صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

حلفا:اي قرار تم إتخاذه بنظام (2019) باطل سنعتمد سوداكال في هذه الحالة(…) ومادبو هو الضامن لشرعية مجلس المريخ أنديتنا بقيادة القطبين مهددة بعدم التمثيل الخارجي

494

كورة سودانية-الخرطوم
كشف الاستاذ محمد حلفا عضو مجلس إدارة الإتحاد السوداني لكرة القدم، ونائب رئيس اللجنة القانونية لشؤون الأعضاء ل”كورة سودانية” ان الأمانة العامة لإتحاد كرة القدم قامت بإرسال خطاب جديد لمجلس إدارة نادي المريخ صباح اليوم الإثنين وذلك بناءا على قرار لجنة الاشراف برئاسة حسين اب قبة وقد جاء موضوع الخطاب بتحديد موعد لانعقاد جمعية اجازة النظام الأساسي وذلك بناء على قرار مجلس ادارة الاتحاد في اجتماعه رقم 15 والذي اصدر قرارا بعدم الاعتراف بالجمعية العمومية التي انعقدت في اكتوبر حيث امرت باعادتها.
كيف تنظر للوضع المريخي الراهن ؟
*بالنسبة لنا كاتحاد عدم الإعتراف بالجمعية العمومية ومخرجاتها ، وقد ارسلنا ( ثلاث خطابات ) لنادي المريخ تفيد بذلك.
من اين يستمد مجلس المريخ شرعيته ؟
*يستمدها بحسب نظام 2008 الاساسي لنادي المريخ بوجود السيد امين مال النادي الصادق مادبو ، حيث يشير نظام 2008 بفقدان الشرعية بذهاب الضباط الاربعة ، وبما انه موجود سيظل المجلس شرعيا.
كيف تنظرون الى قرارات المريخ التي صدرت بموجب نظام 2019؟
*ما بني على باطل فهو باطل، وبما ان قرار الاتحاد لا يعترف بالجمعية التي اجازت النظام المذكور فلا يوجد اثر لكل القرارات الصادرة بموجب هذا النظام ، كمثال لذلك قرار إيقاف عضوا المجلس مادبو وعمر محمد عبدالله.
ماهو رأيكم القانوني حال اجاز النادي نظامه وفقا لموجهات الاتحاد؟
*كل المطلوب وجود نظام أساسي للمريخ يتوافق مع نظام الاتحاد وبعدها لا يتدخل الاتحاد الا في حالات مخالفة المجلس نظام الاتحاد أو نظام النادي أو اللوائح والقرارات والموجهات.
كيف تنظرون لوضع ” سوداكال ” القانوني ؟
*سنقوم باعتماد رئاسته لنادي المريخ إذا اتى بخطاب إعتماد من قبل المفوضية.
ما مصير المشاركات الخارجية للاندية في ظل عدم نيل الرخصة ؟
*هناك خطر يواجه انديتنا في المشاركة في البطولات الافريقية بعد ربط الاتحاد الافريقي المشاركة في بطولاته بنيل الرخصة، وقد سبق ان اجزنا في الاتحاد لائحة تراخيص الاندية للعام 2020 والتي تم من خلالها تغيير المادة ” 28 ” من لائحة التراخيص والتي تنص على الزام الاندية بضرورة وجود نظام اساسي مجاز ومتوافق مع نظام الاتحاد السوداني لنيل الرخصة ونجد ان قطبي الكرة السودانية المريخ والهلال مهددين بعدم المشاركة في البطولات الافريقية لعدم وجود أنظمة اساسية لهما بالإضافة لمطلوبات نيل الرخصة القديمة والجديدة، و أهمها عدم وجود اي شكاوي مالية على هذه الاندية متعلقة باللاعبين او المدربين في ” كاس” او الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا” إضافة الى ذلك ضرورة وجود ميزانيات مراجعة ، لذا نجتهد في الاتحاد العام بواسطة هيئة تراخيص الاندية لتذليل كافة الصعوبات وتقديم كل المساعدات التي تمكن الاندية من نيل الرخصة، وتسابق اللجنة الزمن حتى لا يفقد السودان فرصة التمثيل باكثر من اربعة أندية حيث يحتل السودان الآن المركز الحادي عشر وهو المركز قبل الاخير وهو ما يهدد فرص تمثيل السودان بناديين فقط خلال الاعوام القادمة.

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد