صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الهلال يسير في الطريق الصحيح..!

852
إلي أن نلتقي
قسم خالد
الهلال يسير في الطريق الصحيح..!
وضح جليا  من خلال مباراة الأمس التي جمعت السيد الهلال بالأمل عطبرة
والتي كسبها الهلال بثلاثية بيضاء ان نجوم الفريق استشعروا المسئولية
وسعوا لاسعاد جماهيرهم بفوز يعيد البسمة للشفاء في إعقاب التعادل في
الجولتين الماضيتين  ، ا ذ ادوا بروح عالية ، غابت في الجولتين الماضيتين
، فكان النصر العريض حليفهم ، وحى الاطار الفني للفريق بقيادة (زوران)
وعي الدرس جيدا فدفع بقائمة اغلبها من عناصره الاساسية ، فكان التفوق
للازرق .
وحتى طريقة اللعب التي انتهجها (زوران) (4/2/3/1) ومشتقاتها الاخرى  التي
خاض بها اللقاء وجدت استحسانا عند نجوم الفرقة الزرقاء والدليل على ذلك
الحماس واللياقة الزهنية العالية التي ادوا بها هذه المباراة .
الان يمكننا ان نقول ان السيد الهلال يسير في الطريق الصحيح .
أخيرا اخيرا
لا يحق لاى لجنة التدخل في عمل لجنة أخرى لاختلاف التخصصات لذلك لا يحق
للجنة شؤون اللاعبين القيام بالوكالة بالنظر في اى قضية تخص لجنة فض
النزاعات لان شروط التكوين ومتطلبات الأعضاء تختلف من لجنه إلى أخرى..
تلك هي الحقيقة التي تغاضى عنها شداد وهو يوكل للجنة الانضباط مهمة لجنة
(فض النزاعات) مع إن لجنة فض النزاعات منصوص عليها في النظام الأساسي
للاتحاد السوداني لكرة القدم ، فكيف جاز لـ (بوتفليقة)  أن يمنح
(صلاحيات) لجنة للجنة أخرى وعلى أي شئ قانون أو نظام أساسي استند الرجل ،
أم هي طريقته في إدارة شئون الكرة السودانية ..؟
اعتقد ان ديكتاتور الكرة السودانية منح نفسه حق  (مجلس الاتحاد  ) واصدر
هذا التوجيه ، لان مسئولية تكوين اللجان المساعدة بالاتحاد السوداني
(الانضباط ، الاستئنافات ، الأخلاقيات) هي من صميم أعمال ، مجلس الإدارة
فهل انعقد مجلس الإدارة  وأوكل للجنة شئون اللاعبين ومنحها الصلاحيات
لتكون هي نفسها لجنة (فض المنازعات) ؟؟
وهل يريد ان يقنعنا السيد شداد بان إصدار قرار مهم كالذي أصدره كما قال
(بالتمرير) كاف لاعتماد هذه اللجنة لتحل محل لجنة أخرى ؟ ولماذا لم يكون
المجلس او شداد نفسه لجنة (لفض النزاعات) رغم أنها منصوص عليها في النظام
الأساسي للاتحاد ؟
وهل كان بوتفليقة  يدري أن نظامه الأساسي يحوي على تكوين هذه اللجنة ؟
وان كان يدري لماذا لم يقم بتكوينها ؟
الرائ عندي أن شداد ربما يكون لا يدري أن النظام الأساسي للاتحاد لا يحوي
على تكوين هذه اللجنة ، أو ربما كان يعتقد أن كل أهل الوسط الرياضي
وأداري الأندية مجموعة من (الأغبياء ) حتى ظهر له الدكتور النابغة (كمال
محمد الأمين) الذي منحهم درسا في الكيفية المثلي التي يمكن أن تدار بها
كرة القدم من خلال الاستئناف الذي قدمه للجنة الاستئنافات و(ذكرها) بان
هناك لجنة تسمى (لجنة فض النزاعات) هي المعنية بالنظر في مثل هكذا قضايا
، وعندما علمت لجنة الاستئنافات بالقدرات الكبيرة التي يتمتع بها محامي
الهلال أعادت  الكرة من جديد لملعب الاتحاد ليتصرف  في هذه الأزمة
الناشبة .
واعتقد جازما أن بوتفليقة على يقين تام حسب ما تصور له نفسه المليئة
(بالغرور) أن كل الإداريين بالأندية السودانية لا يفقهون شيئا عن قوانين
كرة القدم لذا فضل أو تغاضى عن تكوين لجان مثل (لجنة الأخلاقيات ولجنة فض
النزاعات) عن عمد ، لكنه اجبر من قبل (محامي الهلال) على إحالة مسئوليات
لجنة فض النزاعات للجنة أخرى تفاديا للحرج القانوني أو ربما حتى المسالة
من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم .
واعتقد أيضا أن الحملة التي قام بها الإعلام السالب بالأمس تجاه الاتحاد
ولجنة الاستئنافات  لعبت دورا مهما في إسراع (بوتفليقة) بتكوين تلك
اللجنة ، فاعلام المريخ للاسف الشديد يعتقد ان أي اتحاد تم تكوينه فهو ضد
المريخ ، واي لجنة من لجان الاتحاد هي لجنة فاسدة وهلالية ، ويجب بترها ،
شنوا  حربا على التحكيم قبل فترة ، فمنحهم التحكيم هدايا  معتبرة عبارة
عن (ضربات جزاء) وهمية ، وباتت ضربات الجزاء الوهمية حاضرة في كل مباراة
للمريخ للأسف الشديد ، هاجموا الانضباط فخففت عليهم العقوبات ، وألان
يهاجمون الاستئنافات فهرع شداد لتكوين لجنة فض النزاعات .
بوتفليقة الساعي لكسب ود المريخ يمكنه ان يصدر تعليماته لتلك اللجنة
المعنية لتراعي لظروف منتخبنا الوطني وتسمح لهم بالمشاركة مع المريخ ،
على نحو ما فعل الإطار الفني لمنتخبنا الوطني بالأمس الذي استدعى الثنائي
محمد الرشيد ورمضان عجب للانضمام لتدريبات ودخول معسكر منتخبنا الوطني
الأول ، لاعبين لم يتدربوا لأكثر من شهرين ، ولم يخوضوا أي مباراة حتى
تجريبية يتم استدعاءهم للمنتخب فأي منطق هذا ؟
أخيرا جدا ..!
كل الدلائل تشير إلي أن المدير الفني لفريق كرة القدم بنادي الهلال
(زوران) في حاجة ماسة لمساعد وطني قادر أن يعنيه في مشواره الفني مع
الفريق الأول لكرة القدم بالنادي ، لان التجارب أكدت ان الرجل بعيد جدا
عن أجواء الملاعب السودانية بدليل انه حتى الان لازال يجرب في لاعبيه ،
ولم يستقر على تشكيل محدد يخوض بها المباريات على المستويين المحلي
والإفريقي .
أبناء الهلال كثر للقيام بهذه المهمة ، لا ارغب في تحديد اسم بعينه ، لكن
اذا التفت قطاعنا الرياضي ببصره سيجد أكثر من مدرب هلالي قادر أن يدعم
زوران في المهمة ، لان أي إخفاق جديد (لاقدر الله) سيكون ضحيته زوران
نفسه
اروع مافي السجود انك تهمس فيسمعك من في السماء
سبحانك اللهم وبحمدك

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. روجر ميلا يقول

    دكتاتور وبوتفليقة ! … اكتب اسمه عادي يا استاذ قسم خالد ما في داعي تبقى زي كتاب المريخ المتعصبين.

    اتركوا المدرب زوران يعمل فهو يملك جهاز متكامل و بشة موجود اذا احتاج لاي مشورة عن الاعب السوداني.
    الراجل بيجهز و بيبني في فريق ل 3 بطولات:
    ابطال افريقيا . ابطال العرب. الدوري السوداني.
    وكرونا لسة حايمة.

    في كتاب نظروا وقالوا نزار و الضي يشطبوهم ما عارف هسة حيقولوا شنو !. ……… وحتى محمد دراج ظلم و نتمنى ان يعود بعد رفع الكشف حسب قرار الكاف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد