صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الدجاج.. وسمك الكافيار..!!

522

في دائرة الضوء

حافظ محمد أحمد

الدجاج.. وسمك الكافيار..!!

  • حكمة اليوم: تبيض الدجاجة بيضة واحدة رخيصة الثمن فتملأ الدنيا صراخاً.. وتضع السمكة آلاف من بيض الكافيار غالي الثمن وهي ساكته..!!
  • دع إنجازاتك تتحدث عنك..!!
  • طالعت عبر الصدفة البحتة تصريحا للناطق الرسمي باسم نادي المريخ هيثم كابو، لموقع سبورتاق، وقطعا كان التصريح مطولا، يكشف عن شخصية لا تجيد سوى الثرثرة، وهو أمر معهود، فنائب رئيس نادي المريخ السابق محمد سيد أحمد قاطع كابو ذات أمسية، خلال لقاء اعلامي للمجلس وقتها مع الإعلاميين، وبسخرية أثارت ضحك كل من في القاعة طالبه فيها بالإكتفاء بالقدر من الحديث، معلقا أن الجميع لابد أن يحتاجوا لإمضاء ليلتهم بالقاعة إن تركوه يأخذ “راحته” في الحديث.
  • نعود لفحوى الخطبة الرنانة الحاشدة بعبارات القوة المزعومة، ومليئا بتهديد “أم ضريوة لأمريكا” التي ختمها كابو بالقول: المريخ سيشرع على الفور في تنظيم قيادة تسعى لتنظيم بطولة للشباب خاصة بأندية الدوري الممتاز، والنادي قادر على تنظيم بطولة أفضل مرة من التهريج الذي يفعله اتحاد الخرطوم، وقادر على توفير احتكاك، وتجارب مميزة لفريقه الشاب، وليهنأ اتحاد الخرطوم، بتحالفه، وسيرى قريبا حصاد ما فعله، وحصاد معاداة نادي بحجم المريخ.
  • وقد لا يعلم كابو أن اتحاد الخرطوم لم يكن ليتجرأ على ابعاد المريخ إن لم يكن على علم بأن النادي يديره أمثاله، كما أن اتحاد الخرطوم قد لا يدري أن مجرد وجود نادٍ بحجم ومكانة المريخ كفيل بانجاح أي بطولة، بل أن ورقة التلويح بالإنسحاب لطالما أقلقت مضاجع اتحاد الكرة من المريخ والهلال، عندما كان يديرهما إداريين على شاكلة جمال الوالي وصلاح إدريس، وغيرهما، ولكن في عهد كابو لم يتردد اتحاد الخرطوم في الإمعان من تصغير النادي بابعاده عن بطولة، يعد اسم المريخ سببا كافيا لنجاحها.
  • المثير للسخرية أكثر تهديد كابو بأن المريخ سيشرع على الفور في تنظيم قيادة تسعى لتنظيم بطولة للشباب خاصة بأندية الدوري الممتاز، ويبدو أن علاقة كابو الضعيفة بالرياضة وبالإدارة أنسته أن المريخ يتجول بين الملاعب 3 أعوام كاملة، منها عاما بأكمله وكابو ناطقا رسميا باسم مجلس حازم، ولجنة تسيير أب جيبين.
  • ولعل أكثر ما يحزن التعليقات من رواد منصات التواصل الإجتماعي، ونترك العنان لخيال القراء لمعرفة فحواها.
  • المريخ لا يمكن أن يدار بالشلليات، و”صاحبي وصاحبك” كما أن النادي ليس في حاجة لمن يطلق التصريحات، عديمة الجدوى، الخالية من المضمون، التي لا يمكن أن تخيف طفلا غريرا، فأي مريخي يمكن أن يفحم اتحاد الخرطوم، واتحاد الكرة أو غيره.
  • المريخ في حاجة لإداريين حقيقيين، يستطيعون تقديم الإضافة الفعلية، لا أن يتسلقوا على اكتاف آخرين، ويبرعوا في الفهلوة وادعاء المعرفة.
  • ويكفى فقط مشاهدة مباراة للمريخ في العهد الحالي لتكتشف التراجع المريع الذي استمر على نحو مخيف، والمحصلة الباهتة، في الوقت الذي اتى فيه كابو وأمثاله إداريين في المريخ.
  • المريخ في محنة حقيقية، ومشكلته إدارية في المقام الأول، ولن ينصلح حاله، ما لم يتم اصلاح الخلل الكبير في معايير هوية من يديرون النادي، فأمثال كابو وعبد الجليل، ليس مكانهم المريخ بأي حال من الأحوال.
  • وجود كابو أغرى آخرين بالترشح “للرئاسة كمان”..!!
  • كابو تجلى، وظهر في أبهى حلة، وقدم أفضل ما عنده وذلك في استقبال داليا البحيري، ذلك مجاله، وملعبه، وعليه العودة إليه، ليبدع ويبرع فيه.

 

قد يعجبك أيضا
2 تعليقات
  1. محمد الوسيلة محمد يقول

    لا ادري من هو حافظ محمد احمد هل هو كاتب هلالي ام مريخي ؟ وفي كل الاحوال كابو شخص مؤهل لن تطوله ياحافظ .

  2. صالح ابراهيم محمد ابراهيم يقول

    مش يعمل دورة لفرق الشباب المريخ لا يستطيع اقامة دورة داخليه مع شبابه او ناشئين انتم لا تملكون ملعب يا سيد كابو استاد الخرطوم ده تحت رعاية اتحاد الخرطوم انت لا تملك صلاحيات ولا امكانيات بطاقات لاعبي الشباب لدي مجلس سوداكال

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد