صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

الهلال يواجه(٤ )منافسين اليوم..!!

194

سوبر هاتريك
طارق محمد عبد الله
الهلال يواجه(٤ )منافسين اليوم..!!

& النبضات متسارعة والدواخل حبلى بكل أشكال القلق المستفز ليس خوفا على الأزرق من بترواتليتكو الانغولي حاشا لله لان الضرغام الأزرق تخطى مرحلة الهرشة من أندية القارة السمراء جت عليها ولكن واه من لكن اللعينة هذه دائما فان رجل أفريقيا المريض التحكيم الإفريقي دائما مايقف حجر عثرة في طريق تقدم الأزرق في البطولات الافريقية المختلفة الكلام ده مامن الليلة وما امس بل عييييييك من زمن لاراش وبطولة عام ١٩٨٧م والتي سرقت من الهلال ومازالت مراراتها علقما في الحلوق المهم لا نريد أن نقلب المواجع ولن نكون كما التاجر المفلس نقلب دفاترنا القديمة خلونا في ملحمة اليوم والتي نتمنى أن يحقق فيها ابو الهل المراد ويسعد البلاد .
& والسؤال هل فريق الهلال الحالي يمتلك مقومات الصمود ومقارعة الكبار بالماما أفريكا بالحجة والمنطق الكروي السديد ..؟؟؟ والإجابة بدون تردد الف نعم بل مليون نعم وكيف لا والازرق يضم اميز اللاعبين المحليين والفرصة اليوم أمام محترفيه الجدد لإثبات أحقيتهم بارتداء شعار واحد من أكبر واميز أندية القارة السمراء وشخصيا أعتقد بأن ذلك باذن الله سيكون كذلك أمام الانغولي الخطير جدا ،وقد يتبادر إلى الأذهان سؤال لماذا كفة التفاؤل لدي مرجحة على غيرها بالرغم من التأمين الكامل على خطورة المنافس والذي يلعب بارضه ووسط جمهوره ..؟؟؟
& سادتي الهلال يقوده مدرب كبير صاحب فكر نير متقدم مما دعانا لكي نطلق عليه لقب مورينهو القارة السمراء مدرب يقرأ الملعب والمنافس جيدا ودائما ما تكون تبديلاته في الصميم ونراهن لو طبق فرسان الازرق٥٠% من تعليماته داخل إطار الملعب فان الأزرق باذن الله سيعود بنتيجة إيجابية من أنغولا وأخطر مايواجه أنديتنا أن اللاعب السوداني بصفة خاصة يفقد التركيز في فترة من فترات المباراة وهنا المعضلة الحقيقية والشاهد أن الهلال يواجه في مباراة اليوم( ٤) منافسين أولا الانغولي ،وثانيا التحكيم الإفريقي رجل أفريقيا المريض وثالثا الأمطار اذا هطلت بالإضافة إلى الأخطاء الفردية للاعبينا في البدايات وكذلك النهايات ونعتقد بأن مورينهو القارة السمراء عرف كل تلك المعضلات وعمل جاهدا خلال التدريبات من أجل تجنبها ومايدخل الكثير من الاطمئنان في دواخلنا ان الازرق اليوم به مجموعة من العناصر التي اكتسبت خبرات تراكمية قطعا سيكون لها فائدتها في مباراة اليوم بشكل من الأشكال.
& وليس اختزالا في الأفراد ولكن الظروف و الملابسات التي أدت لان يفتقد الهلال اليوم مدافعه الجسور ارنق تحتاج لكثير من المراجعة والتدقيق وربما يصل الأمر لمرحلة التحقيق كيف يشارك لاعب عائد من إصابة قبل أن يكتمل شفاؤه بالكامل علامات الاستفهام تعانق علامات تعجب ولكن الوقت ليس وقت الإجابة على هكذا سؤال ……؟؟؟ ونثق في أن فلوران قد جهز بديل ارنق مبكرا وباذن الله لا خوف على دفاع الهلال ودعواتكم بأن تخرج شباكنا بيضاء ناصعة في ملحمة اليوم .
اهداف سريعة ..اهداف سريعة
& تتكامل الادوار وتتناغم من أجل محصلة حلوة المذاق ورفاق المهندس ابو عاقلة قدها وقدود سواء كانت جغرافية المكان داخل أو خارج الحدود .
& مطلوب من ابو عشرين اليوم أن يتحول لابو أربعة وأربعين ولايترك شاردة أو واردة إلا وان يتعامل معها بحسم وحزم .
& وقيادة عثمانو لخط الظهر مصدر من مصادر الاطمئنان ولا ولن يخيب الرهان على الطيب عبد الرازق اذا شارك بديلا لارنق اليوم .
& وثنائية محور الأرض صلاح عادل وأبو عاقلة خط دفاع اول يعطي أو مدافع وحارس مرمى الثقة والاطمئنان.
& ننتظر الثنائي الغربال وياسر مزمل لتكرار ما فعلوه بأول أغسطس في شباك بترواتليتكو وكلو من أنغولا.
& أنغولا كانت معبرنا لدور المجموعات وباذن الله ستكون معبرنا لربع النهائي وياهلالاب دعواتكم لفرسان الأزرق بالتوفيق .
& الهلال الواحد الصحيح بالكرة السودانية وغيره الكسور والبواقي .
& نتطلع لهلال قيافة فايت العرب والافارقة مسافة
& ازرق وابيض لون الفل هلال القمة حبيب الكل .
& وأخيرا احمد الله كثيرا انني حي ازرق .

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد