صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

انتهي زمن الاملاء علي المدرب !!

5

مشاهد رياضية

عبدالله ابو وائل

انتهي زمن الاملاء علي المدرب !!

[قبل ان يجف مداد احرفنا التي طالبنا من خلالها اهل المريخ بعدم التدخل في الشان الفني خاصة المتعلق بالتسجيلات الا وجاء التدخل سافرا لدرجة محاولة الاملاء علي المدرب لاعادة تسجيل لاعب خرج من كشوفات الاحمر في التسجيلات الماضية ولم يكن اساسيا في تلك المرحلة.

[المريخ الذي بدأ عهدا جديدا مع التونسي “الزلفاني” لا اخاله يمكن ان يعود الي تلك الفترة التي يدخل فيها اللاعبون كشف الفريق عن طريق السماسرة او الاعلاميين وبالتالي فان محاولة فرض سياسة الامر الواقع علي مجلس الادارة والجهاز الفني بالترويج لاعادة “ضفر” او غيره ممّن ارتدوا شعار المريخ في فترة سابقة لن تجد القبول من مدرب يعمل علي صناعة مجد له مع الاحمر.

[لن يلتفت “الزلفاني” لتلك الاصوات التي تسعي لفرض وصاياها علي النادي من خلال سياسة استعطاف الجمهور سيما وان جمهور الزعيم ما عاد يسير وراء تلك الدعوات كما في السابق بعد ان وقف علي المجهود الكبير للمدرب “الزلفاني” ولقادة المجلس الذين جلسوا علي (الجمر) متحملين الشتائم والاساءات في سبيل قيادة الزعيم لسكة الانتصارات.

[لا ننكر اجتهاد “ضفر” خلال الفترة التي قضاها بكشف المريخ لكن عودته مجددا دون رغبة الجهاز الفني لن تجدي نفعا ولن تكون ذات جدوي ولا اعتقد ان اجدا يقبل بعودة (صورية) لا تفيد اللاعب ولا المريخ!

[من يدعمون اتجاه عودة “ضفر” الي كشوفات المريخ يعلمون تمام العلم عدم حاجة الفريق لجهوده وهو المتوقف طوال الفترة التي تلت مغادرته النادي.

[لو اعاد المريخ “ضفر” فما الذي يمنع اعادة “خالد احمد المصطفي” و”ابراهومة” او حتي “عادل امين”؟!

[المريخ الذي يضم كشفه افضل اللاعبين لا يحتاج سوي لاضافات نوعية ليس منن بينها اعادة قيد “ضفر”!

مشهد اخير

[الرسالة التي نوجهها لجمهور الصفوة هي الا تخشي علي مستقبل الفريق طالما ان عمليتي الاحلال والابدال سيشرف عليهما التونسي “الزلفاني” الذي يعرف خبايا واسرار فريقه وهو الوحيد المنوط به دعم كشف الاحمر بافضل اللاعبين باعباره من يقوم بالاشراف علي تدريب الفريق.

[علي جماهير المريخ الا تشغل نفسها بما يحدث خارج اسوار النادي.

[عفوا كابتن “ضفر” انتهي زمن الاملاء علي المدرب !!

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد