صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

تحقق الأهم والغريق قدام

647

هلال وظلال

عبد المنعم هلال
تحقق الأهم والغريق قدام
– كالعادة صعد الهلال إلي دوري المجموعات لبطولة الأندية الأفريقية الأبطال بعد أن تخطى ريفرز النيجيري بهدف ياسر مزمل وحجز مقعده بين الأندية ال16 في المستوى الثالث في إنتظار القرعة وهي مرحلة تتطلب إستعداد جاد وخاص نظير مستوى الأندية التي تأهلت وهي أندية بطولات صعبة المراس خاصة الأندية العربية التي لها نصيب الأسد في الفوز ببطولة الأندية الأفريقية الأبطال فهل يستطيع الهلال مقارعة هذه الأندية والوصول الي مراكز متقدمة في البطولة حتى الوصول للنهائي كما فعل من قبل ام يكتفي بشرف الوصول إلى دوري المجموعات والخروج من الأدوار الأولية ..
– الهلال لم يكن في المستوى المطلوب وربما يرجع ذلك إلى عامل الإرهاق في موسم لم يتوقف فيه اللاعبين عن الركض واللعب المتواصل ما بين دوري محلي ومشاركات خارجية واستحقاقات المنتخب الوطني الذي يضم أغلب لاعبي الهلال مع السفر والتجوال بين المطارات فكان من الطبيعي أن يقل مخزونهم اللياقي ويقل مستواهم ..!
– البرتغالي ريكاردو مدرب الهلال دائماً ما يدفع في خط الوسط بأربعة لاعبين أصحاب نزعة دفاعية ولا يهتم بإشراك صانع العاب لذا نجد المهاجم الصريح الغربال منعزلا مما يضطره دائماً للنزول الى وسط الملعب للبحث عن الكرة ..!
– اوتارا يميل الى إرسال التمريرات العشوائية الطويلة التي تذهب مباشرة إلى حارس الخصم أو يستلمها الدفاع بسهولة ..
– الهلال لا يستفيد من المخالفات التي تحدث قرب مرمى الخصم فدائما ما يتم تصويبها عالية خارج الملعب ولا تشكل خطورة على مرمى الخصم وهذا ينطبق على الضربات الركنية فيجب معالجة هذه المشكلة وتدريب اللاعبين على كيفية تنفيذها ..
– ماذا دهى الغربال فقد أصبح لا يتعامل بصورة صحيحة مع الفرص التي يجدها ويضيعها بطريقة غريبة تدعو للدهشة والاستغراب ..!
– ياسر مزمل أصبح منقذ الهلال ودائما ما يظهر في الأوقات الصعبة يصنع ويسجل ويخلخل الدفاعات ..!!
– صلاح عادل يحتاج إلى الكثير من التريث والهدوء وتقليل اسلوب الاندفاع الذي يلعب به مما يعرضه للاصابات والكروت .
– نعم تأهل الهلال وهذا هو المهم لكن شكل الهلال مخيف والأداء ضعيف وصراحة الهلال يحتاج إلى الكثير من العمل والتجويد وإلى اضافات تصنع الفارق تعطي للهلال هيبة وقوة والمستوى الذي شاهدناه في مباراة ريفرز النيجيري بالسويس لا يقدم الهلال قيد أنملة ويبشرنا بتذيل المجموعة فيجب تدارك الأمر وسد النواقص والجلوس مع المدرب ريكاردو الذي رقم مكانته وقامته لم يقدم المتوقع ولم نشاهد تقدم وتطور في أداء الهلال فبعد سلسلة متواصلة من التعادلات في المنافسات الافريقية يحقق الهلال الفوز في مباراة ريفرز النيجيري ..!
– ملف المحترفين الأجانب يكتنفه الغموض ونتمنى أن يتم حسم هذا الملف في الأيام القادمة بعد أن أوشكت فترة التسجيلات على الانتهاء ..!
– تعذر نقل المباراة بقناة الملاعب التي تعاقد معها الهلال لبث مبارياته مما حرم الجماهير من متابعة ومشاهدة هلالها ويبدو أن هنالك تضارب وعدم تنسيق بين بعثة الهلال وقناة الملاعب بخصوص دفع رسوم البث ونفس القناة نقلت مباراة المريخ في نفس البطولة من القاهرة فهل دفعت قناة الملاعب رسوم لنقل مباراة المريخ ولم تدفع رسوم نقل مباراة الهلال مما أدى الى عدم بثها بعد أن أعلنت القناة نقل المباراة قبل عدة أيام من موعدها ، نرجو توضيح الحقائق من جانب القناة وإدارة الهلال فحديث مدير القناة لم يوضح الكثير والقى اللوم على بعثة الهلال وحاول تحميل إدارة الهلال مسؤولية فشل النقل ومن المعروف أن القناة هي التي تدفع رسوم البث وتستفيد من عائد الاعلانات قبل وأثناء وبعد المباراة وأدارة الهلال ما كان يجب عليها اختيار قناة الملاعب التي لا تطيقها جماهير الهلال للمواقف السلبية للمعلقين والمذيعين العاملين بها تجاه الهلال وتحيزهم الواضح للوصيف ..!
– نتمنى أن يحقق الهلال نتائج إيجابية في دوري المجموعات وأن نشاهد أداء أفضل من الذي شاهدناه في التمهيدي ودور ال32 وهذا لا يتأتى إلا بالعمل الجاد ومعالجة السلبيات وعودة الروح للاعبي الهلال فأغلب اللاعبين نلمس فيهم انعدام الروح القتالية والتراخي والانهزامية .!
ظل أخير
هلالي ولا ملي بطني خسارتي ولا الأداء الني
قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد