الهلال زعيم بحق وحقيقة يسيطر على الكرة السودانية

0
54

لقاء كل يوم
رمضان احمد السيد

الهلال زعيم بحق وحقيقة يسيطر على الكرة السودانية

# تجاوزالدور التمهيدي امر طبيعي والتحدي القادم التأهل لمجموعات الابطال

# ٥٥٠ ألف دولار في انتظار الهلال مجرد تخطي الافريقي التونسي

# الهلال أمامه اكثر من فرصة حتى في حالة الخسارة للمشاركة كونفدراليا

# طموحات الأهلة بطولة الكبار ولا شيء غيرها لانها تقود لكاس العالم للأندية

# تجربة الهلال مع الكونفدرالية لم تكن مشجعة للاحباطات التى خلفها وداع الابطال

# وداع المريخ المبكر للموسم الثاني على التوالي يضفي زخما آخراً لتأهل الهلال

# مساوي يقود هلال كادقلي في مواجهة الهلال بالجوهرة الزرقاء والمباراة مفيدة قبل مواجهة الافريقي

# اخر التقارير مجلس سوداكال تصدي للمسئولية وحده وخاض الانتخابات ولا يتحمل ما يجري للمريخ

# البطولة العربية الامل الأخير لإنقاذ الموقف المالي وضمان مبلغ ٢٠٠ ألف دولار

# الانسحاب ليس في صالح المريخ عربيا والغرامة تصل لاثنين مليون دولار !!!

# لجنة المنافسات تؤجل ٣ مباريات في الممتاز للمريخ ،تقوده للذيلية

# مهاجم الهلال الكونغولي امبومبو خطير وإيجابي ولكنه شحيح في الأهداف

# الثنائي شيبوب وجيوفاني يفرضان نفسهما على التشكيلة الاساسية

# السنوات الاخيرة ونتائج القمة على المستوى المحلي وحدها اكدت بحق وحقيقة من هو زعيم الكرة السودانية وسيدها وسيد أسيادها ،

برغم ان التتويج الأكثر والأكبر بالبطولة الكبري والرقم الذي لا يمكن الوصول اليه وحده كاف لإطلاق لقب الزعيم على الهلال ،٣ او خمس مواسم على التوالي والهلال بطل الممتاز

والانتصارات على المريخ في الممتاز على قفا من يشيل

والهلال يتوج بالممتاز وهو مخصوم منه ٦ نقاط ،

وأخيرا جاء كاس الكلاسيكو من ابوظبي المحمول جوا

والان المريخ وللموسم الثاني على التوالي يودع من التمهيدي

فريق يخرج من التمهيدي في سنة واحدة مرتين ، برضو زعيم ياعالم !!؟

والهلال كالعادة يتجاوز التمهيدي ويتأهب لمواصلة المشوار الافريقي بأكثر من فرصة ،

لو فاز وتخطى الافريقي ليصل مجموعات الابطال مكانه الطبيعي

واذا ودع لا قدر الله سيلعب ملحق الترضية وفرصة وصول مجموعات الكونفدرالية ،

– قبل ان نواصل حقو نتوقف هنا ونقول لناس قناة ابوظبي الان عرفتو من هو الزعيم الحقيقي للكرة السودانية ،

– الزعامة بالبطولات والإنجازات بتاريخ اليوم وليس على طريقة كان ابي،

– وهل توجد زعامة افضل وأقوى من وصول الهلال للنهائي الافريقي مرتين ،

مرة اعترف بها المصريون ولايزالون يتحدثون عبر العديد من المقاطع عن الظلم الذي وقع على الهلال ،

– نقر ونعترف ان للمريخ بطولة واحدة كاس الكؤوس في المنافسة الاقل قيمة قبل ما يقارب الثلاثين عاما ، وكان لها نجومها وأبطالها واداريوها يوم لم تكن للصحافة الرياضية انتماءاتها وتعصبها للأفراد ،ولكنها الان انقرضت تلك البطولة ،

# الهلال اضاف له وداع المريخ من تمهيدي الابطال رونقا وزخما آخراً

خاصة وان الهلال بهذا يؤكد بعد نظر رئيسه سواء الكاردينال في الانشاءات البنية التحتية والمفخرة او من خلال التسجيلات التى تقود للبطولات ، وليس التسجيلات الإدارية والنجم الزجاجي وغيره ممن كسبهم المريخ ولم يغيروا من الخارطة والواقع شيئا ،

# الان حق لجماهير الهلال ان تفخر بفريقها وما حققه وان تسعد بنجومها وان تطمع في الكثير

مرحلة التمهيدي وتجاوزها امر عادي نادرا ما يودع الهلال منه ، والان التحدي الأكبر مباراة الافريقي التونسي والتى يقود التأهل من خلالها لمرحلة مجموعات الابطال

ومرحلة مجموعات الهلال تعنى وصول الهلال مع الكبار لهذا الدور الذي اصبح مستحيلا وحلما للبعض من خلال السنوات الاخيرة

والوصول لمجموعات الابطال ، مجرد التأهل للمجموعات حصول الهلال على مبلغ ٥٥٠ ألف دولار اكثر من نصف مليون دولار ،اما اذا تاهل الهلال لما بعد المجموعات فسيضمن ٨٥٠ الف دولار ،فهل توجد سعادة افضل من هذا يا سادة ،

اعتقد ان الهلال ولمزيد من الاهتمام والتركيز واستشعار واسطحاب كل هذا فان التأهل وبالعزيمة يأتي طائعا مختارا ،

# نعم المرحلة التالية تؤكد قوة وجيارة الفرق المتأهلة ، الامر لم يكن بالسهل ، فالافريقي عانى ما عانى حتى تاهل ، لان الخصم أنهى معه الشوط الاول بالتعادل الإيجابي ولحدي هنا الرواندي متأهل ، ولكن في الشوط الثاني وأخطاء دفاعية قاتلة نتيجة الاندفاع الهجومي أطاحت بالفريق ،

وعموما كرة شمال افريقيا متقدمة ومتطورة والمطلوب التعامل معها على هذا الأساس ،

# قلنا و نقول بان للهلال فرصة في حالة الخسارة للنزول للكونفدرالية ولكن هذا طموح محدود لن يفكر فيه الهلال،

ومن خلال اخر مشاركة للهلال والنتائج السالبة قد يكون من ابرز أسبابها ما ادخله وداع الابطال في نفوس لاعبي الهلال وحتى الجماهير ،والأبطال تقود لكاس الاندية العالمية وهو الأهم وهدف منذ سنوات ، سيطاله الهلال وان طال السفر ،

الان الفرصة كبيرة للهلال وهو يصارع لوحده ممثلا السودان في الابطال حتى يحافظ على فرص السودان بالمشاركة بأربعة فرق ،

نتائج المريخ في السنوات الاخيرة افقدت السودان نقاط ، وأصبح المريخ صحبة راكب في هذه المشاركة الافريقية في الابطال ،

# أهمية لقاء الافريقي تفرض الجدية وان نضيع عليه الحسم من عقر الدار

الهلال مطالب بالعودة بأفضل نتيجة تريحه في لقاء الرد على ملعبه ووسط جماهيره ،

# وحسنا ونحن نشيد بأداء الهلال لمباراته امام اهلي شندي قبل مباراة الرد الافريقية فإننا الان نشيد ونقول بان اداء الهلال لمباراته امام هلال كادقلي مهمة قبل مواجهة الافريقي التونسي

وحسنا اتحاد الكرة يحول المباراة للجوهرة الزرقاء خوفا من إرهاق الهلال والسفر لكادوقلي ، لان الهلال بعدها مباشرة سيطير الى تونس لمواجهة الافريقي الاحد القادم ،

الهلال سيلعب بالاحد هذا الأسبوع على ملعبه بامدرمان مع هلال كادقلي وسيسافر بعدها حسب الحجوزات ١٢ ديسمبر ، ونشيد هنا بلجنة المسابقات وهلال كادقلي وتفهم الوضع ومشاركة الهلال باسم السودان ، وبعدها المباراة في الدورة الثانية يمكن ان تقام في كادقلي

حسنا والهلال يلعب مبارياته حتى لا تتراكم ونعود ونتحدث بعدها عن البرمجة وضغط المباريات وغيرها ،

_ ونتمنى ان يقدم هلال كادقلي بقيادة كابتن الهلال السابق مساوي التجربة الحقيقية للهلال قبل السفر الى تونس ،

لحن الختام

# يكثر الحديث هذه الأيام حول المريخ وأزمته وتفاقمها بعد وداعه لابطال افريقيا من الدور التمهيدي للسنة الثانية على التوالي،

ذكرت امس الخطايا العشرة على وقع المسلسل الخطايا التسعة ، ولكن البعض لفت نظري لانها اكبر من ذلك بكثير ، بل ان البعض سرح في ما سردته

ركزوا على ان اكبر الخطايا كانت في هروب اهل المريخ وكباره وقياداته من الجمعية العمومية الانتخابية للمجلس وتركوا الامر لسوداكال وحده ، ومع هذا عادوا وطعنوا فيه ،وان امر غريب في تاريخ الانتخابات ان يتم الطعن في مرشح لحاله ،

هنا يقولون ان مسئولية ما حدث ويحدث ليس من هؤالاء او مسئولية هؤلاء ،

# البعض تحدث عن انجاز ود الشيخ في التسجيلات وإقناع الخرطوم بتحويل اهم لاعبين للمريخ ، ولكن بعد ذلك عدم الإيفاء بحقوق اللاعبين كانت من آس المشكلات

البعض يقول ان المديونيات الدولارية من المجالس السابقة واستحقاقات المدربين واللاعبين كان لها تأثيرها وإرهاق المجلس ، خاصة في ظل تصاعد سعر العملة وهو امر لم يتحسب له اي حساب ، بمعنى ان المبالغ تضاعفت بنسب اكثر من ١٠٠٪ ،

.. ويركز البعض على التدريب وخبرات المدرب وعدم تعيين مساعد له ،

# الان الحديث عن مجلس مفكك واستقالات ولكن الأهم من كل هذا ليس الوداع المبكر من الابطال فهذا قد يكون لخير لاستعدال المسير ، ولكن الأخطر الان كاس زايد للأندية الابطال بعد ان قطع المريخ نصف المشوار للمرحلة التالية ،

تخطي اتحاد الجزائر يضع في خزينة المريخ او متناوله ٢٠٠ ألف دولار كافية لإعادة الامور الى نصابها ، والمبلغ قابل للزيادة اكثر من الضعف نصف مليار لو وصل المريخ للمربع الذهبي ،،هنا لن نتحدث عن النهائي البطل والوصيف لان ذلك قد يكون ضربا من المستحيلات مع أوضاع المريخ الحالية ،

# واذا كان البعض يخاف من خسارة كبيرة ويطالب بسحب الفريق او ان الفريق يجب ان ينسحب لعدم وجود أموال كافية للتذكار وغيره ، نقول اولا ان الاتحاد العربي متكفل ب ٢٥ ألف دولار تتعلق بالتذاكر والاعاشة ، وثانيا ان المريخ موقع على عقد مشاركة تصل عقوبة الانسحاب منه الى اثنين مليون دولار واكثر ،

المريخ الان امام تحدي البطولة العربية وتجاوز أزمته ، مع الوضع في الاعتبار ان المريخ الذي سبق له الوداع من التمهيدي اكثر من ٧ مرات فما المشكلة وهو يودع في عهد المجلس الوفاقي لأول مرة ،

# سفر المريخ ما بين يوغندا ومباراة اتحاد الجزائر اجلت للمريخ ٣ مباريات في الممتاز

طبعا الاولى مباراة الأزمة الكبرى مع الامل والثانية مع اهلي مروي خلال هذا الأسبوع الذي يصادف سفره الى الجزائر والثالثة ستكون مباراة اهلي الخرطوم والمحدد لها ١٢ ديسمبر لان المريخ لن يلحق بها وهو يلعب في العاشر من ديسمبر مع اتحاد الجزائر ،

الحالة

# حتى الان يمكن ان نقول بان الهلال في السليم برغم تباين الأداء بين اللاعبين من مباراة لأخرى

البديلان شيبوب وجيوفاني بعد دخولهما امام الجيش الزنزباري رجحا كفة الهلال وشكلا خطورة وكان الفوز الثنائي بالهدفين المتأخرين ،

وضح تماماً ان امثال شيبوب وجيوفاني يجب الا يجلسان على دكة البدلاء

جيوفاني بصمته التهديفية أصبحت ظاهرة وهو يسجل في كل مباراة ممتاز او افريقية ذهاب واياب ،

وشيبوب مطالب بالجدية اكثر فهو يملك الكثير الذي لم يقدمه بعد للهلال ،

وشيبوب كواي القلوب حالف مع الهلال يحقق انجاز والمزيد من الانتصارات والكاسات على كافة المستويات ،

# وضحت خطورة المهاجم الكونغولي وارهاقه للدفاعات وعديد الفرص التى تتاح له ، ولكنه في النهاية لا يسجل او شحيح ويهدر السهل باستمرار

ولا ندري سر فقدانه لهذه الحساسية ، نراه في البقاء الأخير أهدر ما أهدر من فرص داخل الصندوق ، لكنه في الشوط الثاني عوض ذلك بصناعة الهدف الاول من ركلة الجزاء التى ارتكبت معه ، وكذلك صناعته للهدف الثاني الذي سجله جيوفاني ،

نتوقع منه الكثير بالمزيد من الانسجام وننتظر دور الجهاز الفني في معالجة إهدار الفرص وفك شفرة الدفاعات وتكتلها ،

# تستحق قناة الهلال التحية والاحترام وهي تجرب الادغال مع الهلال وتقرب الصورة للجماهير وتنقل المباريات ، لتسعد بالتالي القاعدة العريضة ،

اعتقد اننا موعودون ايضا وببث و تعاون مشترك ان نشاهد مباراة الافريقي التونسي ،

يستحقون التهنئية والإشادة خاصة النقل المميز والاستوديوهات التحليلية المتكاملة حتى في مجال الحالات التحكيمية ،

برافو والى الامام ،

وكم أعجبتني حقاً إشادة رئيس البعثة رئيس القطاع الرياضي في نادي الهلال عبداللطيف هارون بالمصور فخري ، فعلا فهو احد الجنود المجهولين ، نتمنى له التوفيق والمزيد من النجاحات ،

# اليوم قمة اليوفي وانترميلان في الدوري الايطالي ، صراع المتصدر وصاحب المركز الثالث ،،صراع رونالدو وايكاردي والهدافين

# غداً السبت قمة مانشيسترسيتي وشيلسي في الممتاز الانجليزي

# وغدا قمة الدوري السعودي ومواجهة الهلال والنصر ،

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك