الاشانتي لن يفرش طريق الهلال بالورود !

0
33

رمية تماس

بابكر مختار

الاشانتي لن يفرش طريق الهلال بالورود !

*باختصار!
*استباقا لما يمكن ان يحدث!
*وحتى لا تكون شماعة جاهزة لتعليق الاخفاق والفشل وتمرير الخيبات!
*وتاكيدا لحقيقة ان البطل لا يهاب النزال ولا يخشى المتاريس والصعاب!
*الحديث عن حرب نفسية وغيرها من اساليب يتبعها مضيف الهلال الحالي ووصيف المجموعة الاشانتي كوتوكو الغاني ليست بجديدة في الساحة الافريقية ولا حتى علي الاشانتي الغاني صاحب لقبين في كبرى بطولات الكاف في عقود سابقة والتاريخ يشهد لهذا الفريق بانه استرد قيمته وكرامته امام الزمالك المصري الذي كسبه بالقاهرة بخماسية استغل خلالها الفريق المصري المتاح وغيره ليعود الفريق الغاني الشرس ليكسب بذات النتيجة ويرد اعتباره مستغلا سلاح الارض والجمهور وما هو متاح وغير ذلك من اساليب خارج النص تستعمل اندية القارة السمراء لضمان العبور وتحقيق الانتصارات وقد شهد التاريخ بالكثير من تلك التجاوزات غير الاخلاقية بما فيها شراء الذمم والحكام والتي لم يخفها الرئيس السابق للكاف الديناصور الكاميروني عيسى حياتو والذي تحدث عن فساد التحكيم كواحدة من اهم مقومات عدم تطور الكرة الافريقية قياسا بنظيراته في قارات اخرى رغم توافر عنصر الموهبة احدى اهم مرتكزات تطور اللعبة!
*نعم..الحديث عن حرب نفسية واساليب غير كريمة سيتبعها الاشانتي الغاني لضمان تحقيق الفوز وعدم الوقوع في فخ التعادل او الخسارة خاصة وانها المباراة الاخيرة للفريق الغاني علي ارضه وبين جماهيره حيث سيرحل في الجولة الاخيرة الي ملعب اندولا لمنازلة زيسسكو الزامبي الذي سيرمي بثقله في الجولتين الاخيرتين امام مواطنه ناكانا الاحد وعلي ملعبه امام الاشانتي الغاني ما يشير الي ان مضيف الهلال لن يقف مكتوف الايدي وسيسعى بكل السبل والطرق لتحقيق الانتصار وممارسة كل صنوف الحروب النفسية علي الهلال ولاعبيه قبل واثناء المباراة ولن يفرش الفريق الغاني طريق الهلال بالورود ويعينه علي ثبات اقدام لاعبيه قبل النزول الي ارضية ملعب كوماسي مساء الاحد بل بالعكس سيستعمل صاحب الارض كل الاساليب غير المرئية لاجل اضعاف الروح المعنوية للاعبي الهلال وزعزعتهم بشتى السبل لاجل تمهيد لطريق الي انتصار مشهود يضع النقطة التاسعة في رصيد الفريق الغاني في انتظار ما تسفر عنه الجولة الاخيرة لمرحلة الاياب ما يعني ان التونسي نبيل الكوكي ولاعبيه وادارة النادي الرياضية ووفد المقدمة الذي سبق الجميع للترتيب للاقامة والتدريب وغير ذلك ليسد الطريق علي الفريق الغاني لاستغلال طريق اضعاف الاعداد الفني للفريق الضيف من خلال تدريباته الاخيرة وهي خطوة درج عليها الهلال في جميع مبارياته خارج الارض حتى في مبارياته التي استغل خلالها الطيران الخاص ايام صلاح ادريس،درج علي تامين التدريبات الاخيرة خارج القواعد الي جانب تامين محل الاقامة للاعبين علما بان الاندية الافريقية لا تتورع في استغلال كل جزئية يهملها النادي الضيف لاجل اضعاف الروح المعنوية وبالتالي فان الكوكي وجماعته يدركون تماما صعوبة مهمة الاحد ويعلمون ان كل الامتاريس والصعاب ستوضع في الطريق قبل النزول الي المعشوشب الاخضر ليكتمل الضغط النفسي من خلال المدرجات التي ستضغط بقوة لاجل اكمال اللعبة!
*نعم..النادي الغاني سيبحث عن كل الطرق المؤدية لانتصار وحصد النقاط الثلاثة بما في ذلك الصافرة الافريقية كما حدث في ملعب اندولا وفضيحة طرد المهاجم الكنغولي ادريسا امبومبو بصافرة نيجرية غير امينة مع العلم بان صافرة الحكم الاثيوبي الحاضرة في لقاء الاحد عرفت بالامانة والنزاهة والشفافية واناقة التحكيم ما يعني بان الهلال سيكون في مأمن من الظلم، اللهم الا اذا ظلم لاعبو الهلال انفسهم بتدخلات غبية وارتكاب مخالفات ساذجة كما يحدث من بعض اللاعبين احيانا والذين يجبرون الحكم علي استعمال البطاقات الملونة وتامين صافرة التحكيم لمباراة ملعب كوماسي يعني ان لاعبي الهلال ليس لديهم شماعة يعلقون عليها الاخفاقات والفشل لا قدر الله ما يؤكد ان العرق والجهد والقتالية ستكون الطريق المؤدي الي تحقيق المطلوب قبل العودة لملعب الجوهرة لخوض ختام مباريات مرحلة الاياب في دوري مجموعات الكونفدرالية..ونعود باذن الله.
اخر الرميات
*الحقيقة ان مباراة ملعب كوماسي ستكون الاشرس في مشوار الهلال هذا العام باعتبار انها ستوضح بشكل كبير ملامح بطاقتي التاهل رغم القناعة بان كل شيء يمكن ان يتأجل الي الجولة الاخيرة للمجموعة الثالثة التي تحتفظ فيها جميع الفرق بحظوظ الترشح للدور الاقصائي في اشارة لحقيقة قوة المجموعة ورغبة كل فريق في خطف احدى البطاقتين!
*البطل لا يهاب كل صنوف الحرب النفسية قبل نزول لاعبيه الي ارضية الملعب وفي مقدوره قلب الطاولة علي اصحاب الارض وكل الحيل التي يستغلونها لاجل الفوز!
*اللهم لك الامر من قبل ومن بعد.
*وحسبنا الله ونعم الوكيل.
*تعالوا بكره!

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك