(باي باي) رئيس اتحاد الهجن (٢_٢)!!

0
24

مشاهد رياضية

عبدالله ابووائل

(باي باي) رئيس اتحاد الهجن (٢_٢)!!

كما ذكرت بالامس فان مسالة مغادرة سعد العمدة لرئاسة اتحاد الهجن السوداني اصبحت مسالة وقت ليس الا لا يحول بينها الا تشكيل مفوضية الفساد وتدشين  الحكومة الجديدة  لعملها في عهد الحرية والسلام والعدالة خاصة وان المستندات التي تثبت عدم شرعية رئاسة العمدة للاتحاد موجودة حتي وان اجتهد محمد صالح وداعة وكيل وزارة الشباب والرياضة في الدفاع عن سعد!!.
لن تحتاج مفوضية الفساد لاكثر من الاستماع لشهادات بعض الذين عينهم سعد العمدة في اتحادات نهر النيل والجزيرة والخرطوم والقضارف دون علمهم ودون حضورهم لاي جمعية عمومية باعتراف سعد نفسه!!
لن تنتظر مفوضية الفساد كثيرا لتقف علي حجم المخالفات التي جعلت سعد يتعامل مع الاتحاد باعتباره ضيعة تخصه وهو يدفع باقاربه لعضوية الاتحادات حتي بلغ به الامر تسجيل شقيقه خالد باتحادات نهر النيل والقضارف والخرطوم واحتفاظه باختام ومستندات الاتحاد العام ومستندات اتحادي القضارف والجزيرة بمكتبه حسب افادة الامين العام التجاني علي الفضل بمكاتب المفوضية وبلا شك فان المستندات لا يمكن ان تكذب.
لن تضيع مفوضية الفساد وقتا كثيرا لتقف علي المخالفات المالية التي حواها خطاب الميزانية الذي قدم لاول مرة بعد عشر سنوات من تقلد سعد لرئاسة الاتحاد وهو امر لم ولن يحدث في اي هيئة او تنظيم حتي لو كان لجمعية تعاونية!!.
ماجاء في خطاب الميزانية  بشان قيمة السيارات التي جاءت في العام (٢٠١٥) كهدية تسلم للفائزين في السباق امر يشيب له الولدان!!.
جاء في خطاب الميزانية ان قيمة السيارة الواحدة (٥٠٠) الف جنية (٥٠٠) مليون بالقديم بينما باع احد الفائزين بسيارتين السيارة الواحدة بمبلغ (٨٥) الف جنية في ذلك الوقت  فهل من فساد اكثر من ذلك؟!!
(باي باي) سعد العمدة بعد فترة رئاسة حفلت بالمخالفات التي شاركت فيها جهات اعتمدت علي نفوذ بعض النافذين في ذلك الوقت لتوفير الحماية لرجل ما كان له ان يستمر طوال تلك الفترة لولا دعم هؤلاء!!
مشهد اول
لم نكتب عن ملف الاتحادين الافريقي والعربي ولم نتطرق لامر الصادر من الماشية والاموال المهدرة ولم نفتح ملف عمل سعد العمدة مستشارا للرئاسة بدولة الامارات لدي معالي الشيخ سلطان بن حمدان ال نهيان وفقا للسيرة الذاتية لسعد العمدة ابان ترشيح نفسه لمنصب نائب رئيس نادي الهلال ولكن قطعا سنكتب عن كل ذلك لاحقا مدعوما بالمستندات !!
مشهد اخير
نجح سعد العمدة في منعي من الكتابة بالمجهر في كل شي يتعلق باتحاد الهجن او اي امر يخصه وذلك بعد اتصاله بناشر الصحيفة الذي يتواجد بالعاصمة المصرية القاهرة بعد ايام قلائل من عزل المخلوع البشير.
جاءتني توجيهات ناشر الصحيفة بواسطة رئيس القسم الرياضي الزميل محجوب عبدالرحمن الذي اكد لي ان الهندي عزالدين اخطره بعدم تناول اي امر يخص اتحاد الهجن او سعد العمدة نتيجة اتصال اتاه من ناشر صحيفة الانتباهة!!
كما ذكرت فانني لا اخشي ايقافي عن العمل بالمجهر لانني قادر علي مواصلة كشف الفساد بهذا الاتحاد اعتمادا علي الفضاء الاسفيري الذي يمكنني من نشر المستندات والتسجيلات الصوتية بجانب ظهوري عبر وسائل اعلامية اخري لا اظن ان سعد العمدة سيكون قادر علي اختراقها  او الوصول اليها كما فعل مع المجهر.
وفي تقديري كان الافضل لسعد ان يحصرني في نافذة  واحدة (المجهر) لكنه بتلك الخطوة غير المدروسة منحني فرص الظهور في وسائل متعددة وبامتيازات افضل.
الفورة مليون يا سعد العمدة !!
(باي باي) سعد العمدة!!

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك