صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

انتصار معنوي..!!

0

بالدارجــــــــي
احـمد ابوالحسـن

انتصار معنوي..!!

> حقق فريق الهلال فوز مهم علي ضيفه مريخ الفاشر بثلاثة اهداف نظيفة في الدوري الممتاز ، انتصار وضع الازرق في صدارة الترتيب بشكل مؤقت بفارق الاهداف عن المريخ بعد ان تساويا في النقاط (32) لكل فريق ، وللند التقليدي افضلية مباراة امام الشرطة القضارف.

> اهمية الفوز تكمن في وضع المنافس تحت الضغط الذي لا محالة سيتعثر في الجولات القادمة ، وحقيقة لو لا الاوضاع السيئه التي يمر بها الازرق والتي ادت لفقدانه الكثير من النقاط لانعدمت المنافسة وكان حاليا يصارع فريق الامل علي الوصافة مركزه المحبب.

> عموما سننتظر ونتابع ما سيفعله بتوع التمهيدي في المباراة القادمة امام فريق الشرطة القضارف بملعب الخرطوم غدا وبعدها في مواجهة هلال الابيض بملعب شيكان ، وصدارة الصدفه لن تدوم لفريق نجمه الذي يعتمد عليه ومنقذه “صلاح نمر” ،

> نعود للانتصار الهلالي الذي نعتبره بداية للعودة الي الطريق الصحيح واحتلال مكانه الطبيعي في الصدارة وايضا جرعة معنوية طيبة قبل السفر غدا الاربعاء الي تونس لملاقاة النجم الساحلي في الجولة الثالثة من مجموعات دوري الابطال.

> كنت اود الا اتوقف عند المباراة كثيرا لكن الخطأ البليد من المدافع الايسر “فارس عبدالله” وانتهي بركلة جزاء تصدي لها جمال سالم يجب ان الا يمر مرور الكرام وننبه اللاعب الذي يبدو انه لازال يلعب بعقلية الدافوري ان مثل هذه الاخطاء مرفوضه.

> فارس عبدالله منذ ان سجله الهلال لم يقدم الفائده المرجوه منه بل تسبب في تلقي شباك الازرق اهداف وكان السبب في خسارته عدة مباريات بأخطاءه الكارثية ، علي “فارس” مراجعة حساباته وعدم ارتكاب هذه الاخطاء مستقبلاً التي قد تلحقك ب”الجريف” ، وشنو…. الهلال ليس اهلي شندي ياكابتن.

> اكملت إدارة الفلاح عطبرة اتفاقها مع الكابتن “هيثم مصطفي” لتولي الادارة الفنيه لفريق كرة القدم في الفترة المقبله ، نتمني التوفيق للاعب الهلال السابق الذي ارتدي شعاره لمدة (17) عام وحمل شارة القياده ل(10) اعوام التي تحاول الصحيفة البايرة محوها والسبب معروف للجميع.

> البرنس محبوب الجماهير وبحسب بعض المؤرخين هو الافضل ويعتبر رقم مهم في تاريخ الهلال بانجازاته التي حققها مع سيدالبلد رغم انف الصحيفة البايرة التي لفظها الشعب الازرق مثل كاتب (العصافير وام عشوشة) الذي انضم اليها حديثا.

> قــــف :
استرجع الكثير مما يقولونه لك لتكتشف الكذب في اقوالهم والغباء هو ان تستمر في تصديقك لهم.

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد