انا الحكومة

0
50

نبض الصفوة

امير عوض

انا الحكومة

لي طريقة الفيلم العربي (الجزيرة).. و علي طريقة أحمد السقا ـ تاجر المخدرات ـ الذي تفرعن و تجبر ليصل مرحلة تضخيم الذات صائحاً (من النهار ده مافيش حكومة.. انا الحكومة).
و كذلك.. فمجلس المريخ الذي صنع لنفسه ـ هالة خنفشارية ـ ليضع نفسه بداخلها معلناً بعدم اعترافه بوصاية المفوضية تارةً و حتي الإتحاد العام ـ حليف الأمس ـ تارةً أخري!!
مجلس المريخ ـ هو الحكومة ـ بعد أن لاك لبانة الاستقلالية حتي فقدت طعمها و بتنا نشفق علي ذلك الكيان الكبير من الضياع بفعل حالة الغلاط الفكري الذي دخل فيه المجلس طوعاً و بكامل ارادته.
مجلس الفشل.. رفض وصاية المفوضية الولائية علي الرغم من أنها هي الجهة التي أشرفت علي انتخابه و هي التي قذفت به لصرخة الميلاد و هي من قام بإعتماده!!
تنكر المجلس للمفوضية و لقوانين الشباب و الرياضة في الولاية و لسلطات الوزير الولائي و استعان في ذلك بالاتحاد العام الذي نقل حديثاً مبتوراً للفيفا فحصل منها علي ما يفيد بخطل تدخُل الوزير ظنّاً منه بأن المريخ عضواً يتبع له في كل المناحي و ليس فنياً فقط!!
ذلك الجدل ـ الممسوخ ـ رعاه شداد أيامها.. و فتح له بعض المريخاب أذرعهم قبل أن يتنكروا للمسخ المشوه الذي ساهموا في صناعته حتي طال و استوي علي عوده صائحاً ـ من النهار ده مافيش حكومة ـ !!

وأنا الحكومة.. فالمجلس هو من يتحكم في ملفات العضوية.. و هو من (يُعين) لجنة للعضوية ـ تشطب من تشاء و تأتي بمن تشاء ـ و المجلس ذات نفسه يكون لجنة طعون ـ و الما عاجبو شغل لجنة عضويتي فاليطعن في لجنة طعوني ـ و الما مقتنع برّد لجنة الطعون عليه بالتوجه للجنة الاستئنافات ـ التي كونها مجلس الفشل أيضاً ـ و عاشت الحوكمة الرشيدة التي جعلت المجلس (حكومة لا تعترف بالحكومة)!!

و طبيعي للغاية.. أن يتنكر المجلس لحليف الأمس ـ الاتحاد العام ـ و أن يرفض وصايته مؤخراً كما صرّح بذلك المدير التنفيذي الذي قال بأن الاتحاد العام لم يلغ جمعية النظام الأساسي بل طالب بأعادة تأكيدها فقط!!

بالأمس قطع البروف محمد جلال ـ نائب رئيس الاتحاد للشئون القانونية و رئيس اللجنة القانونية ـ القول بأن النظام الأساسي الساري في المريخ هو نظام 2008 و أن الاتحاد العام لغي كل ما تم في جمعية المريخ الأخيرة و أنهم لا يعترفون بكل مخرجاته.

بروف جلال ذكر بأن المريخ لم يوفق أوضاعه و أنه لا يستحق رخصة المشاركة الأفريقية لأنه لم يُعدل نظامه الأساسي!!

و أفاد جلال بأن مجلس ادارة الاتحاد العام قد أوفد حسين ابو قبة و مولانا حسب الرسول ـ مُقرر اللجنة القانونية ـ ليُشرفا علي عقد جمعية عمومية لتعديل النظام الأساسي بصورة قانونية و مشرفة للنادي الكبير.

المدير التنفيذي ـ الدكتور مدثر خيري ـ عضو اللجنة القانونية التابعة للاتحاد العام فسر خطاب الاتحاد العام بصورة مخالفة لزملائه في اللجنة كبروف جلال (رئيس اللجنة و نائب رئيس الاتحاد العام) و مولانا محمد حلفا (نائب رئيس اللجنة و عضو مجلس ادارة الاتحاد العام) و مولانا حسب الرسول (مُقرر اللجنة)!!

فهل نقبل تفسيرات عضو اللجنة و نتجاوز رئيس اللجنة و نائبه و المقرر؟

هل شهد دكتور مدثر اجتماع الاتحاد العام و تابع لحظات نقاش قضية (جمعية المريخ المهزلة) مثلما فعل بروف جلال و محمد حلفا أعضاء الاتحاد العام؟

هل يعلم أكثر منهم ما دار خلال ذلك الاجتماع؟

بروف جلال و حلفا ذكرا بوضوح خلال تصريحات اذاعية سمعها الملايين بأن الاتحاد العام لم يعتمد النظام الاساسي للمريخ و انه لم يعترف بكل مخرجات تلك الجمعية المهزلة التي تمت مؤخراً.. فلماذا تكابر يا دكتور؟

و إلي أي مدي تريد أن تصل بسفينة المريخ المترنحة وسط أمواج رفضكم الانصياع لمؤسسات أخري تحت دعاوي الاستقلالية؟

هل ننتظر حتي يعلق الاتحاد عضوية المريخ أو يحرمه من حق اكتساب رخصة المشاركة الأفريقية؟

أصلو ما ممكن ياخ.

*نبضات متفرقة*

لا توجد مؤسسة رياضية في العالم بأكمله تتمتع بإستقلالية عشوائية كما يتوهم مجلس الفشل.

حتي الفيفا بجلالة قدرها تخضع للقانون السويسري.

الاتحاد الأفريقي يخضع لسُلطات الفيفا.

الاتحاد العام يخضع لسُلطات الفيفا.

و كذلك المريخ.. يتبع للمفوضية ادارياً و للاتحاد العام فنياً.

لا توجد استقلالية تُمكن مجلس من التحكم في عضوية النادي منفرداً و في الطعن فيها أو الاستئناف في الطعون؟

تلك حقوق تملكها الجمعيات العمومية فقط.

الحديث حول الذهاب للفيفا حديث للاستهلاك فقط.

الفيفا ستستفسر الاتحاد العام ـ الذي يعانده مجلس الفشل ـ و لحظتها سيبوح الاتحاد باسرار الاستقلالية المزعومة.

الاتحاد سيخبر الفيفا ان المجلس عين لجنة للعضوية و انها اقصت 95% من جمهور المريخ و مكنت فئة صغيرة ـ معلومة التوجه ـ من حضور الجمعية.

اتحاد شداد سيخطر الفيفا بأن المجلس لم يعرض كشوفات العضوية علي أي لجنة محايدة و انه كون لجنة طعون من نفس الفئة الاولي.

الفيفا ستعلم بأن مجلس الفشل عين لجنة استئنافات بدون اي معايير للحيادية.

الفيفا.. ملكة النزاهة و الحيادية ستحتار في هذه العواسة القانونية.

علي أهل المريخ التجهيز للجمعية القادمة إن راموا انتشال ناديهم من شلة الفشل.

حتي الان لم نسمع عن تحقيق مع العضو الذي وقع علي عقد الاستثمار أو مع الذي فوضه?

هل اهالت لجنة تقصي الحقائق التراب علي القضية و حصرت الخطل فيها في خطأ صغير في العقد?

هل سيمرر المجلس قضية تفويض عضو بدون علم باقي الاعضاء.. و من ثم توقيعه لعقد فاسد بدون استشارة اللجنة القانونية?

أين الشفافية و باقي الشعارات الجوفاء?

أين الحوكمة الرشيدة في ظل هذه الدغمسة و الغتغتة?

الصادق مادبو منح عمر محمد عبدالله تفويضاً يوم 13/1 .. و هو نفس تأريخ توقيع عقد الاستثمار!!

في ذلك اليوم لم يجتمع المجلس لانشغال الجميع بالتسجيلات.

وريتونا الحوكمة.

*نبضة أخيرة*

مجلس استغلال مفردة استقلالية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا