الكاردينال يبحث أزمة الموسم مع رئيس البرلمان اليوم

3
925

ينتظر أن يجتمع أشرف سيد احمد الكاردينال رئيس نادي الهلال مع البروفسور ابراهيم أحمد عمر رئيس البرلمان من أجل بحث أزمة الموسم من أجل التوصل إلى حلول مرضية لكل أطراف القضية، وكان ابراهيم أحمد عمر استقبل أعضاء من مجلس ادارة الاتحاد العام وادارة نادي الهلال ونادي الأمل حيث طلب البرلمان من الاتحاد العام بعدم منع الهلال من المشاركة في دوري الأبطال العام المقبل او معاقبته بالهبوط إلى درجة أدنى في حال غاب عن مباراته أمام المريخ في ختام بطولة الدوري الممتاز على أن تلتزم إدارة الهلال باللعب في بداية الموسم المقبل وعدم الانسحاب مرة أخرى من أي منافسة تابعة لاتحاد الكرة وأكد قادة الاتحاد أن عدم حضور الهلال إلى الملعب لأداء المباراة الختامية في الممتاز أمام نده المريخ يعني غيابه عن ثلاث مباريات تنافسية على التوالي وبعد ذلك سيقوم الاتحاد بدوره لعرض الأمر على مجلس الإدارة الذي يمكن أن يوافق على مشاركة الأزرق في دوري الأبطال ويمكن أن يرفض ذلك ووافق قادة اتحاد الكرة على المقترح الذي وجد الموافقة أيضاً من مجلس إدارة نادي الهلال.

الكاردينال  (2)

المشاركة

3 تعليقات

  1. أين الحل هنا، من الواضح جدا أن الوصيف قد أقتنع بالأمر الواقع وبالورطة التي دخل فيها وأدخل فيها نادي الامل، وها هو الان يستجدي مجلس إدارة الإتحاد العام عن طريق المجلس الوطني بالا يطبق عليه عقوبة الهبوط للدرجة الأولي ههههههه وبهذا الاستجداء يكون الوصيف قد خذل فريق الأمل الذي ستطبق عليه كل العقوبات الصادرة في حقه من الإتحاد العام .. وبالتالي فالحديث عن حل الأزمة لا معني له وفيه ضحك من الوصيفاب على عقولهم حيث أرغوا وأزبدوا وهم يتحدثون عن أنسحابهم من جميع البطولات الذي ينظمها الإتحاد العام لكرة القدم بقيادة رئيسه د. معتصم جعفر وعن ثورة تصحيحية لاقتلاع الاتحاد العام ومقاضاة أثنين من أعضائه لدي الفيفا ، وأنهم لن يعودوا للعب مجددا في منافسات الاتحاد العام في وجود ضباطه الأربعة الحاليين مهما كلفهم الامر! والغريبة في الأمر أن الأمل الذي صرح رئيسه بالأمس بأن الازمة في طريقها للحل هو الآخر قد قنع بهذا الحل الذي يشير إلي إذعانه للقانون ولعبه لمباراة الصعود والهبوط مع النيل شندي والذي يشير كذلك إلي أنه كان الخاسر الأكبر من الازمة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك