صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

العالم في انتظاركم ياصقور

173

نقطة …. وفاصلة

يعقوب حاج ادم

العالم في انتظاركم ياصقور

– موقعة الصقور امام منتخب الجنوب القادمة هي في تقديري وتقدير كل المراقبين والفنيين الموقعة الاكثر أهمية في مشاوير صقور الجديان المتبقية في هذه التصفيات فالفوز على منتخب الجنوب في عقر داره ومن ثم الوصول للنقطة العاشرة سيعزز كثيراً من حظوظ المنتخب الوطني السوداني في الوصول للنهائيات التي ستقام في ثلاثة دول وسيعطي مساحة كبيرة من الامل والتفأول في تحقيق الحلم الأكبر الذي انتظره أهل السنوات كل تلك السنوات العجاف فليس من العدل في شئ أن يبقى السودان بعيداً عن أسوار المونديال العالمي وهو من الدول الثلاثة المؤسسة للاتحاد الافريقي يحدث هذا بينما بعض الدول التي بدأت بعدنا قد حطت رحالها في المونديال وكتبت أسمها في التاريخ العالمي ومن هنا فأن مسئولية لاعبي هذا الجيل تبدو كبيرة وعظيمة وتلقي على كاهلهم اعباء جسام في ضرورة ان يعملوا على تحقيق هذا الحلم الأكبر والذي بات قاب قوسين أو أدنى منهم وتبعا لذلك فلا مجال للتفريط وينبغي بل يجب على لاعبينا أن يدخلوا إلى كل مباراة من المباريات المتبقية في التصفيات بشعار مباريات الكئوس رغبة في عدم التفريط في اي نقطة من النقاط المتبقية،،

– والمعروف أن المنتخب سيأخد هدنة كبيرة بعد لقاء منتخب الجنوب حيث ستكون مباراته القادمة امام منتخب السنغال في العاصمة دكار في 17 مارس تعقبها مباراة إلاياب مع دولة الجنوب في 24 مارس وستكون الفرصة متاحة أمام المدرب كواسي إبياه لألتقاط الانفاس وترتيب الاوراق وسد الثغرات إن وجدت ولكن يبقى الاهم والاكثر أهمية حصد النقاط الثلاثة أمام منتخب الجنوب لكي تقضي فترة النقاهة وانت في أرضية صلبة ومعنويات عالية،،

(عز الله حبيب كواسي نقيض فلوران!!؟؟)

– النجم الشاب الموهوب حتى النخاع سليمان عز الله يمثل في الهلال كما مهملاً بينما يمثل في منتخب الوطن رقم لايمكن تخطيه فماذا يعني هذا هل يعني أن الرؤية عند الغاني إبياه رؤية متقدة ومتطورة وتميز بين الغث والثمين فيما تمثل عن السيد فلوران النشاز الاعظم فكيف للاعب ان يكون اساسي في المنتخب ورقم هامشي في ناديه علما بأن النادي هو من يقدم النجم لصفوف المنتخب ويعرفه بالناس وليس العكس وتبدو الصورة هنا مقلوبة او مختلفة حيث ان المنتخب هو من عرفنا بالنجم عز الله فيما كان مجرد رقم هامشي في كتيبة الهلال فأين تكمن العلة في تواجد عز الله في تشكيلة الهلال هل هي في تجاهل فلوران لهذه الموهبة الخلاقة أم في عز الله نفسه الذي قد لايقدم نفسه للمدير الفني الهلالي بصورة مقنعة ولذلك يلغيه من حساباته وتبدو قصة عز الله مع الهلال قصة محيرة كلاعب رديف بل رديف الرديف بينما هو أساسي في منتخب الوطن والقصة محيرة بلاشك وتضع أكثر من علامة استفهام حائرة في كل الشفاه!!؟؟

(فاصلة ….. أخيرة)
– النجاحات التي يسجلها منتخب السودان الأول في تصفيات كأس العالم لقارة افريقيا يعود الفضل فيها بعد الله إلى الايادي البيضاء التي قدمها ويقدمها الاتحاد السعودي لكرة القدم برئاسة عرابه الاستاذ ياسر المسحل والذي تكرم مشكوراً بأستضافات كل المنتخبات السودانية بمختلف مسمياتها منتخب أول واولمبي وناشئين حيث ظلت المنتخبات السودانية ترابط في أرض الخير والعطاء المملكة العريية السعودية لفترة تجاوزت الشهور الثلاثة على هامش هذه الحرب العبثية الملعونة في كرم حاتمي يدل على مدى الترابط والتعاضد الذي يربط بين الاتحادين السعودي والسوداني والذي يعتبر قديم قدم التاريخ منذ ان كان السودان يصدر اللاعبين والاداريين والحكام إلى المملكة السعودية ولن ننسى بالطبع الأيادي البيضاء للأمير الراحل أمير الأنسانية الأمير فيصل بن فهد والذي أهدى الاتحاد السوداني هذا المقر الهندسي الجميل مقر الاتحاد العام الذي يقطن فيه قادة الاتحاد العام الآن وستبقى أيادي اخوتتا السعوديين تاج على رؤوسنا أبد الدهر،،

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد