حضرنا ولم نجدكم ..

2
1101

توقيع رياضي
معاوية الجاك

* (نعم حضرنا ولم نجدكم) .. هي العبارة الانسب لمستوى لاعبي المريخ أمام الهلال أمس ..
* حضرنا إلى جوهرة الكاردينال مبكراً لمقابلتكم و(مواصلة) المتعة الكروية التي عودتمونا عليها
* حضرنا وجلسنا و(طلبنا شاي بعوضة) حتى نهيء مزاجنا للإعتدال الكامل بأناقة مستويات لابي المريخ
* ولكن أسفاً إنتظرنا حضوركم ..
* ولكنكم فاجأتمونا بعدم الحضور
* حضر الشعار الأحمر للمريخ ولم تحضر( روحه الغالية والمعروفة)
* قبل الخوض دعونا نرفع القبعات حكم المباراة .. الحكم المتطور والمتميز الشاب صديق الطريفي وهو يقدم محاضرة تحكيمية لإخوته أمثال الفاضل أبو شنب حكم (المجاملات الأول) وبقية الحكام الفاشلين أمثال ياسر الله جابو وصبري فضل وحافظ كسلا وغيرهم من حكام الغفلة والخجلة والخرمحة والمحاباة والفاشلين
* خسر المريخ فلم يرمي أحد بالخسارة على التحكيم بل أشادوا به
* ليست المرة الأولى التي يظهر فيها صديق بمستوى متميز وينال الإشادة من المريخاب حتى وإن تأخر فريقهم في النتيجة
* من قبل نال صديق الطريفي إشادة كبيرة من إعلام المريخ على مستواه المتميز الذي ظهر به في مباراة الأحمر والخرطوم الوطني رغم أن نتيجة المباراة كانت التعادل
* نعود للمباراة ونقول أم المفارقة الكبيرة فيها أن المريخ قدم أسوأ مباراة في الموسم بعد تميزه السابق وفي المقابل قدم الهلال أجمل مباراة بعد ظهوره الباهت في المباريات السابقة
* مباراة ساء فيها المُجيد وتحسن فيها السيء ..
* فاز الهلال بهدفيون دون رد ونال كأس الممتاز لأنه إحترم خصمه جيداً ويعلم تماماً أنه يدخل المباراة بفرصة واحدة هي الفوز فقط
* في المقابل دخل المريخ المباراة بعدة فرص .. التعادل والفوز .. ولكنه تاه بعيداً وأصاب جمهوره الذي تدافع بكثافة بالإحباط
* كنا نتوقع أن يدخل المباراة بهدوء تام وتركيز عالٍ ما دام يمتلك فرصتان وليس واحدة مثل خصمه الهلال
* حدث العكس تماماً .. تاه المريخ ووضح أن التركيز العالي في جانب الهلال
* ظهر المريخ بمستوى غريب .. وقدم كرة تستحق وصف (التخلف) حيث الإرسال الطويل من صلاح نمر وجمال سالم لبكري المدينة
* ولبكري حكاية سنعود إليها في خاتمة المساحة
* المريخ الذي عودنا على اللعب الممرحل والتمرير القصير للزميل والأسلوب الممتع والأنيف فاجأنا بالأمس بأسلوب مختلف تماماً إعتمد على الإرسال الطويل لمهاجمين أقل طولاً من دفاع الخصوم
* لنا أن نتخيل الإرسال الطويل العالي لبكري والغربال وسط عمار الدمازين وحسين الجريف وعبد اللطيف بوي وثلاثتهم طوال القامة
* لم يتغير أسلوب الأداء في المريخ حتى نهاية المباراة مما يعني أنه أسلوب معتمد وبتوجيه قبل بداية المباراة
* أسلوب الإرسال الطويل أسقط تماماً دور الوسط فكان من الطبيعي أن يجد التش نفسه بلا مهام ليغيب فترات طويلة يم يظهر ليختفي بعدها لأنه لم يجد التمرير من زملائه
* التش يمتاز بقدرته العالية على صناعة اللعب ومن الطبيعي أن يكون هدفاً لتمرير الكرة من بقية زملائه خاصة في الوسط حتى يستغل مهارته العالية في التمرير والتخلص
* خط الوسط ومنذ العشر دقائق الأولى وضح تماماً توهانه خاصة أمير كمال والسماني الصاوي وكنا نتوقع إستبدال الثنائي مبكراً خاصة السماني الذي فشل في تقديم ما يشفع له بإكمال نصف الشوط الأول وهو الذي كان غائباً عن المشاركة لفترة طويلة
* السماني لم يشكل أي دعم لليافع أحمد آدم حيث ترك السماني المساحة اليسرى للمريخ فارغة ليستغلها سموأل بجانب كاريكا وشيبولا في بناء هجمات منظمة للهلال ولم ينتبه الجهاز الفني لتركيز الهلال لكل طلعاته على الجبهة اليسرى
* لاحظنا كيف كان أحمد آدم يتعرض لهجوم ثلاثي من كاريكا وشيبولا وسموأل دون أن يتقدم السماني لزيادة الكثافة العديدة على الجبهة اليسرى للمريخ ودعم أحمد آدم
* صلاح نمر إعتمد على الإرسال الطويل من منطقته ووضح كما ذكرنا أن الإرسال الطويل من الدفاع للمقدمة الهجومية تكتيك تدريبي ولذلك لن نلوم نمر
* وسط المريخ كان (عِلة) الفريق بتراجع مستوى كل المجموعة بإستتثناء التش والذي كانت إشراقاته الوحيدة التي تظهر بين الفينة والأخرى
* جمهور المريخ لم يقصر .. حضر بكثافة وشجع بقوة ولكن خذله اللاعبون وهم يظهرون بمستوى باهت
* خلاصة قولنا أن الهلال إنتصر لأنه إحترم المريخ ولأنه الأفضل
* والمريخ خسر لأنه لم يدخل المباراة ليفوز
* خسر المريخ لأن ما قدمه بالأمس لا يشفع له حتى بالتعادل
* وحتى الهلال نقول أنه إحترم المريخ أكثر من اللازم ولو إمتلك الشجاعة لضاعف النتيجة مرات ومرات ولكنه وضح أن إحترامه للمريخ وصل مرحلة الخوف من المريخي في كثير من زمن المباراة
* حداثة ومحمد الفاتح حجازي خافا من المريخ أكثر من اللازم ونعتقد أنه بعد مرور المباراة وضح توهان المريخ وهذا يتطلب تغيير التكتيك بصورة طبيعية
* ولكن ثنائي التدريب في الهلال إحترم المريخ حتى الخوف
* شكل المريخ كان يتطلب تغييراً مبكراً على مستوى الوسط حتى ينصلح الحال
* التش أضاع فرصة ثمينة وهو يرفض التسديد في مواجهة جمعة جينارو وفضل التمرير
* بكري المدينة .. هذا اللاعب نعتقد أنه قدم مباراة كبيرة جداً جداً وتحرك كثيراً وإجتهد رغم الطريقة المتخلفة في الإرسال الطويل خلف المدافعين
* بكري لم يستلم كرة واحدة وهو في موضع مُريح بل كانت كل الكرات مرسلة له وسط مدافعين طوال القامة
* ومعروف أن أسهل الكرات للمدافعين في الإبعاد هي الكرات العالية لأن المدافع مطالب بإبعادها كيفما إتفق على طريقة (التطفيش) بينما المهاجم مطالب وملزم بإنزال الكرة ومن ثم التمرير للزميل أو ترجمتها لهدف
* عانى العقرب كثيراً من الإرسال الطويل بصورة أرهقته كثيراً ولكنه قاوم الطريقة المتخلفة
* ظهر لاعبو الهلال بروح قتالية عالية وكانت عزيمتهم كانت أكبر وإصرارهم على عكس لاعبي المريخ الذين ظهروا بروح ضعيفة ومستويات متدنية
* الحاس جمال سالم قدم مباراة جيدة وتصدى لعدد من هجمات الهلال ولكن خذله اللاعبون ..
* الإستبدالات المريخ لم تُضف شيئاً ومن الطبيعي ألا تضيف لأن من شاركوا بعيدون عن الجاهزية البدنية الكاملة مثل ضفر والنعسان الذي كان بعيداً جداً بسبب الإصابة ولم يجد فرصة المشاركة في عقب عودته من الإصابة حتى يكون في قمة الجاهزية التي تعينه على المشاركة
* أما خطوة مدرب الفريق الكابتن محمد موسى بتقديم إستقالته عقب خسارة الفريق لكأس الممتاز أمس نعتبرها خطوة غريبة جداً جداً ولا تشبه محمد موسى الذي تصدى للمهمة في أصعب الظروف عقب رحيل الفرنسي غارزيتو
* الفريق مواجهة بإلتزام مهم بمواجهة الأهلي شندي مساء الغد بدار جعل حتى يُكمل الموسم
* لا نريد القول أن إستقالة محمد موسى عبارة عن (هروب) كما يرى البعض ولكن نقول أن المطلوب من المهندس العودة فوراً لمواصلة الإشراف على الفريق بصورة طبيعية حتى نهاية الموسم وإكمال موسمه والإنتظار للعمل رفقة المدير الفني الأجنبي الجديد الموسم المقبل إن كان حقاً يحب المريخ
* الجمهور يحفظ للمهندس تصديه للمهمة بكل شجاعة وقدم عملاً كبيراً لا ينكره إلا مكابر وكثيراً ما أفرح الجمهور وقدم أسماء في سماء النجومية بالمريخ من خلال منحهم للفرص بصورة كبيرة
* إن غضب شخص أو ألف فهذا لا يبرر إستقالة محمد موسى
* عُد لقيادة الفريق أمام الأهلي بشندي غداً وواصل مسيرتك بصورة طبيعية
* ليست المرة الأولى التي يفقد فيها المريخ بطولة الممتاز
* فقدها كثيراً حتى وصل الفارق بيننا والهلال إلى ست بطولات .. أربعة عشر مرة للهلال مقابل ثمانية للمريخ
* إلى لاعبي المريخ .. حضرنا ولم نجدكم بالأمس ..
* نتمنى أن نجدك أمسية الغد في دار جعل ..
* نتمنى ذلك

 

 

 

حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح أسرع وأسهل

 لزوارنا من السودان متجر موبايل1

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

3,699 حملو التطبيق

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

13230 حملو التطبيق

على متجر   mobogenie

 http://www.mobogenie.com/download-net.koorasudan.app-3573651.html

5000+ حملوا التطبيق

المشاركة

2 تعليقات

  1. المريخ كم مرة شال الكاس يا عد العدى سبعة بس انت قايلنا عندنا قنابير حقت المكاتب الهلال كات فايتك بسبعة نقاط يا حلو وبعدين اوعك تتغزل فى الهلال العب بعيد يا ىابو الهول شوف دلاقينك وين

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك