صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

حاكم دبي يؤكد إنتهاء مهمة المدرب الزرعوني مع فريق غودولفين لسباق الخيول

1
محمد بن راشد ومدرب الخيول

لندن: في حديث ينشر للمرة الأولى عن قضية المنشطات غير القانونية التي طالت فريق غودولفين لسباق الخيول، أكد حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لهيئة الإذاعة البريطانية، أن الحقيقة سوف تظهر كاملة بعد الإنتهاء من التحقيقات الجارية.

 وكان المدرب محمد الزرعوني قد تم إيقافه لمدة ثماني سنوات من ممارسة مهنته في أبريل 2013 وذلك بسبب حقنه بمنشطات محظورة لخيول السباقات في الأسطبل الموجود في نيوماركت.
وعن ردة فعل بعد علمه بما قام به المدرب الزرعوني من حقن الخيول بالمنشطات ، أوضح الشيخ محمد قائلاً : “لقد صدمت فور علمي بالخبر …، لدي العديد من المدربين، وإذا أخطأ أحدهم وقام بعمل غير مناسب، فإن المجلس التأديبي لسلطة سباق الخيول البريطانية سيوقع بحقه الإيقاف لمدة ثماني سنوات، ولكنني بالنسبة لي فإن عمله مع فريقي سيكون لمدى الحياة”.
وعندما سُئل عما إذا كان قد رأى المدرب، الذي لم يتحدث علناً منذ إيقافه ورفض خطابات الاستئناف، أجاب حاكم دبي : “يأتي (الزرعوني) ويلتقي ببعض أصدقاءه الآخرين ولكنه لن يقترب من الخيول أبداً”.
ولخص تقرير هيئة سباق الخيول البريطانية على أن 22 فرساً من الذين كان يدربهم الزرعوني قد تم حقنهم بمنشطات غير قانونية، بما في ذلك المهر “نسكي” الفائز بسباق “سانت ليجيه” في سبتمبر 2012، و”سرتيفي” الفائز بسباق 1000 غينيس ستيكس.
حيث تم منع جميع تلك الخيول من المشاركة في السباقات لمدة ستة أشهر قادمة ، وتم على اثر ذلك تولى مساعد المدرب تشارلي أبيلبي مسؤولية إدارة مراعي بولتون في وقت لاحق .
ودار جدل جديد في سبتمبر الماضي تركز حول سباقات التحمل عندما طلبت الأميرة هيا، زوجة الشيخ محمد، من قائد شرطة لندن السابق اللورد ستيفنز الإشراف على إجراء تحقيق داخلي مستقل عن مصالح الخيول العائدة لحاكم دبي في كل أنحاء العالم، حيث جاءت هذه الخطوة بعدما ضبطت أدوية بيطرية غير قانونية في اسطبلاته قرب نيوماركت وفي طائرة خاصة في مطار ستانستيد.
وفي يوم الأحد الماضي، أجرى الشيخ محمد مقابلة واسعة النطاق مع هيئة الإذاعة البريطانية في موقع في صحراء دبي تحدث عن مجموعة متنوعة من المواضيع… من السياسية إلى الأعمال التجارية.
وعندما سُئل الشيخ محمد عن كيفية تخدير الخيول من دون علمه، على رغم اشتهاره باهتمامه بكل التفاصيل؟ قال “لقد تم اعطاءهم المخدر ليس للمشاركة في السباقات، بل للعلاج على المدى الطويل، وأنهم لم يشاركوا في المنافسات”.
وأضاف حاكم دبي، الذي يُعتقد بأنه يملك أكبر عدد من خيول السباقات في العالم مع المئات منها “سيكتشف اللورد ستيفنز كل الحقيقة وسنعرف ما حدث… استدعينا محققاً وهو اللورد ستيفينز، لينظر في كل التفاصيل والاجتماع مع الجميع (المعنيين)”.
وتابع :”  أعتقد بأنه رجل مستقل ويقوم بعمل جيد،  فهو لم ينته بعد من مهمته، ولكنني أتمنى له حظاً سعيداً… ستظهر الحقيقة بسبب الاستقلالية التي يتمتع بها اللورد ستيفنز”.
وسبق لزرعوني أن ادعى أنه اعتقد بأن هذه المنشطات مسموح باستعمالها خارج المنافسات، كما كان الحال في ذلك الحين في دول مثل دبي واستراليا.
وقال الشيخ محمد أنه تم تجريم استخدام المنشطات الآن في رياضة الفروسية وسباقات الخيول في كل أنحاء دولة الإمارات العربية.
وأجاب عن سؤال حول ما إذا كان يشعر أن سمعته قد شوهت بسبب فضيحة المخدرات، بقوله “كلا، ما زلت أحب الخيول والسباقات”.
قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد