المقطور لن يكون سيداً أو زعيماً

0
108

ودقت الأجراس
محمد الأمين نورالدائم
المقطور لن يكون سيداً أو زعيماً

• تعليقان ساخران يجدان حظهما في القروبات الهلالية والمشتركة مع (المقطورين) توابع (المقطور ) والأول يقول ( المقطور فريق مريح للأعصاب فهو يخرج من الأدوار التمهيدية فلايرهق مشجعيه بحسابات المجموعات والأدوار المتقدمة ) والثاني جاء رداً على عنوان صحيفة (مقطورية ) بالأمس والذي تحدث عن بدء إستعدادات سيد البلد بشيخ الإستادات فقال الزميل حسن عمر خليفة معقباً ( ياسلام على وطنية صحيفة الصدى المقطورية وهي تتحدث عن إستعدادات سيد البلد لباقي مباريات المجموعات الأفريقية ).
• وأحسب ان التعليقان يلخصان مسيرة نادي مقطور دوماً في البطولة الأفريقية ووصيف في البطولة المحلية ويبحث عن ألقاب تطلق عليه فيسرق لقب الزعيم من الزعيم الحقيقي الذي يملك كل الأرقام القياسية في الممتاز وسجل حافل في البطولة الأفريقية ومجموع نقاطه يمنح وصيفه المحلي صفة المقطور الافريقي فلايجد من كتابه وجماهيره غير الجحود وسرقة الألقاب والسطو عليها وصناعة تاريخ زائف فلقب الزعيم لولا خالد عزالدين صاحب التاريخ النرجسي في الصحافة الهلالية لما وجدوا مدخلاً لسرقته وخالد هذا سنعود له حتماً لقراءة تاريخه في الصحافة الرياضية ومواقفه والتي بالتأكيد أكثرها ظلاماً بيعه للقب الزعيم لجمال الوالي ليجدها الباحثون عن تاريخ مصنوع فرصة كبيرة لسرقة اللقب الذي كان أول من أطلقه على سيد البلد هو الراحل عبدالمولى الصديق عليه الرحمة والمغفرة.
• المقطورون برعاية دجالهم الأكبر مزمز يعيشون على وهم تأريخ مصنوع من هباء الامنيات إسمه أبطال الكاسات المحمول جواً وهي يتيمة نعلم كيف حصلوا عليها ورحم الله من ساهم فيها وغفر له وحتى اللقب عفا عليه الزمن لأن من اطلقوه كانوا يفتخرون بالطيران وسبحان الله أصبح سمة لهم بعد ذلك فمامن بطولة شاركوا فيها إلا وطاروا منها ورغم تطور الزمن فإنهم لم يجدوا لقباً ليتيمتهم حتى الآن سوى محمولة جواً .
• أما الفرية الأخرى التي يضللهم بها مزمز فهي فرية الصفر الدولي التي يصف بها زعيم الكرة السودانية وسيدها ( والمتوهط) على قمتها فهي تشابه لقبهم الأثري فلم تعد سمعة الفرق في القارة الأفريقية مبنية على تاريخ قديم عفا عليه الزمن ولكنه مبني حساب النقاط وفق التقدم في البطولات في السنوات الأخيرة والهلال الآن يطلق عليه الإتحاد الأفريقي لقب البطل غير المتوج من كثرة طرقه وتزايد نقاطه التي تمسح سنوياً عار المقطور الذي يأكل من عرق نقاطنا ويشارك في البطولة الكبرى حتى وإن كان وصيفنا محلياً.
• حان الوقت الذي نحارب فيه ظاهرة السطو على ألقابنا من (المقطورين) والذين أرهقوا ظهرنا من كثرة (قطرنا) لهم في البطولة الأفريقية ويريدون أن يصنعوا لهم تاريخاً على حسابنا ونحن لها بإذن الله منذ اليوم ولن نتركهم يسدروا في غيهم أكثر من هذا.
• فالمقطور لن يكون يوماً سيداً أو زعيماً أو صفوة.
أجراس مشتتة
• بدأ الفاتح النقر فترته التدريبية بمهاجمة الإعلام أولاً لأنهم ينتقدونه وهو الذي قضى فترة عطالته التدريبية مهاجماً ومنتقداً لزملاءه المدربين يمنة ويسرة .
• ركِّز ياخوي مع الفريق فتنتظرنا مباراتين مهمتين وقدرنا أن نساندك فيها رغم رأينا فيك ونسال الله لك وللاعبين التوفيق في الخروج منهما منتصرين من أجل هذه الجماهير العظيمة.
• طلب الأهلي القاهري تأجيل مباراته مع النجم لثمانية واربعين ساعة بسبب ظروف أمنية ولو صح الأمر أو لم يصح وهو فعل (مقطوري) تعودنا عليه هنا فإن هذا الأمر لن يعنينا كثيراً لأن نتيجة مباراتنا تهمنا أكثر منهم أمام بلاتينيوم فهي التي تحدد مسيرتنا في البطولة .
• إن إنتصرنا في المباراتين فلن تفلح كل الحيل المقصودة وغير المقصودة في وقف زحفنا وعلينا التركيز داخل الملعب بدلاً عن أن ننشغل بتصرفات الآخرين.
• مالم يع الكاردينال أن المباريات اصبحت تدار خارج الملعب فإننا لن نتقدم للأمام في دور المجموعات ولن نصل لربع النهائي ونأمل أن يكون في قيادته لبعثة الهلال إلى زيمبابوي خيراً للهلال وان يستفيد منها اللاعبين إدارياً عبر الضغط في الإجتماع التقليدي لتهيئة الأجواء التنافسية الشريفة للاعبينا داخل الملعب.
• (روفا) القادم الجديد للهلال من هلال الأبيض كما يطلق عليه محبوه نأمل أن ينصهر سريعاً مع لاعبي الهلال وأن تظهر مقدراته ومهاراته بعيداً عن التطبيل الإعلامي المضر.
• تألق الثعلب في أول مباراة له في دوري المملكة يؤكد ان الأجواء الهلالية الآن طاردة للإبداع إذا أضفنا له تجربة شيبوب الإحترافية مع سيمبا وتألقه الكبير هناك.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك