صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

رب قبيحة حال بينى وبينها الحياء ……

527

حدق العيون

خالد سليمان

رب قبيحة حال بينى وبينها الحياء ……

• لن نتسامى فوق جراحات الوطن …. ولن نخون عهدا لشباب غض الاهاب اثر الرحيل املا فى غد نحيا فيه نحن كرامة …
• الكتابة فى زمن الحزن والكآبة ترف مخجل … كم كان العشم ان نقف مع من باعوا شبابهم حبا وعزة وكرامه … من امتلأت صدورهم ايمانا … من لم يخيفهم ( الحثالة ) … وامنوا ( بالرسالة ) …
• لم يتعلم ( عبد الفتاح ) النسخة ( السودانية ) دروس التاريخ … لم يتعلم هو من اخر درس سطره هذا الشعب الملهم …. لم يتعلم وان فعل لكان هو ( جنرال ) اخر غير الذى نعرفهم ….
• لم يكن وما كان لنا ان ندخل فى تلك الشراكة البائسة مع ( عسكر ) لا يعرفون العهود ولا يصونون المواثيق … لم يكن لائقا ولا مناسبا ان نضع ايادينا فى ايادى من تلطخت ولا زالت اياديهم بالدماء …
• كم كان ( ثمن ) الشراكة الاولى وكم سندفع فى الثانية ؟؟؟
• لم ينل من خضبوا اياديهم بدم الشهداء القصاص فى جريمتهم الاولى وهاهم يعيدون انتاجها بعد ان امنوا العقاب … فهل يظن ( العسكر ) ومن سيواليهم ان تلك الدماء رخيصة علينا ؟؟؟
• اسوأ ما فى ذلك ( المؤتمر ) الذى ضم قتلة الامس ان ( البرهان ) او ( البهتان ) وهما سيان … اراد ان ( يسوق ) شقيق ( دقلو ) بعد ان سوق الشقيق الاكبر بعد مذبحة (القيادة ) فمنذ متى كان لهؤلاء ( القتلة ) اياد يمدونها للسلام ؟؟؟
• اما من هم على شاكلة ( التوم هجو ) فهؤلاء ظواهر طفيلية تنتشر فى ظروف الغيبوبة والانحطاط ومن واجب الشرفاء تعريتهم وكشف ملفاتهم المخجلة وعرض تاريخهم السياسى الملئ عارا …..
• حتما سيذهب ( الظل ) و ستزول الى غير رجعة ( كتائب الظل ) وستمضى ( قسرا ) وعنوة ( الكلاب ) … هى مسالة وقت ليس الا ….
• هل لا زالت ( الشرطة ) فى خدمة الشعب ؟؟؟ ام انها اصبحت تقتل هذا الشعب ؟؟؟
• هل لا زال ( الجيش ) مصنع الرجال ؟؟؟؟
• الا يستحى السيد رئيس ( القضاء ) ؟؟؟؟
• هل يتذكر السيد وزير العدل عدل السماء ؟؟؟
• اما ( الغائب العام ) فلن يستيقظ من( عفونة ) الطويلة التى بدأها بعد مذبحة القيادة وسيستمر ( سباته ) العميق … رغم ذلك فالقصاص ات ان لم يكن بيد الشعوب فلن يتاخر بامر من فى السماء ….
• بحثت عن ذلك ( الكاتب ) صاحب المواعيد ( المتاخرة ) علنى اجده يلعن ( العسكر ) او يسب ( الجنجويد ) …. لعلنى اراه يقود ( مظاهرة ) فى ( ودنوباوى ) فالغيته كعادته ( منافقا ) ( جبانا ) ….
• الا تستحى من مواقف اخوات ( ست النفور ) ؟؟؟
• دفعت ( ست النفور ) حياتها ثمنا للحرية فماذا دفع كاتب ( الكرات العكسية ) ؟؟؟؟؟
• اين هو بطل الحرب والسلام ؟؟؟؟
• اخر الحدقات :
• ولا زال الدكتور ( حمدوك ) يمثل خيار هذا الشعب ولن تتبدل ( القناعات ) ….
• لذلك ( الهلفوت ) ….. رب قبيحة حال بينى وبينها الحياء … فالان الحصة ( وطن ) …..

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد