رئيس هلال الابيض يشيد بالتعامل الراقى للنجم موكورو ويؤكد ان صفقته لم تتعدى ال 300 ألف جنيه

2
1397

 كشف الجنرال بشير دفع الله خوجال رئس هلال التبلدى النقاب عن صفقة المحترف الدولى الشيخ موكورو الذى كسبه التبلدى فى حصة التسجيﻻت الصيفية اﻻخيرة والتى اثارت ردود فعل كبيرة لﻻمكانيات الكبيرة التى يمتاز بها النجم موضحا ان الصفقة لم تتعدى ال 300الف جنيه بما فيها المرتب واشار ان النجم تعامل باحترافيه واحترام كبير مع مجلس الهﻻل مما جعلنا ان نرد له التحية بأحسن منها حال رغبته للمغادرة ﻻحدى الدوريات اﻻوربية او العربية مستقبﻻ وقال خوجال ان هذا سيكون ديدن الهﻻل مع كل النجوم الكبار من جهة اخرى ابان الرئس ان اعفاء المدرب فاروق جبره وجهازه الفنى جاء نتيجة لمتطلبات المرحلة القادمة معبرا عن شكره وتقديره باسم كل جماهير التبلدى للكوتش جبره للفترة التى قاد فيها فريق الكرة وعن تسمية المدرب القادم اوضح خوجال ان المشاورات جارية ﻻختيار الطاقم الجديد وفى رده لسؤالنا له عن رشح اسم المدرب ابراهومة اوضح ان ابراهومة ضمن اﻻسماء المرشحه مع كابتن محمد الفاتح واخرين واستبعد خيار المدرب اﻻجنبى فى هذه المرحلة لعدة اسباب وكشف خوجال فى ختام حديثه ان الهﻻل سيشهد عدد من القرارات والترتيبات فى الجوانب اﻻدارية والفنية ﻻستقرار فريق الكرة فضﻻ عن الترتيبات التنظيمية والمشاريع اﻻستثمارية التى تصنع استقرارا تاما بالنادى

 

خوجال الابيض

 

حمل تطبيق كورة سودانية لتصفح اسهل

لزوارنا من السودان  على متجر 1موبايل

http://www.1mobile.com/net.koorasudan.app-2451076.html

لزوارنا من جميع انحاء العالم من متجر قوقل

https://play.google.com/store/apps/details?id=net.koorasudan.app

لزوارنا من الصين الشعبية

http://www.androidappstore.mobi/EN/displayproduct/112531/playstore

 

 

 

 

 

 

المشاركة

2 تعليقات

  1. صفقة اللاعب مكورو المالية مع هلال التبلدي تدل على ان السماسرة في ناديي القمه هم الذين يسجلون اللاعب و يدعمهم الإعلام فكيف للاعب يسجل في نادي قمه بمبلغ خرافي و عند الاستغناء عنه يسجل في نادي آخر بمبلغ مالي لا يمكن للاعب محلي أن يرضى به ناهيك بآخر محترف .
    و من هنا نقول أن الكرة السودانية لن ولم تتقدم

  2. هذا هو السعر الحقيقي لشيخ موكورو وامثاله فمتي كانوا هم افضل من اولادنا او اغلي منهم سعرآ. اما اوروبا او غيرها فهذه احلام مشروعه نتمني ان يوفق اللاعب في تحقيقها

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك