صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الدكتور معتصم جعفر: حريصون على علاقات مميزة مع المؤسسات الدولية والاتحادات القارية والإقليمية من أجل مصلحة الكرة السودانية تجاوزنا ما حَدَثَ في الجمعية العمومية الانتخابية بمجرد فرز الأصوات ورفع تعليق اتحادات كسلا والجنينة والسوكي أصدق دليل قرار لجنة الاستئنافات بالتجميد المُؤقّت لمسابقة الكأس يجد منا كل احترام الجمهور سيُغيِّر المُعادلة في نتائج المُنتخبات الوطنية وسيجد منا كل اهتمام

155

الدكتور معتصم جعفر:
حريصون على علاقات مميزة مع المؤسسات الدولية والاتحادات القارية والإقليمية من أجل مصلحة الكرة السودانية
تجاوزنا ما حَدَثَ في الجمعية العمومية الانتخابية بمجرد فرز الأصوات ورفع تعليق اتحادات كسلا والجنينة والسوكي أصدق دليل
قرار لجنة الاستئنافات بالتجميد المُؤقّت لمسابقة الكأس يجد منا كل احترام
الجمهور سيُغيِّر المُعادلة في نتائج المُنتخبات الوطنية وسيجد منا كل اهتمام

أعلن رئيس الاتحاد السوداني لكرة القدم، الدكتور معتصم جعفر عن دعمهم اللا محدود لتكوين الرابطة القومية لتشجيع صقور الجديان، وتوقع أن تقوم الرابطة الوليدة بدورٍ كبيرٍ في استنفار الجماهير لمُساندة المنتخبات الوطنية، ونوه الدكتور معتصم إلى أنّ مجلس إدارة الاتحاد السوداني لكرة القدم يعمل بتناغمٍ وانسجامٍ وفق دوائر العمل المحدد دون حدوث أي خلافات أو أزماتٍ، مما أسهم في انتهاء المُوسم الكروي في توقيت مناسب ودون حدوث أي أزمات تُعكر صفوه، وأكد رئيس الاتحاد أن العلاقة التي تربطهم بالاتحاد المحلية مُميّزة للغاية، وأنّ الاتحاد نجح في إزالة حالة الاحتقان التي كانت تسود الوسط الرياضي، مما جعل كل الاتّحادات المحلية تنظم منافساتها بصورة مُميّزة، الدكتور معتصم تحدث عن العديد من قضايا الراهن كما سنطالع ذلك عبر سطور هذا الحديث:
أكّد الدكتور معتصم أنّ مجلس إدارة الاتحاد السوداني لكرة القدم يؤدي مهامه بدرجة عالية من الانسجام والتفاهم دون حدوث أيِّ خلافات أو مشاكل أو تداخُل في عمل الدوائر المختلفة، لافتاً إلى تميُّز العلاقة التي تجمع بين أعضاء مجلس الإدارة القائمة على الاحترام المُتبادل والتفاني في العمل من أجل تنفيذ البرنامج الانتخابي الذي طرحه الأعضاء من أجل إعادة الكرة السودانية إلى الطريق الصحيح بالاهتمام بالبنيات التّحتية والمُنتخبات الوطنية وتفعيل العلاقات مع المؤسسات الإقليمية والدولية، وأبان الدكتور معتصم بأنّ مجلس إدارة الاتحاد يقوم بدوره على أكمل وجه وكذلك المكتب التنفيذي للطوارئ يقوم بدوره على أكمل وجه للبت في المَسائل المُستعجلة مع عرض قراراته في أول اجتماع لمجلس إدارة الاتحاد لإجازتها، الأمر الذي يكشف الدرجة العالية من المُؤسّسيّة التي يقوم عليها العمل في الاتحاد السوداني لكرة القدم، ولفت الدكتور معتصم إلى أن روح العمل الجماعي التي كانت طبيعة العمل في الاتحاد أسهمت في تنظيم مسابقة الدوري الممتاز وإنهاء المُنافسة في توقيت قياسي بما يسمح بإصلاح روزنامة مُنافسات الاتحاد السوداني لكرة القدم بما يسهل من مُهمّة الأندية السودانية التي تشارك في البطولات الأفريقية حتى تستعد بالشكل المطلوب لتلك المسابقات وحتى تدعم صفوفها في فترة التسجيلات بالعناصر التي تحتاجها لمُقابلة المنافسات الأفريقية التي تطوّرت بصورة لافتة، وتوقع الدكتور معتصم أن تنعكس نتائج تلك السياسات إيجاباً على الأندية السودانية التي ستُشارك في البطولات الأفريقية حتى تستعد بالشكل المطلوب من أجل تمثيل الكرة السودانية بصُورةٍ مثاليةٍ، ونفى معتصم أن تكون هناك أيِّ خلافات بين أعضاء مجلس إدارة الاتحاد، مؤكداً أنه وإلى جانب العلاقة التي تربط بين أعضاء مجلس إدارة الاتحاد، فإنّ طبيعة العمل المؤسسي لاتحاد الكرة تحول دون حدوث أي خلافات أو تقاطعات.
سنلتزم بقرار الاستئنافات بخصوص كأس السودان
أعلن الدكتور معتصم، عن احترام الاتحاد للقرار الصادر من لجنة الاستئنافات بالاتحاد بالتجميد المؤقت لمباريات دور الثمانية من مسابقة كأس السودان، مؤكداً أن القرار صادرٌ من جهة عدلية مستقلة قامت بإلغاء قرار صادر من لجنة المسابقات التابعة للاتحاد، مبيناً أن الاتحاد يحترم القانون ويرفض انتهاكه، لذلك سيلتزم بالقرار الصَّادر من الاستئنافات باعتبارها لجنة قضائية مُستقلة وأعلى سُلطة في الاتحاد السوداني لكرة القدم وقرار ملزم لمجلس الإدارة وللجان المساعدة بالاتحاد، وقال إنّ اتحاد الكرة وبهذه الخطوة يُؤكِّد للجميع استقلالية اللجان العدلية والتزام الاتحاد بقراراتها، وأشار الدكتور معتصم إلى أنّه وعلى ضوء هذه التطوُّرات ستجتمع لجنة المُسابقات بعد أن وضعت القرار موضع التنفيذ وقامت بتجميد المباريات المُعلنة حتى تدفع بطلب لمجلس إدارة الاتحاد ليقوم بتمديد المُوسم حتى تتمكّن من استكمال البرنامج المُتبقي من مسابقة كأس السودان، ونوه الدكتور معتصم إلى أنّهم في مجلس إدارة الاتحاد كمبدأ مع استكمال مسابقة كأس السودان ومع تطوير مستواها الفني ورفع المُكافآت للأندية الحائزة على البطولة حتى لا تتلاشى هذه البطولة التاريخية التي ظلّت غائبة لخمس سنوات، مشيراً إلى أنّ الاتّحاد يستهدف من استكمال مُسابقة الكأس لإقامة السوبر السوداني بين بطل الدوري الممتاز وبطل كأس السودان، وتعهّد الدكتور معتصم بتوفير رعاية جيدة لمسابقة كأس السودان حتى تصبح جاذبة للأندية ويتواصل نشاطها دون توقف.
ندعم رابطة صقور الجديان
جدّد الدكتور معتصم، دعمه اللا محدود لتكوين الرابطة القومية لتشجيع صقور الجديان، وتوقع الدكتور معتصم أن تلعب الرابطة الوليدة الدور المطلوب منها في الحشد الجماهيري واستنفار القاعدة الجماهيرية العريضة من أجل العودة بقوة إلى الملاعب ومُناصرة جميع المُنتخبات الوطنية والتي هي في أمسّ الحاجة للسند والدعم الجماهيري، وراهن الدكتور معتصم على أنّ الجماهير وحال عودتها بقوة للمُدرّجات ستُغيِّر المُعادلة في نتائج المنتخبات الوطنية وستمنح اللاعبين الدافع الأكبر للأداء بقوة من أجل إسعاد تلك الجماهير، ونوه الدكتور معتصم إلى حرص الاتحاد على تكوين الرابطة القومية للمنتخبات الوطنية لقناعتهم بأنّ الجماهير عنصرٌ رئيسيٌّ في اللعبة ولا أحدٌ ينكر الدور الكبير الذي تقوم به الجماهير، وأشار الدكتور معتصم إلى أنّ لجنة المنتخبات الوطنية وعبر مُشرف لجنة التعبئة والحشد الجماهيري ستقوم خلال الأيام القليلة المُقبلة بتكوين المكتب التنفيذي لرابطة صقور الجديان حتى تكون روابطها الفرعية في كل الأحياء من أجل استنفار جماهيري غير مسبوقٍ في جميع مُباريات المنتخبات الوطنية، لافتاً إلى أنهم وجدوا حماساً فوق العادة من رموز التشجيع من أجل إنجاح الفكرة.
ملف العلاقات الخارجية يمضي بشكلٍ جيدٍ
طمأن الدكتور معتصم جعفر، الرياضيين بأن ملف العلاقات الخارجية على المستوى الدولي والإقليمي يمضي بشكل جيد وبانفتاحٍ تامٍ مع كل الاتحادات القارية والإقليمية والاتّحادات الصديقة مع تفعيل بروتوكولات التعاون مع عدد من الاتحادات الصديقة والتي أثمرت عن توفير إعداد نموذجي لمنتخبي الشباب والناشئين بتعاون صادق من الإخوة في الاتحاد السعودي لكرة القدم، الذين قدموا الكثير للمنتخبات السودانية ووفّروا أفضل إعداد لمنتخب الناشئين الذي استفاد من بروتوكول التعاون مع الاتحاد السعودي في تنفيذ معسكر إعدادي ناجح امتدّ حتى الآن لأسبوعين واستفاد منه المنتخب في أداء ثلاث تجارب إعدادية دولية على مُستوى عالٍ، الأمر الذي عوّض هذا المنتخب عن عدم وجود مُنافسات مُنتظمة لهذه الفئة العمرية، إلى جانب توفير مُعسكر إعدادي لمُنتخب الشباب قبل انطلاقة البطولة العربية بأبها على نفقة الاتحاد السعودي، ولفت الدكتور معتصم إلى أنّ انفتاح السودان على الاتحادات الدولية والقارية جعل الكوادر السُّودانية المُؤهّلة تعود من جديد للعمل في كل لجان الاتحادات الإقليمية خاصةً الكاف والاتحاد العربي، وأكد الدكتور، حرصهم على تقديم أسماء جديدة حتى تكتسب المزيد من الخبرات وتستفيد من وجودها في المَحافل الدولية بما ينعكس إيجاباً على الاتحاد السوداني لكرة القدم بالاستفادة من تلك الخبرات، مُوضِّحاً أنّ الاتحاد السوداني يجد كل تعاون من كل الاتحادات الصديقة ومع الاتحادات الدولية والإقليمية، وتعهّد الدكتور معتصم بالاجتهاد من أجل تفعيل علاقاتهم الخارجية لتوفير معسكر إعدادي للمنتخب الوطني الأول، ورجّح احتمال إقامته في تنزانيا، مبيناً أن اجتهاد الاتحاد في توفير أفضل إعداد لجميع المُنتخبات الوطنية تأكيد على أنّهم لا يرغبون في المُشاركة من أجل المشاركة، بل يستهدفون تحقيق المنتخبات الوطنية المختلفة لأفضل النتائج في مختلف المسابقات.
لا نتعامل بردود الفعل ولا نتائج الانتخابات
جدّد الدكتور معتصم، تأكيداته بأنهم لا يتعاملون مُطلقاً بردود الفعل ولا بنتائج الانتخابات والتي انتهى أثرها بفرز الأصوات، مؤكداً أن من قال لهم لا، مارس حقه الديمقراطي ولم يرتكب جريمة يُعاقب عليها القانون بالتشفي والاستهداف، ورأى الدكتور معتصم أن أقوالهم تتسق مع أفعالهم وأنّ الاتحاد ظلّ حريصاً على تلطيف الأجواء وطي ملفات الصراعات، مُبيِّناً أنّ القرارات الأخيرة التي أصدرها الاتحاد السوداني لكرة القدم برفع تعليق اتحادات كسلا والسوكي والجنينة أصدق دليل على ذلك بعد أن تمّ وضع تلك القرارات موضع التنفيذ، وأبان جعفر أن الاتحاد الآن يقف على مسافة واحدة من كل الاتحادات المحلية ويتعاون معها بلا حدود من أجل المَصلحة العليا للكرة السودانية والتي تحتاج للاستقرار ولتهيئة أفضل الأجواء حتى تنطلق للأمام.
+++
زيارةٌ ناجحةٌ لوفد سيكافا المُكلّف من الكاف وتَوقُّعاتٌ بفوز ملف السودان لاستضافة التصفيات
سجّل وفد اتحاد شرق ووسط أفريقيا “سيكافا” المكلف من الكاف، زيارة للمرافق والبنيات التحتية التي اقترحها الاتحاد السوداني لكرة القدم في طلبه لاستضافة تصفيات زوون سيكافا المُؤهِّلة لنهائيات كأس الأمم الأفريقية وكأس العالم في جمهورية مصر العربية 2023، ووقف وفد سيكافا على الملف المقدم من السودان وزار ملاعب الهلال، الخرطوم والأبيض إلى جانب الملاعب المرشحة لاستقبال تدريبات المنتخبات المشاركة وهي ملاعب الجيش وود نوباوي والتحرير وكوبر، كما وقف الوفد على الملاعب الاحتياطية حال حُدوث أيِّ طارئ، وشملت زيارة الوفد الفنادق المقترحة لاستقبال الوفود في الخرطوم والأبيض، وسيرفع الوفد تقريره للكاف ليقرر بشأنه، ومن المتوقع أن يُوافق الكاف على ملف السودان وأن يسمح له بتظيم التصفيات، سيَّما وأن السودان له كوادر إدارية اكتسبت خبرات جيدة في تنظيم مسابقات الكاف، حيث سبق للسودان أن نظم العديد من المسابقات الإقليمية والقارية بصورة مُميّزة، الأمر الذي يرجّح أن ينال ملف السودان مُوافقة الكاف لتنظيم زوون سيكافا.
++++
توقُّعات بانسياب التدفقات المالية من الفيفا وتنفيذ مشاريع ملاعب الخماسيات والصالة المُغطاة
أثمرت الزيارة الناجحة لوفد الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” الذي زار الخرطوم عقب عيد الأضحى المبارك في إحداث اختراقٍ كبيرٍ في ملف التدفقات المالية من الفيفا للاتحاد السوداني لكرة القدم من أجل تنفيذ العديد من المشاريع النوعية والتي تمثل دعماً كبيراً للبنيات التحتية بما يسهم في تطوير اللعبة، وانخرط وفد الفيفا منذ وصوله الخرطوم في اجتماعات مُتواصلة مع قادة الاتحاد ومع الأمين العام للاتحاد السوداني لكرة القدم، وأبدى الوفد العديد من المُلاحظات ووضع سيستم متكامل لضبط الصرف المالي وتحقيق مبادئ الشفافية والنزاهة، وعلى ضوء تلك الزيارة الناجحة تقرّر رفع الحظر المالي عن السودان وستبدأ التدفقات المالية تباعاً بعد تعهُّدات الاتحاد السوداني لكرة القدم بالالتزام بمطلوبات الفيفا في الملف المالي، ووجدت المشاريع التي قدّمها الاتحاد السوداني لكرة القدم وعلى رأسها ملعب كرة القدم للخماسيات بالمدينة الرياضية وملعب الكرة الشاطئية والصالة المغطاة في الأرض المملوكة للاتحاد في بري تجاوباً كبيراً من وفد الفيفا، حيث يتوقّع أن يبدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم ترتيباته من أجل تنفيذ هذه الملاعب بما يمثل دعماً كبيراً للبنيات التحتية للكرة السودانية.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد