المعز علي: الفوز على قاهر “فريق ميسي” مفتاح التأهل

0
68

نقلاً عن موقع كوورة

تألق المهاجم القطري، المعز علي، خلال مباراة العنابي أمام منتخب باراجواي، في افتتاح مشوارهما ببطولة كوبا أمريكا، والتي انتهت بالتعادل 2 ، حيث سجل الهدف الأول للفريق العربي.

وظهر المعز علي، بالمستوى الذي كان عليه في بطولة كأس آسيا والتي فاز فيها بلقب الهداف برصيد 9 أهداف.

“” التقى المعز، في حوار تحدث فيه عن تألقه مع العنابي في لقاء باراجواي والعديد من الأمور الأخرى.

كيف ترى نتيجة لقاء قطر مع باراجواي؟

نتيجة إيجابية، لكوننا نجحنا في العودة للمباراة بعدما تأخرنا بهدفين، وهذا ليس بالأمر السهل أمام منتخب كبير مثل باراجواي، وفي بطولة كبيرة مثل كوبا أمريكا.

هل كان بالإمكان تحقيق نتيجة أفضل؟

طبقا لسير المباراة نحن كنا الأفضل وأهدرنا العديد من الفرص في اللقاء، ولكن المنافس سجل هدفين، وهو الأمر الذي صعب المهمة علينا في عملية العودة، كما أننا لم نوفق في العديد من الفرص.

خلال الشوط الأول أهدرت انفردا تاما بالحارس.. كيف رأيت ذلك؟

كنت حزينا لعدم التوفيق في الوقت الذي كنت أشعر فيه أن الكرة سوف تكافئني بتسجيل هدف للمنتخب، والحمد لله نجحت في ذلك وأحرزت هدف تقليص الفارق.

ودائما أبحث عن التسجيل في أي مباراة ألعبها وهذه مهمتي، ومن الطبيعي أن أفكر في ذلك، ويبقى أن الأهم لي هو تحقيق العنابي لنتيجة إيجابية.

وماذا يعني لك التسجيل في ملعب شهير مثل “ماراكانا”؟

يعني لي الكثير وأعتبر نفسي محظوظا بالتسجيل في هذا الملعب، والذي يحلم الكثيرون بخوض مباراة عليه، فهو واحد من أهم الملاعب التاريخية في العالم، وشهد العديد من الأحداث المهمة.

وكيف ترى مباراة كولومبيا المقبلة؟

صعبة جدا، والجميع تابع لقاء كولومبيا مع الأرجنتين وكيفية تحقيق الأول للفوز بهدفين على فريق به ليونيل ميسي.

وأعتبر مباراة كولومبيا من أهم المواجهات وعلينا تحقيق نتيجة إيجابية فيها، إذا رغبنا في المرور صوب الدور ربع النهائي.

وماذا يحتاج العنابي لتحقيق نتيجة إيجابية؟

يحتاج إلى مضاعفة الجهد في تلك المباراة، واللعب بروح قتالية عالية، والأهم التوفيق من عند الله.

وبالطبع أسعى لهز الشباك مجددا فأي لاعب يتمنى التسجيل فما بالك لو كان مهاجما.

نحن نفكر في مباراة تلو الأخرى والآن نركز على لقاء كولومبيا المقبل ثم مواجهة الأرجنتين والأهم أن نقدم مستوى مميزا.

ما هي الفائدة من المشاركة في هذه البطولة؟

استفادة كبيرة وبالطولة تمثل محطة مهمة في طريق الإعداد لمونديال 2022، واللعب أمام منتخبات كبيرة وقوية من دول أمريكا الجنوبية يزيد من خبرات لاعبي العنابي قبل 3 سنوات من كأس العالم.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك