ايوة ونص وخمسة

0
650

أضرب وأهرب

عبد المنعم شجرابي

× زال عطش السيارات ووقوفوها “كسالى” في صفوف متراصة امام محطات الوقود.. ونشطت هذه السيارات بعد أيام من الخمول متسابقة في كل اتجاه وفي كل الشوارع الرئيسية والفرعية المسفلتة منها والترابية.. هذا النشاط الظاهر بعد أيام العدم كان أكثر ظهوراً في اتجاه الجوهرة الزرقاء حيث أتى الناس من كل فج عميق لمتابعة ومناصرة الهلال في أولى مبارياته بالكونفدرالية التي هبط اليها من بطولة الأندية الأبطال “هبوطاً اضرارياً” بفارق هدف من منافسه الموانيء الانجولي..!
× ولنبدأ “بالمقلوب” والمقلوب هنا هو صافرة النهاية وليست البداية حيث أعلنت الصفارة فوز الأزرق بهدفين أبيضين.. وبياض الأهداف هنا هو المطلوب مع التذكير بخروج الهلال من بطولة الأندية الأبطال بانتصار لم يكن نظيفاً ونظافة انتصار الموانيء على أرضه هي التي أهلته.. وبهذا الانتصار على اكوا يكون الأزرق قد انتهى بتقدير جيد جداً من المهم في طريقه الى الأهم ومن الجهاد الأصغر الى الجهاد الأكبر..!
× الهلال كان ممتازاً في شوط المباراة الأول تحرك وانتشر “وحام وتنزه” في منطقة خصمه المحرمة وأحرز هدفين وأضاع ضعفها.. ثم تراجع وانكمش ولعب على الواقف في شوط المباراة الثاني فالتبديلات لم تكن موفقة بل اختيار التشكيلة نفسه لم يكن موفقاً فالنجم حسين افول الذي شارك في مباراتي الاهلي مروي وكوبر الدوريتين غاب للسمؤال الغائب منهما وكذلك كان الحال للطاهر سادومبا الغائب دورياً ليشارك افريقياً متقدماً في المشاركة نفسها على شيبوب الذي كان نجماً للمباريات الدورية مثلما كان نجماً لمباراتي سوكر والموانيء بل محرز كل الاهداف وتقريباً له في كل مباراة هدف.. الكوتش محمد الطيب “دقس دقسة” كبيرة كادت أن تطيح بالهلال كونفدرالياً من “قولة تيت” وهو يخطيء في التشكيل الأساسي ملحقاً بخطأ التبديل..!
× الفريق النيجيري منظم ومتناغم يحسن التقدم في حالة التقدم ويجيد التأخر في حالة التأخر وقبل الشكل الطيب الذي ظهر فيه أمام الهلال يكفيه أن “دوخ” مازيمبي منتصراً عليه بثلاثة اهداف نظيفة قبل أن “يغتاله” بضربات الترجيح ولو وجد هنا من كان يتملكه الخوف على الهلال قبل المباراة بحسبان اكوا خارج ارضه أفضل فانني يتملكني الآن التفاؤل الكبير بحسبان الهلال على أرضه التي لا يخسر عليها يكون خارج أرضه منها افضل..!
× نعم وكيف لا يكون الهلال خارج ارضه افضل وهناك افراد من جمهوره تخصص عبر بطاقات الحب واللا حب “الصفراء والحمراء” في تفضيل لاعب على الآخر والاساءة للاعب بسبب مشاركته أو المطالبة “الدائمة” باخراج زميل له وهذا حقيقة ما تعاني منه المقصورة الرئيسية “الرئيسة” في الشتم والتنظير.. مع فائق التقدير للمدرجات الشعبية بقيادة أولتراس الهلال زاد الفريق ووقوده وماكينة الدفع الأمامي للوصول للفوز واسعاد الأسياد..!
× مقدمة الهلال الهجومية “مافيها كلام” فالصادق شرس مزعج “بدرجة قف” والبرازيلي واضح أنه مهاجم “تفتيحة” ولاعب “شفت” وزول صندوق وعدم التمويل والتموين لا زالت غائبة فالأزرق لا زال ثلاثة قطع الدفاع قطعة والوسط قطعة وكذلك الهجوم ومتى ما نجح الجهاز الفني في تحويل الوسط والهجوم الى قطعة واحدة فالفريق سيحرز عدداً من الاهداف في كل مباراة..!
× ختاماً انتهت مباراة الذهاب لا الهلال ضمن التأهل ولا اكوا “طار” لتبقى مباراة الاياب هي الفيصل وحساب الأزرق فيها أفضل فمحافظته على نصره “كوم كبير” بل خصم يضيف هذا الانتصار “كوم تاني” وما بين “الكوم الأول” والكوم الثاني يبقى من المهم أن يجتهد الأزرق في الوصول الى مرمى خصمه فهل سيفعلها الأسياد؟ “ايوه ونص وخمسة”..!

 

 

 حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

لزوارنا من السودان متجر موبايل1

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

2,456حملوا التطبيق

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

17756 حملو التطبيق

على متجر apkpure

https://apkpure.com/ar/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9/net.koorasudan.app

على متجر facequizz

http://www.facequizz.com/android/apk/1995361/

على متجر mobogenie

https://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

على متجر apk-dl

http://apk-dl.com/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9

على متجر apkname

https://apkname.com/ar/net.koorasudan.app

 

 

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك