الكويت الكويتي يدفع مبلغ مليون و100 ألف يورو لمواجهة بايرن ميونخ ويشترط مشاركة لاعبيه الأساسيين في المواجهة

1
332

لاعبو البايرن في المطار

عقدت اللجنة المنظمة للمباراة التاريخية،التى تجمع فريق الكويت الكويتي ونظيره بايرن ميونيخ الالماني يوم الأثنين 13 يناير الجاري، مؤتمرا صحفيا ظهر اليوم بالمركز الاعلامي بنادي الكويت بحضورعضو مجلس إدارة النادي معن الرشيد ومؤيد شهاب والمتعهد 

السويسري مارك ميوني ومدير العلاقات العامة بشركة زين وليد الخشتي. وأكد المتحدثون أهمية المباراة التاريخية، التى تحظي برعاية رئيس مجلس الامة الرئيس الفخري لنادي الكويت مرزوق الغانم، حيث تم الكشف عن أن الهدف من إقامة المباراة هو ادخال السعادة والبهجة الى نفوس الجماهير الكويتية وخصوصا عشاق الفريق البافاري  المتعطشين الى رؤية أبطال العالم وأوروبا والفائز بالخماسية في البلاد. وأوضح معن الرشيد انه من المقرر ان يصل  الفريق الالماني يوم 13 الجاري على متن طائرة خاصة وبكامل نجومه فيما عدا نجمه الفرنسي فرانك ريبيري المرتبط بحدث عالمي اخر يتزامن مع وصول البايرن الى الكويت حيث من المقرر أن يتوجه اللاعب الى سويسرا لحضور حفل الفيفا للكشف عن هوية الفائز بجائزة الكرة الذهبية والمرشح لها البرتغالي رونالدو والارجنتيني ميسي علاوة على ريبيري. وأضاف الرشيد أنه تم ضع برنامجا للفريق البافاري يتضمن التشرف بمقابلة سمو امير الكويت ثم التوجه إلى مقر الاقامة في فندق “راديسون ساس” لتناول طعام الغداء، على ان تنطلق المباراة في تمام السادسة مساء. وتابع عضو مجلس ادارة نادي الكويت :” سيؤدي الفريق الالماني الضيف تدريباً صباحياً على استاد جابر في اليوم التالي للمباراة على ان يغادر بعدها الكويت متوجها الى ميونيخ حيث من المقرر ان يخوض تجرية ودية ثالثة أمام سالزبورج النمساوي قبل بدء منافسات البوندزليجا بمواجهة بوروسيا مونشنجلادباخ 25 يناير الجاري”.وشدد الرشيد على ان الاستعانة بلاعبي الفرق المحلية الآخرى هو قرار يخص الجهاز الفني بقيادة الروماني ايوان مارين،وقال الرشيد ان المبارة ستنقل على تلفزيون الكويت القناتين الاولى والثالثة الرياضية على اعتبار ان الحدث عالمي ويهم الكويت وينسب لها.

ولفت الرشيد إلى تقدير اللجنة المنظمة لوزير الاعلام ووزير الدولة لشئون الشباب الشيخ سلمان الحمود لتعاونة الكبير مع الحدث متمنيا ان يمتلىء استاد الكويت بالجماهير يوم المباراة. من جانبه أشاد عضو اللجنة المنظمة مؤيد شهاب بدعم ورعاية رئيس مجلس الامة الرئيس الفخرى لنادي الكويت مرزوق الغانم، وقال ان الحدث تاريخي بمعنى الكلمة والهدف منه هو اسعاد جميع الكويتيين،لافتا الى ان الشكر والتقدير موصول لرئيس اتحاد الكرة الشيخ د. طلال الفهد على دعمه للمباراة خصوصا وان اتحاد الكرة هو المعني بإقامة المباريات وتنظيمها في البلاد. وكشف شهاب النقاب عن سير المفاوضات مع الفريق البارفاري وقال لم تكن الاتفاقية سهلة مع فريق عالمي بحجم البايرن لكن صديقنا المتعهد السوسيري مارك ميوني قام بجهود كبيرة مع الجانب الالماني وهو من الكفاءات ذات الخبرة حيث سبق وان رتب زيارة منتخب البرازيل للبلاد عام 2007. وأشار شهاب إلى ان المباراة عرضت على فريقي القادسية والكويت،وقال لقد فشلت المفاوضات مع العربي مبكرا وقطعنا شوطا مع القادسية حيث تحمس للفكرة نائب الرئيس بسام البسام لكن المفاوضات لم تكتمل في النهاية حيث عرضت احدي الشخصيات الكويتاوية التكفل باحضار الفريق الالماني. وذكر مؤيد شهاب أن الفريق الماني تقاضي مليون ومائة الف يورو مقابل الحضور للكويت مشيرا الى ان هناك العديد من المفاجأت مستقبلا ،وشدد على الشرط الجزائي في حال عدم التزام البايرن بمشاركة لاعبية الاساسيين هو مليون يورو. من جانبه كشف المتعهد السويسري مارك ميوني أن المفاوضات مع بايرن بدأت في سبتمبر الماضي واصفا اياها بالصعبة، وأشار إلى امكانية التصوير مع لاعبي البايرن بعد المباراة وقبل التدريب الصباحي ثاني يوم الوصول.

المشاركة

1 تعليق

  1. اين الهلالاب من هذا الخبر ؟؟!! البافاري ثمنه غالي .. خليكم فراجة !!

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك