تامر حبيب ضحية “رامز في الشلال” والممثلات يشمتن به

0
8

وقع السيناريست تامر حبيب ضحية لمقلب برنامج “رامز في الشلال” في حلقته العاشرة وتلقى في المقدمة الساخرة من رامز جلال عدة اتهامات أبرزها الاقتراب من النجمات، وحشر نفسه داخل مشاهد مسلسلاته، ووجه حبيب عدة رسائل للنجمات كاشفاً عمن سيشمت فيه عقب عرض الحلقة.

تامر “الضحية العاشرة” لرامز جلال، تم استقباله بمقدمة شديدة السخرية على لسان رامز جلال الذي قال: “مؤلف موهوب، وأحسن واحد يكتب عن العشق والهوى، وأعماله فيها كل جديد وغريب، أي مسلسل بيكتبه لازم يحشر نفسه في كام مشهد، ومؤخرا بقا بيطلع يرقص في الكليبات”.

وتابع: “تامر شخص مريب وعجيب شخص كل أصحابه حريم، وخلي قلبك حليب يا تامر يا حبيب، عشان من زمان كان نفسي أعمل فيك المقلب ده”.

وواصل جلال السخرية من حبيب خلال فقرة المقلب الأولى والخاصة بنزوله من الطائرة قائلا: تحس أن تامر حبيب جاي لابس شبب حمام في رجله”، مضيفاً: “يجوز هيقضي شهر العسل في الجونة ويسموا الشارع بإسمة في الجونة شارع الحبيب”.

الإعلامية مهيرة عبد العزيز قدمت للمرة الأولى دورها الحقيقي وقامت بإجراء حوار قصير مع تامر حبيب مطالبه إياه توجيه رسائل لأقرب النجمات إلي قلبه، فوجه رسالة للفنانة منى زكي والفنانة يسرا قائلاً: “منى دى توأم روحي، لكن يسرا دي الضحكة والابتسامة وكل حاجة حلوة، كما وجه رسالة خاصة إلي منة شلبي قائلا: منة دي امي وبنتي في نفس الوقت”.

تعرض حبيب، للسقوط من أعلى الكوبري وسط صيحات من الصراخ والخوف من الأخير ضمن الفقرة الثانية الوهمية بقيام الضيف بإعلان وهمى ضمن مقلب رامز فى الشلال، وظل يردد حبيب الشهادة لا الله الا الله بعد سقوطه في المياه وإقتياده لمركب إنقاذ.

تامر حبيب أصيب بصدمة عصبية عقب مشاهدته “الغوريلا المتوحشة” وصرخ أولا في فريق البرنامج “الحقوني هتاكلني الغوريلا”، وبعدها قرر الجلوس على الأرض والاستسلام تماما للغوريلا، لدرجة أنه لم ينتبه لرامز وهو يخلع القناع.

وبعد كشف رامز جلال حقيقة المقلب، أكد تامر حبيب أن السقا ومنة شلبي ومنى زكي أول من سيشمت فيه قائلا: “هيفرحوا فيا بعد المقلب ده”.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك