الاتحاد السوداني للتايكندو ينظم دورة تدريبية بمشاركة 32 دارساً

0
233

مستر لي : إذا لم تكن هنالك تمارين يظل المستوى في مكانه ولن يتطور

مستر أو: البومسي هو أساس التايكندو فهو تمرين للعقل والجسد بدون امتحان

أقام الاتحاد السوداني للتايكندو دورة تدريبية  للمدربين بمشاركة (32) دارساً يمثلون الولايات المختلفة حيث أشرف على الكورس خبراء من كوريا وهما مستر (لي) ومستر (أو) وكانت هذه هي الدورة الأولى لهما بالسودان. واكد الخبيران  نجاح  الدراسة التي أقيمت بالصالة الرياضية بالخرطوم 2 حيث اشتملت الدراسة على شقين الأول جاء عن الجروقي والثانية عن البومسي.  وأشاد الكوريان بانضباط الدارسين واحترام الزمن وكان الخبيران نفذا عدداً من البرامج  منها كورس التدريب ومحاضرات بكلية الشرطة  ومشاركة الجامعات وعروض بالمسرح القومي بأمدرمان بمشاركة لاعبي  ولاعبات التايكندو  ولمعرفة المزيد عن ماقدمه الخبيران الكوريان كانت الجولة التالية:

الدورة التدريبية للمدربين

تحدث مستر (أو) عن الدراسة مشيرًا إلى مشاركة (32) دارساً في الدورة التدريبية وهو كورس قومي شارك فيه دارسون من ولايات السودان وأشاد بانضباط اللاعبين واحترامهم للزمن مشيرا إلى أنه كان محاضرا لكل ما يتعلق بالبومسي وعبر عن سعادته للتجاوب  الذي وجده من الدارسين ومعرفتهم لبعض المصطلحات الكورية وقال : هذا بدوره سهل لنا  توصيل رسالتنا.  وأشار (أو) إلى أن البومسي يعتبر أساس لعبة التايكندو ويفترض أن يتعلمه اللاعب قبل كل شئ مشيرًا الى أن الجروقي عبارة عن قتال بين أشخاص فيها فائز وخاسر والبومسي  تمرين للعقل والجسد  يمارسه الشخص بدون امتحان. وقال: قدمت خلال  الدراسة البومسي باللغة والمصلحات الكورية  وساعدني  في توصيلها للدراسين المدرب إسماعيل رئيس لجنة التدريب المركزية ولم تكن هنالك مشكلة في توصيلها للدراسين.

الاستمرار مطلوب

أضاف الخبير (أو) قائلا: لابد من الاستمرار ومواصلة التمارين لضمان سير المنشط وقال: بدنياً هم جيدون لكن يبدو أنهم لايتمرنون باستمرار ولابد من متابعة المعلومات باستمرار عبر موقع الاتحاد الدولي والنت لمزيد من التجويد وقال: معظم اللاعبين يفقدون الأساسيات ويذهبون للمرحلة التي تليها وهذا لايساهم في التطوير وأشار إلى أن المال مهم لكل شئ ولابد من توفيره في أي نشاط للنهوض بالرياضة وأضاف: الصالة التي أقيمت فيها الدراسة كانت جيدة وفيها المرآة التي يشاهد فيها المدرب الأخطاء وكيفيبة المعالجة  لكن الصالة عيبها الوحيد السخانة وقال :يجب ان يذهب مدربون ولاعبون إلى كوريا لاكتساب مزيد من الخبرات  خاصة وأن كوريا فيها كل شئ متوفر وطالب بأن بكون هنالك مسئول عن العلاقات العامة باتحاد التايكندو لمزيد من الانتشار خاصة وأن هنالك من لديهم دراية باللعبة ولكن لايعرفون ‘لى من يلجأون لمواصلة النشاط.

التنافس والقتال

قال مستر (لي)، المشرف علي الجروقي، إن الجروقي يشتمل على المباريات والتنافس وقبل ذلك الانضباط والأخلاق الجميلة وأكد وجود اللياقة البدنية بالنسبة للدارسين لكنهم يحتاجون إلى مزيد من المهارات مشيراً إلى أن الجروقي لعبة تنافس وهي من الألعاب الأولمبية المعتمدة في الأولمبياد مشيرًا إلى أنه واجه مشكلة في الشرح لكن تطبيق الحركات كان الدراسون ممتازين وشعرت أنني وصلت المعلومة للدراسين واكتسبوا مهارات وهنالك تفاصيل دقيقة لم استطع توصيلها لضعف اللغة الانجليزية.  وأشاد بالمدربين المساعدين إسماعيل ومحمد يوسف للجهود التي بذلوها لإنجاح الكورس وطالب الدارسين بتطبيق مادرسوه و خاصة في الولايات من أجل التطوير مشيراً إلى أن الدراسة كانت الخطوط العريضة للمنشط ويحتاجون للمتابعة وأضاف: إذا لم يكن هنالك تمارين يظل المستوي في مكانه ولن يتطور النشاط  وقال المتابعة  للاحداث وتنفيذها  مطلوب من أجل التطوير.

الأولمبياد والمهارات

تحدث مستر (لي) عن الأولمبياد مشيرا إلى أن الواقيات الخاصة بالمنشط تختلف ففي الأولمبياد تستخدم الواقيات الالكترونية وحتى نواكب ذلك لابد أن نتدرب على الواقع الألكتروني وحتى إحراز النقاط الكترونياً والتحكيم  مختلف.  وطالب بأن يكون التدريب علي بساط وليس بلاط او نجيلة مع وجود صالات مغلقة لممارسة النشاط وأضاف : المهارات وحدها لا تكفي نحتاج لصالات لتقوية العضلات وهي مهمة في عناصر اللياقة مع تنوع التمارين وأشار إلى أنه لا بد أن ينشر المنشط بالولايات مشيراً إلى أن الاتحاد السوداني للعبة سبق وأن وعد بتنفيذ زيارة للولايات لتقديم بعض المحاضرات والعروض وحتى الان لم يتم تحديد ذلك مشيرا الي انهم لديهم رغبة للوصول لكل الولايات من اجل النهوض برياضة التايكندو بالسودان وأكد مواصلة  العروض والتمارين بصورة مستمرة في كوريا وهذا كان سببًا في ترقية المنشط وتطويره بكوريا واشاد بالعروض التي قدمت بالمسرح القومي بامدرمان

التعاون والتطوير

قال مستر(لي) :ان كوريا علي استعداد لارسال مدربين لتطوير التايكندو السوداني مع تبادل الخبرات واشاد بتجربة كلية الشرطة والعروض التي قدمت بمشاركة طلاب الشرطة واشار الي ان الكورس كانت فترته طويلة ويفترض ان تكون الفترة شهر او شهرين لكن اسبوعين ليست كافية وربما يتم التقليص بسبب التكلفة وكل اتحاد له إمكانياته وطالب بتوفيرمزيد من المعدات الرياضية لمواصلة التدريبات مشيراً إلى أن التايكندو لعبة صحية تساعد علي تنسيق الجسم واذا الشخص مواصل تمارينه عليه ان يعمل كنترول لوزنه خاصة وان لعبة التايكندو شاملة لكل الجسم ولاتوجد فيها خطورة .

الرياضة السودانية

اشار مستر لي الى انه شاهد العديد من العادات و الرياضات السودانية مشيرا الي ان زيارته للسودان اعطته تجربة وضرب مثلا بالطقس والاكل والتعامل مع الاشخاص مؤكدا حضوره لعيد الاضحي ومشاهدته لذبح  الخراف لاول مرة  وحضوره اعراس وافراح سودانية  بجانب الثقافة الاسلامية واحترام السودانين لوقت واداء الصلاة  في مواعيدها واشار الي انه شاهد منافسات لسباق الخيل والجمباز والكرة الطائرة – الشطرنج – المصارعة واضاف: اعجبني في المصارعة السودانية  انها فريدة في نوعها وتعتبر جديدة بالنسبة لي وتمني لمدربي ولاعبي التايكندو مزيدا من التقدم والنجاح

img-20161218-wa0030

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

لزوارنا من السودان متجر موبايل1 

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

3,339 حملو التطبيق

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

10130 حملو التطبيق

على متجر   mobogenie

 http://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

1000+ حملوا التطبيق

 

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك