ايمن عكننه

0
1849

ادراك عبد الرحمن

عن كثب 

ادراك عبد الرحمن على

ايمن عكننه

بعد انتهاء الجدل المستفيض بعد لقاء اتحاد العاصمة والهدف المنقوض تبقت للاحمر سانحة اخرى امام وفاق سطيف وعلى المريخ ان يربح هذا اللقاء حتى لاتضعف حساباته للتأهل نحن نقول ذلك باعتبار ان مباريات الاياب مربوحة بامدرمان وعلى كل دار لغط كثيرا وجدل وخلافات فى معسكر المريخ وان الاعب ايمن سعيد اراد ان يعود الى مصر بعد الكارت الثانى وعندما رفضت الادارة اصبح يسب ويسخط …وحقيقة وظاهرة اصبحت واضحة ان اللاعب المحترف اصبح يستعمل الكارت الاحمر لاخذ اجازة ذكرنى لاعب الهلال اكانغا كان يستعمل الكروت الحمراء لاخذ اجازة قصيرة وحقيقة فى اوروبا وهى نموذج للاحتراف تتعامل بالحسم والشده فاذا نال الاعب كارت اصفر او احمر بحماقة يخصم من راتبه الاف من اليورو لان فقدانه فى مقبل المباريات يكلف النادى نقاط غاليه وعموما برؤيا ثاقبة الاعب المصرى غير محبذ فى الاحتراف رغم انجازات مصر فى البطولة الافريقية ولكن تجد ان الاندية الاوروبية تعج بالافارقة والعرب الافارقة من المغرب والجزائر وتونس وقليل جدا من مصر وحتى لو وقع تجد ان سعره زهيد وانجازاته ضئيلة جدا مقارنة بالمحترفين الافارقة ويتجسد الامر فى شخصية الاعب المصرى من (كتر كلام وابوعرام) فهو يعتقد حسب التربية الوطنية انه افهم خلق الله وانه طلع اول الدفعه ولا استطيع ان اعمم الامر ولكن هذه الصفة الغالبة حتى مورينو لديه خلاف مع الاعب المصرى.. الاعب المصرى ينفخ بواسطة هوليوم الاعلام المصرى والعربى وفى المحك وكسر العظم تجده حمامه عكس الاعب الافريقى الشرس الذى لم يجد فرصة اعلامية تتيح له اللعب فى اوروبا تجده يبدع ويمتع بمهارة فائقة

نعم قدم ايمن مستوى جيد مع المريخ ولكن لم يغير اسلوبه فالتعامل الراقى يشجع الاندية العربية باستجلاب محترفين من مصر وطبعا الحضرى كلف المريخ كثيرا واذكر انه اساء وقال ان الاستاذ جمال ماصدق ان يتصور معاى سبحان الله جمال دراسات عليا ودكتوارة وشيخ الحضرى لايستطيع ان ينطق جملة انجليزيه واحد بالكاد يفك الخط يتبجح على قمة الفكر..جمال الوالى.واذكر ان شاهدته يتمرن مع فريق سيون درجة تانية وسالنى افريقى قالى بالحرف الواحد ده حضرى قلت له لا اخوه اذا لايعقل ان يكون كابتن بطل افريقيا يلعب لنادى سويسرى درجة تانية جل لاعبيه مراهقين واعتقد انه لايوجد فى القارة العجوز من يريد ان يتصور معه مثل دروغبا اوزيدان او بنزيما .نجاح زيدان المصرى يتجسد فى انه من مواليد اوروبا تشغيل اوروبي ولم يمتلئ دماغة بالتكبر الفارغ ..وباختصار ماقدمه حارس المريخ جمال سالم افضل بملايين المرات من حضرى لاعب خلوق مهذب ومقاتل ومخلص يستحق الاحترام ولم تلج فى مرماه كرات سهلة كجراج الحكومة حضرى شارع كرنقو وبويا …عجبى

تخلص الهلال بحمدالله من سيدى بيه الذى راجعت شريط مبارايته ولم اجد له تمريرة واحدة بينيه تشفى غليلنا تسوية شنو كاردينال سيدى بيه يجب ان يدفع لنا الوقت والحبر وقفل وفتح السيستم ..يجب ان يغرم لانه ينال 40الف دولار كان اولى بها الجوهرة الزرقاء واراهنك لن يجرؤ احد على استقدامه اللهم الا ان يقص الحشائش ونجيل الاستاد

تعثر اهلى شندى مع الجيش الرواندى وقد اتضح ان النادى زج بلعيبة جدد لاكتساب التجارب وهذا عمل طيب ونتمنى لاهلى شندى المشاركة فى المجموعات قياسيا افضل من سموحة والعلمة

اتمنى ان يقنن الكاف قانون الثلاث من بلد واحدة بعدم اللعب بمجموعة واحدة لان الوطنية قد تطغى ليس من ادارة النادى ولكن من الاعب وحكاية ولوج هدف فى الدقيقة92من وفاق سطيف ماراكبة فى الراس ولو صدقوا

الازرق فى محطته الاخيرة لتعزيز التأهل مع المغرب التطوانى وبالتوفيق للازوري فى مشواره الافريقى

الحمدلله على نعمه الجليلة

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك