تعليقات وملاحظات من هنا وهناك..!!

0
148

كـــــــرات عكســـــية

محــمد كامــل سعــيد

تعليقات وملاحظات من هنا وهناك..!!

* مخطئ من يظن ان بصمات (اسم النبي حارسو) قد ظهرت في لقاء المريخ امام حي العرب أمس.. نقول ذلك دون ان نعلم النتيجة التي انتهة عليها اللقاء مع الاشارة الى ان الاحمر انهى الشوط الاول بهدف لريشموند من ضربة جزاء ارتكبت مع التش..

* فجأة وبدون اي مقدمات تحول المهاجم الغاني ريشموند الى القيام بكل المهام داخل الملعب.. فهو الذي يسدد ضربات الجزاء، والضربات الحرة المباشرة والغير مباشرة في المنطقة أو حول المنطقة، وفي تلك الاثناء وجدنا السماني والتش صاحبا مهارة التسديد يتكفيان بالمتابعة فقط..!!

* بمناسبة مباراة المريخ وحي العرب بورتسودان مساء أمس، والتي شاهدت جزء منها، فقد توقفت كثيراً امام القميص الذي ارتداه حارس المريخ على ابو عشرين والذي حمل صورة الشيخ زايد في اشارة الى ان علاقته مباشرة وقوية بمباراة القمة السودانية التي لعبت في ابو ظبي الاماراتية قبل شهور.. انه مشهد لا يوازي اسم الاحمر ووضعيته..!!

* يظل اهمالنا في السودان ـ خاصة من جانب الاندية التي يفترض انها كبيرة ـ للتفاصيل الصغيرة على شاكلة قميص حارس المريخ امس وما تابعناه من قبل عندما ارتدى جمال سالم قميص حمل اسم منجد النيل في مباراة رسمية، يحمل معه كل الاساءة للكيان..

* نتحول للقاء الهلال والفلاح بعطبرة أول أمس والذي انتهى للازرق بثلاثية نظيفة ونشير الى ما قاله مقدم الاستديو التحليلي في القناة الناقلة للدوري حصرياً عقب انقطاع التيار الكهربائي فجأة حيث باغتنا جميعاً بالقول: (يكون قطع الكهرباء ده متعمد)..؟!

* آآآآآخ يا مرارتي العملت ليها عملية وتخلصت منها بعد ما تعبت من مثل تلك التفلتات والفراغات والفارغات والخفة والرشاقة والبحث عن الظهور حتى ولو بالهبل والعبط والاستخفاف والاستكراد على الهواء مباشرة.. ولا تسألوني (من أين أتى هؤلاء)..؟!

* هدف الهلال الثاني سجله الضي مستفيداً من كرة عكسية لفارس ولا ادري لماذا يصر صاحب التعليق على المباريات في برنامج عالم الرياضة باذاعة ام درمان على لفح المعلومات وتقديمها بالخطأ للمتابعين دون اي رغبة منه في الاجتهاد او التطور والتقدم..

* نفس المعلق الاذاعي الذي خدع المتابعين واكد لهم ان هدف الهلال الثاني صنعه سليم في حين ان صاحب الصناعة هو فارس، نفس ذلك المعلق هو الذي اكد للمستمعين ان هدف المريخ الثالث في هلال الفاشر سجله كورتكيلا في حين انه جاء بواسطة التكت..!!

* على الاخوة الذين يتولون أمر نقل تفاصيل مباريات الممتاز على الهواء مباشرة عبر كل الاذاعات سواء ام  درمان او غيرها الحرص على التعامل بالدقة المطلوبة خاصة وان جل محبي الكرة السودانية شرعوا في مخاصمة القناة الناقلة والاكتفاء بالاذاعة..

* وبمناسبة التعليق، استوقفني صوت احد مقدمي البرامج بقناة الهلال والذي يفشل دوماً في اخراج الحروف بالصورة التي تمكن المشاهد معرفة ما ينطق به مقدم ذلك البرنامج.. المؤسف ان مقدم ذلك البرنامج (الضعيف في مخارج الحروف) شغّال معلّق..!!

* وانا اقترب من وضع اللمسات الاخيرة لهذه الزاوية سجل السماني الهدف الثاني، وقبل نهاية اللقاء بربع ساعة صرف الحكم ضربة جزاء أوضح من الشمس لصالح حي العرب بعد ما لامست الكرة يد مدافع المريخ داخل المنطقة وسط احتجاج واعتراض المتابعين..

* الثلث الثاني للشوط الثاني للقاء امس (شوط المدربين) فرض فيه حي العرب سيطرة شبه كاملة على الملعب ولو لا تألق ابو عشرين واستبساله وانقاذه لاكثر من كرة خطرة بتحويلها لركنيات لتمكن اصحاب الارض من معادلة النتيجة وكان بامكانهم تقليص الفارق على أقل تقدير.

* تخريمة أولى: لا يزال الوهم يتمدد في جل الاصدارات والاسافير بهدف التلميع وتكبير النسب على حساب الكيان.. ولا غرابة لان هواة التلميع ظلوا ومنذ ولوجهم دائرة الأضواء في غفلة من الزمان يحرصون على (مصّ دم الكيان) والصعود على اكتافه والتربح والتكسب من وراء الانتصارات التي يحققها بدليل ان اي تاجر اعلن معارضته للمجلس الشرعي لم يفوت اي فرصة يحقق فيها المريخ الانتصار ونتابعه يركب الموجة ويتناول القصة وكأنه على وئام تام وتفاهم عميق مع المجلس الشرعي في حين انه ـ كأي تاجر ـ لا يفكر الاّ في  مصالحه الخاصة وبس..!!

* تخريمة ثانية: تعرضت لهجمة الشرسة طوال الايام الماضية، من جانب الصفاقة وكل باحث عن التقرب لبلاط صاحب الوهم الكبير عبر الواتساب والهاتف.. لكن وبمجرد شروعي في فتح العديد من البلاغات ضد اصحاب الارقام التي ظل اصحابها يمارسون الاهانة والاساءة لشخصي حتى تراجعت نسبة الاساءات و(الحركات القرعة).. ولا يزال هنالك صاحب رقم يصر على مواصلة التجريح وباذن الله وبعد القاء القبض عليه من الشرطة لا ولن اقبل اي تدخلات او رجاءات..!!

* تخريمة ثالثة: يظل ضعف الادارات المتعاقبة على نادي المريخ هو السر في تمدد بعض الشخصيات الهلامية التي ولو وجدت ادارة قوية تعرف قيمة انها تعمل في ادارة احد اكبر الاندية العملاقة في السودان والقارة الافريقية السمراء لما سمحت لاي متطاول او تاجر او طبال او صفاق للتمدد بالطريقة التي نتابعها في العديد من المواقع والساحات.. الادارة الضعيفة هي التي تفشل في تجحيم كل سمسار وتاجر يسعى لممارسة تجارته وبث سمومه في الوسط الرياضي والكروي.

* حاجة أخيرة: المسلمي الفرحان، وفي شوط المدربين بالامس (رقد سلطة رووووب)..!!

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك