الفرصة الذهبية للقمة السودانية

1
282

صورة الهلال والمريخ

ما قل ودل

الفرصة الذهبية للقمة السودانية

بقلم / عمر الامين النور

نعم انها الفرصة الذهبية للقمة السودانية فى الحصول على الماما افريكا ،،، عندما تنظر الى الفرق المتاهلة الى دور المجموعات تجدها تنقسم الى مجموعتين ،،، مجموعه لها خبرة فى المشاركة فى هذه الادوار المتقدمة من البطوله وهى الوفاق ، مازنمبى ، القمة السودانية ،،،،، هذه الاربعة فرق هى التى سوف تمثل دور نصف النهائى على حسب راي كل الفنيين والمتابعين للبطولة وهى حسابات الورقة والقلم ،،، المجموعة الثانية هى فرق المفاجات سموحة ،المغرب التطوانى ،والثنائى الجزائرى ،،، يبقى السؤال الاهم والاكبر لمن تكون الغلبة فرق الخبرة والممارسة ام فرق المفاجات ،،، ما يهمنا ما هو السناريو الامثل للقمة السودانية وكيفية استثمار الفرصة الذهبية ؟؟
السيناريو الامثل من  راى الاغلبية المتابعة هو خروج مازينبى وخروج الوفاق وتاهل القمة السودانية واثنين من فرق المفاجات من المجموعتين وهو وارد ومتوقع بس بنسبة ضعيفة ويبقى هو السناريو  الامثل وممكن يساعد على الاقل  وصول احد فرق القمة الى النهائى بشكل كبير  ،،، اما من ناحية استثمار الفرصة تبقى الوقائع والتاريخ تشير الى الفشل الكامل فى كل الفرص للفرق القمة ( نصف النهائى مرتين للهلال خاصة 2007 ،، نهائى الكونفدرالية للمريخ ) هذا بالنسبة للعشرة سنين الاخيرة فقط وهى الفترة التى  عادة  فيها الفرق السودانية للظهور المشرف فى البطولات بعد ما كان الخروج المبكر هو سيد الموقف ،،، ولتفادى تكرار ذلك يجب على الادارة فى فريقى القمة العمل والتخطيط والاجتهاد ،،،،
وهو توفير البيئة الصالحة من تدعيم الفريقين بلاعبين محترفين يمثلو اضافة حقيقة للفريق ويساعدو على تحقيق الهدف ثم المعسكر المناسب فى المكان المناسب والزمن المناسب ، وبث  روح التحدى فى اللاعبين والثقة بالنفس وعدم تكبير وتضخيم  للفرق المنافسة وفى نفس الوقت احترامها واعطاءها الوزن الحقيقى ،، وياتى الشئ المهم والاهم وهو تفعيل الجمهور والدافع رقم واحد للفرق السودانية بالطريقة المثله بحيث يكون اضافة وليس خصم للفريقين  ،،،
وفى النهاية كل تمنياتنا باستثمار الفرصة الذهبية وتحقيق الحلم ، و الجمهور السودانى يستاهل هذا اللقب ،،، لا لا لا للتفريط …وشكرا
.
.
عمر الامين النور
المدينة المنورة

المشاركة

1 تعليق

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك