صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

بيزنس ترقيع غشاء البكارة

913

راي حر

صلاح الاحمدى
جريمة من خارج الحدود
: بيزنس ترقيع غشاء البكارة

  • كنا ندرك من البداية ان الخوض فى بيزنس ترفيع غشاء البكارة والذى تبلور فى الفترة الاخيرة بصورة صارخة ليس بالسهل. لكن لم نتصور ان يكون هذا البيزنس بهذه الضخامة خاصة ان متوسط تكلفة العملية الواحدة قفز فجاة من حدود مبالغ زهيدة الى مبالغ كبيرة
  • بالطبع الجدال الدائر حول استيراد غشاء بكارة صينى رخيص الثمن لضرب الاسعار واستثمار تحول هذه العمليات سيئة السمعة الى ظاهرة فتح هذا الملف من جديد خاصة بعد تفاقمها فى ظل انتشار الانواع المعروفة من الزيجات اللا شرعية من العرفى وغيرها من التقاليع الشبابية
  • والغريب ان الاطباء الذين احترفوا هذه العمليات لاعادة العذرية للفتيات لا يعرفون حتى الان شيئا عن الاختراع الصينى الجديد بعد ان تم منعه فى الاسواق بقرار من نقابة الصيادلة ووزارة الصحة .
  • اخترقنا هذا العالم الخفى وخاصته بكل وقائعه وتفاصيله لنكشف النقاب عن سوق سوداء من نوع خاص وبيزنس منظم غير شرعى يحكمه ويتحكم فيه اباطرة فى جراحات الترفيع ولا يختلف فى ذلك فى الاحياء الفقيرة العشوائية عن الغنية الا فى المكان الطقوس فعلى سبيل المثال هناك اطباء امراض نساء وتوليد يجرون هذه العمليات فى مستشفيات خاصة ويعاونهم فيها عدد من الاخصائيين والمساعدين بالاضافة الى فريق متكامل من الممرضيين وبالتالى تصل تكلفة العملية الى مبالغ خرافية لكن المشهد الاشهر فى عيادات خاصة مشبوهة منها عيادة طبيب مشهور دخلناها وواجهنا صاحبها الذى نفى بالطبع ومثله مساعدته وكادا يطرداوننا لاننا ضيوف غير مرغوب فيهم ونعطلهم عن مكاسب قذرة يحققانها من وراء الفتيات اللاتى يترددن عليها ما بين الحين والاخر .
  • ومثل هذه العيادات دائما ما تكون خالية ولا توجد بها الزبونة المقصودة حيث يتم الاتفاق مع كل زبونة على موعد معين للحضور والانصراف حتى لا تفضح القادمة ولا الماضية وهذه العيادة المشبوهة التى مكونة من حجرتين واحدة للطبيب حيث الكشف والاخرى صغيرة جدا وتجرى فيها العملية رغم انه لم يكن بها سوى سريرين صغيرين وبعض الادوات التى تتم فيها العملية دون تعقيم بالطبع وهى عامة عيادة متواضعة جدا بالدور الارضى من العمارة
  • المثير للدهشة ان بداية الخيط الذى اوصلنا لهذه العيادة الموجودة فى حى شعبى كان عن طريق فتاة من حى راقى وصديقتها التى ارشدتنا عن هذا الطبيب المشهور والذى سبق ان اجرى عدة عمليات ترفيع غشاء البكارة مقابل مبالغ كبيرة على حسب وضعية الفتاة ولم تستغرق العملية اكثر من ساعتين وبعدها خرجت سيرا على قدميها عائدة الى منزلها ولم ينفضح امرها امام اسرتها ولا زوجها الذى تزوجها مؤخرا.
  • وكانت قد فقدت عذريتها خلال علاقة غير شرعية مع صديق لها رفض ان يتزوجها بعدها.
  • نفس الطبيب وعن عمد بالتاكيد كان مصرا على الانكار التهمة عنه عندما واجهناه بها –اعترف بانه ينصح زبونه فى حصول اى شئ غير طبيعى ليلة الزفاف وحتى لا ينكشف وينفضح امرها ان تفاتح الزوج بان يرافقها الى طبيب الاسرة وهو طبعا طبيب الاسرة المقصود لانها لو >هبت الى طبيب اخر سيكشف الامر على الفور.
  • تلك الفتاة ومعظم الفتيات اللاتى التقينا بهن اعترفن لنا بان المصارحة قبل الزواج بالنسبة لعلاقتهن السابقة حل لم يكن بمقدورهن ان يلجان اليه فالفتاة تجد نفسها مكتوفة الايدى وملزمة باجراء عملية لاعادة عذريتها التى فقدتها طوعية بحكم علاقة خاصة ودون علم اهلها او حتى الزانى المحرم فى نفس السياق الاسود حصلنا على قائمة سرية ببعض المعلومات خلال جولة بعدد من هذه العيادات المشبوهة قادتنا لاشهر الاماكن وقائمة الاسعار المطروحة والمعمول بها فى هذا النشاط غير الشرعى وكانت المفاجاة ان اغلب هؤلا الاطباء المتورطين فى هذا البيزنس القذر لا يتورعون من استغلال الزبونات فى علاقات جنسية قبل اجراء تلك العملية وتبدا بالتحرش بهن خلال الكشف عليهن قبل اجراء العملية واشهرهم طبيب فى حى راقى وكتشفنا تورط اساتذة كبار ومستشفيات خاصة كبرى اشهرها فى مناطق راقية
  • تجرى العملية على ايدى اطباء واستشاريين محترفين وتستغرق فترة زمنية تصل الى شهر حتى تلتئم الجراحة وتختفى وهنا لا ينفضح او تنكشف العملية الا بحالات نادرة جدا حيث تجرى بدقة شديدة ليصل مستوى الغشاء طبيعى فى المقابل هناك ما يطلق عليه فى هذا البيزنيس شغل سوق بلدى ويمارسه اطباء النساء والتوليد فى المناطق الشعبية بشكل غير سليم طبيا حيث لا يتجاوز مجرد خياطة عادية ويقرر الطبيب ويتم اجراؤها قبل ليلة الزفاف ب3او4ايام الى اسبوع لكن فى الغالب ما ينكشف الامر او تساوره الشكوك وبالتالى تنشب الخلافات الزوجية التى تنتهى بالانفصال عندما يعثر الزوج اثناء ممارسة العلاقة الزوجية على خيط الجراحة مثلا وهذا ما حدث بالفعل وذكره احد الاطباء المتخصصيين الذى حاول علاج هذه الاثار الجانبية بعدانكشاف الامر حيث ياتى اليه الازواج يحملون اشياء مادية تدين زوجهاتن من اجل كتابة تقارير طبية ضدهن لتقديم بلاغات تدينهن
    والملاحظ من رصدنا ان الاطباء المتورطين فى هذا البيزنس وجدو فيه وسيلة للثراء السريع خاصة بعد تزايد اعداد العمليات منذ عدة سنوات خلال الفترة الاخيرة وبدات بعض العيادات منذ سنوات تمارس تلك الجراحات غير الشرعية على استحياء ثم بدا بعض الاطباء امراض النساء بالمناطق الشعبية يتخصصون فيها.
  • دكتور استشارى امراض النساء والتوليد يعلق قائلا ان اغلبية العيادات التى تجرى فيها مثل هذا النوع من العمليات يتواجد بها اشباه اطباء يجرونها لقاء مبالغ باهظة دون اى مراعات لاخلاقيات المهنة ويستغلون ظروف ضحيتهم ويصل الامر لابتزازها باجبارها على علاقة جنسية معهم ولا يفضحها ويوضح انعمليات اعادة العذرية لاى فتاة لها شروط تتمثل فى ان تكون فقدت عذريتها لسبب ما غير الامور الجنسية مثل ركوب الخيل او اى تمزق تعرض له الفتاة مثل الضرب او وقوعها على اشياء حادة ويتم تحديد نوعية التمزق وعن ماذا نتج وتعطى تقريرا طبيبا عن حالتها اما اذا كانت الفتاة فقدت عذريتها بممارسة علاقة جنسية محرمة نرفض اجراء مثل هذه العمليات نهائيا ولااعطى اى تقرير طبى عن حالتها.
  • ويتابع بوجود بعض الاطباء اعتادوا على
    ممارسة النصب على الفتيات فيجرون مثل هذه العمليات باجور باهظة جدا وحتى لو تم كشف بسهولة وحالات كشف العملية عديدة منها لو نزل قليل من قطرات الدم عند خدوش غشاءالبكارة والحالة الثانية هى الحالة المطاطية عند الفتاة اذا كان غشاء البكارة عندها النوع المطاطى .
  • اما من ناحية النظر فلا احد يستطيع ان يكتشف تلك الرافعة التى تم ترقيعها وكثير ممن اجريت لهن هذه العمليات كنوع من الغش والاحتيال على الشريك ان افتصح امرهن بسهولة كما كشفت لنا طبيبة بمجرد ان يحاول الزوج اقام علاقة جنسية مع زوجته المخادعة حيث يلحظ ان هناك صعوبة ما وان الامور لا تسير بشكل طبيعى فيذهب الى طبيب وهنا يكتشف الاخير ان الزوجة سبق لها اجراء عملية لاعادة العذرية او البكارة.
  • ولكن بخلاف ذلك يخدع الزوج وهذا ما تكتشفه العديد من محاضرالشرطة التى تسجل وقائع من هذا النوع
    الغريب ان عمليات اعادة العذرية لا تقتصر على الفتيات غير المتزوجات فقد اكدت اخصائة امراض نساءوالتوليد ان عددا من المنتزوجات يتهاتفن على عيادتها لاجراء هذه العمليات ولكن هذه النوعية من العمليات تكون لزيادت الاستمتاع والاثارة رغبة فى اللذة الجنسية وتفسير ذلك طبيا بان المراة بعد ان تلد تتمدد عضلة المهبل لديها مما يقلل نسبة الاستمتاع اثناء الجماع او لاتجاه بعض الزوجات فى الطبقة الراقية لاجراء عمليات جراحية لاعادة غشاء البكارة حتى يشعر الزوج بانه يدخل بزوجته من جديد ويستعيد ذكريات شهر العسل.
قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد