوري وضغطه، وأعرب المدرب المساعد في المنتخب الاولمبي عن جاهزيتهم وتفهمهم لطبيعة متطلبات كل مباراة على حدا، فمواجهة كينيا تختلف جملة وتفصيلاً عن لقاء سيشيل، وذكر في معرض حديثه ان نهاية المرحلة الأولى سيكون من خلالها الشكل الأولي لكلية المنتخب قد تكامل قبل تدشين المرحلة الثانية، والتي سيتم فيها رفع نسق التحضيرات عبر المعسكر المقفول والمباريات الأكبر من حيث الثقل الفني والخبرات.. وفي ختام حديثه تمنى معتصم خالد ان يكون التوفيق نصيبهم وشكر الجميع على التفاعل الايجابي مع عملهم الفني الضاغط في المنتخبات الوطنية..

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك