تقديرات الدولة مع الكاردينال

0
1011

افياء
ايمن كبوش

تقديرات الدولة مع الكاردينال

@ مع كامل تقديرنا… وتأييدنا.. للممارسة الديمقراطية.. الراشدة.. التي عُهد بها وتصدى لها.. نفر عزيز.. كريم.. من ابناء الهلال العظيم.. لابعاد اشرف الكاردينال من رئاسة النادي الكبير.. الا ان التجارب علمتنا… بأن ما يجري من حراك قانوني محترم… لن يفضي الا الى الدرب الذي لا يؤدي الا اليك.. حيث المزيد من التمكين للكاردينال الذي صار هو الخيار الموضوعي والمنطقي في هذه المرحلة الصعبة من تاريخ بلادنا المهزومة في حربها المقدسة مع القطط السمان والدولار والدواء والمحروقات والماء وغضب السماء.. ليس من المنطق ان ننخرط جميعا ونجيّش انفسنا لازاحة الكاردينال دون ان نوفر البديل الجاهز القادر على تغيير المعالم واعادة الهلال الى جادة الطريق… تجربتنا السابقة في معارضة عهد البرير علمتنا هذه الحكمة واهدتنا الكثير من عيوبنا المقيمة التي نلخصها في اننا نستخدم نفس الوسائل الفاشلة في اختيار الشخوص والرموز.. وننتظر نتائج مختلفة…
@ اذا اردنا ان نناقش الازمة الحالية فلابد ان نفكر خارج الصندوق ونستصحب ما كان يردده والي الخرطوم عبد الرحيم محمد حسين غزلا ومدحا في الكاردينال بدلا من الوقوف كثيرا وطويلا في محطة الدكتور الفاتح حسين.. مفوض جهالتنا الرياضية الذي نحسبه مجرد موظف.. جاء به الطريق الى الساحة وهو لا يملك حول ولا قوة في مناهضة ما تطلبه الجهات العليا.. والجهات العليا ايها السادة يكفيها الذي فيها من حرائق ومصائب وابتلاءات وازمات.. يكفيها اعتصام الوقود.. يكفيها انتحار الجنيه السوداني.. يكفيها الحصار الاقتصادي الداخلي وثورة الجياع المرتقبة.. يكفيها.. ويفيض.. لذلك ترى هذه الجهات ما لا نراه نحن بمبدأ سد الثغرات.. وهي.. اي الجهات العليا.. ليست في حاجة لاي مناصحة من احد.. طالما ان هذا الاحد لا يقدم حلولا آنية تمشي على الارض.
@ ليست هناك خيارات لو تعلمون.. والسفينة الآن تغرق.. ليس امامنا غير الانضمام لجيش الذين هجروا.. او فيالق الذين هاجروا.. او كشوفات اولئك الذين اعلنوا اعتزال الرياضة.. وهو قدر اخف من قدر اعتزال الحياة.
@ سيبقى الكاردينال لان السيد طه علي البشير اكتفى بالتجارب السابقة.. وسيبقى الكاردينال لان صلاح ادريس لم يعد هو صلاح ادريس.. اقدل يا اخي الكاردينال ولا تلتفت لمهرجانات الكلام ولا تتوقف عند من يقول لك كذباً ان حواء الهلال (ولووود)… هي لن تنجب رئيسا جديدا بالمواصفات الهلالية ولو عاد والي الدين حيا.

 

 

 

 

تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

       

لزوارنا حمل من السودان متجر موبايل1

                      

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

                            

2,456حملو التطبيق      

                                      

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

                                       

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

                            

17756 حملو التطبيق

                              

على متجر apkpure

                            

https://apkpure.com/ar/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9/net.koorasudan.app

 

على متجر facequizz

 

http://www.facequizz.com/android/apk/1995361/

 

على متجر mobogenie

 

https://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

 

على متجر apk-dl

 

http://apk-dl.com/%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%88%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9

 

على متجر apkname

 

https://apkname.com/ar/net.koorasudan.app

 

 

 

 

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك