صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

السوباط.. بداية الانشقاقات

922

أفياء

أيمن كبوش

السوباط.. بداية الانشقاقات

 

# ملاحظة فريدة ومفيدة نتمنى أن يكون رئيس لجنة تطبيع الهلال هشام السوباط قد توقف عندها أمس الجمعة، وذلك من خلال مشاركته “مجاملا ومتحاملا على نفسه” في برنامجين منفصلين.. ولكن بلافتة واحدة وواجهة واحدة، اسمها جماهير الهلال.
# نهارا.. احتفلت مجموعة “هلالاب بى أدب” صاحبة العضوية الكبيرة على الشبكة العنكبوتية، بافتتاح دارها بمنطقة بري، شرفها الرئيس بالحضور وسمع منها ما يثلج الصدر.. ويبعث الاطمئنان بأن المستقبل يحمل وعدا وقمحا وتمنى..
# سجلت المجموعة المستنيرة هدفا ذهبيا في شباك السوباط الذي أعلن تبرعه لهلالاب بي أدب بمبلغ خمسمائة ألف جنيه.. دعما شخصيا منه لمشاريع المجموعة.. وتلك مبادرة طيبة تستحق التحية.. إلا أن الرد الذي يشرف الهلال.. ومجتمع الهلال.. هو أن تعتذر المجموعة بتهذيب شديد عن قبول المبلغ.. وتطلب من الرئيس أن يوجه دعمه لخدمة الهلال.. وليس مصلحة المحيطين بنادي الهلال.. مؤكدين على مساندتهم للجنة التطبيع.. وجاهزيتهم لدعمها بالمال والرجال.
# بعيدا وقريبا من هذا المشهد.. كان السيد الرئيس حضورا في احتفالية “التهافت والسمبلة والسلبطة والاستهبال” والبحث عن الأضواء.. فتعرض الرئيس لموقف محرج لم تقدّر فيه المنصة الهزيلة، مكانة الرئيس الذي انخرط في فاصل من “قيام جلوس عشان جماهير الهلال تعرفك” أو كما قال مقدم الحفل..
# هل مازال السوباط في حاجة لبطاقة تعريف بعد كل الذي جرى في الايام الماضية، يبدو أن منظمي الحفل قد اشتاقوا لبرامج الصباح في المدارس الابتدائية.. فلم يجدوا غير الرئيس ليطبقوا عليه مهزلة “قيام جلوس” وكأن رئيس الهلال أصبح لعبة في يد هؤلاء المتهافتين.
# مشهدان كبيران في يوم واحد.. يؤكدان حجم الانقسام.. والانشقاق.. بين مكونين مؤثرين في ساحة الهلال، تجمع الروابط والرواد الذي اقام حفلا لتلميع السوباط قبل انطلاقة الإنجازات.. ومجموعة هلالاب بي أدب التي احتفلت بدارها ولها ما يستحق أن تدعو له الناس.. بينما غابت مجموعة ألتراس الفصيل المتقدم في المدرجات الهلالية من الحفل وحضر “الناس الساكين الحفلات” على صدى صوت الفنان الشاب “صلاح ولي” الذي يبدو أنه فرغ نفسه تماما لمرافقة السوباط ويريد أن يدخل ادبا جديدا في تاريخ الغزل و”ورنشة” الشخصيات فانتقل من محطة “بيتنا نور” التي بدأت في منزل السوباط.. إلى محطة “نحن معاك يا ريس” في دار الهلال.
# لن تنجني لجنة التطبيع شيئا مما جرى أمس.. لان كل هذه “الهليلة” مقصود بها هشام السوباط وحده.. بينما كان بقية أعضاء اللجنة، مجرد تمومة جرتق في مسرح العرائس.

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. Hajjam يقول

    لايعجبكم العجب ولا الصيام في رجب!!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد