الكابتن عبد الله الخوجلي يدخل في نوبة بكاء حادة داخل الاستديو بتلفزيون السودان

0
514

4(2)

الكابتن عبد الله الخوجلي يدخل في نوبة بكاء حادة داخل الاستديو بتلفزيون السودان
كورة سودانية :الخرطوم
جمع برنامج (نهارات رمضان) الذي يبث يوميا بتلفزيون السودان من الثانية
وحتي السادسة لاعب النصر والهلال السابق عبد الله الخوجلي ووالدته في
استديو علي شمو بام درمان في اول ظهور على شاشة فضائية سودانية

وذلك بعد ان عاد اللاعب الي حضن امه بعد 30 عاماً من الفراق عقب ان جمعهما برنامج
الثامنة الذي يقدمه الإعلامي داود الشريان على قناة إم بي سي.
وعبرت والدة الخوجلي عن شكرها للاهل والجيران وكل من وقف معها في محنتها
وشكرت الله الذي جمعها بابنها بعد الفراق الطويل وغلبتها الدموع وهي
تتذكر السنوات الطويلة التي عاشتها بعيدا عن فلذة كبدها .
وقال الخوجلي انه ظل يحلم بلقاء والدته وتحقق حلمه وقال انه احب السودان
في اول زيارة له وانه قرر الزواج في الخرطوم ليكون زواجا وفق العادات
والتقاليد السودانية خاصة عادة بخ اللبن لحظة الجرتق.
حلقة نهارات رمضان التي جمعت الخوجلي ووالدته كانت من اشراف النور معني
واعداد عثمان الجندي وتقديم مصعب محمود ومصعب الطيب .
وتعود قصة لم الشمل الي حلقة من برنامج الثامنة طرح عبرها الشريان مشكلة
خوجلي الذي تربى عند جدته لأبيه بعد أن طلّق والده المتوفى أمه سودانية
الجنسية عقب ولادته، وعندما بلغ 15 عاما أخبرته جدته بأن أمه على قيد
الحياة، وأنها موجودة في السودان، وبعد بلوغه 21 عاما حاول السفر لكن
ظروفه المادية لم تساعده، وكرر المحاولة عند بلوغه الـ23 عاما، لكن لم
يستطع بسبب تعرضه لحادث مروري وثقال خوجلي انه يعتزم السفر للسودان للقاء
والدته ولكنه دخل في نوبة بكاء حادة بعدما شاهد والدته وهي تدخل إليه
الاستوديو أثناء الحلقة، ليحتضنها ويقبل يديها وقدميه

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك