رسميا.. مصر تعدل أسعار تذاكر كأس أفريقيا والفارق “50 جنيها”

0
33

بعد أسابيع من الجدل، قررت اللجنة المنظمة لبطولة الأمم الأفريقية التي تنظمها مصر الشهر المقبل، تخفيض أسعار تذاكر حضور المباريات.

وأثارت أسعار التذاكر، التي أعلن عنها في مؤتمر صحفي أواخر أبريل الماضي، ردود فعل مستنكرة وتعليقات غاضبة بسبب ما رآه كثيرون ارتفاعا بالغا في قيمتها.

وكانت اللجنة المنظمة قد حددت 100 جنيها مصريا (5.8 دولار أميركي) كسعر لتذكرة الدرجة الثالثة في المباريات التي لا يكون المنتخب المصري طرفا فيها، و300 جنيه مصريا (17.5 دولار) للدرجة الثانية، و500 جنيها مصريا (30 دولارا) للدرجة الأولى.

أما فيما يتعلق بأسعار تذاكر مباريات المنتخب المصري، سبق وحددت اللجنة 200 جنيها (11.64 دولار) لتذكرة الدرجة الثالثة و400 جنيها (23.3 دولار) للدرجة الثانية، و600 جنيها (35 دولارا) للدرجة الأولى، و500 جنيها (30 دولارا) للدرجة الأولى العلوية، و2500 جنيها (145 دولارا) للمقصورة الرئيسية.

وأثارت تلك الأسعار، غير المسبوقة في عالم الكرة المصرية، ضجة واسعة وانتقادات تركزت على غلوها الشديد، خاصة فيما يتعلق بتذاكر الدرجة الثالثة التي اعتاد عشاق كرة القدم أن تكون في متناول الجميع.
تغيير واحد

وبعد أيام من تعهد حكومي بـ”إعادة تقييم الأسعار”، نشر اتحاد الكرة المصري، على صفحته على موقع فيسبوك، اليوم الأربعاء، أن اللجنة المنظمة للبطولة قررت تخفيض أسعار تذاكر الدرجة الثالثة لمباريات مصر في البطولة، خلال الدور الأول، إلى 150 جنيها (8.78 دولار) بدلا من 200 جنيه، أي بفارق 50 جنيها، وذلك “حرصا منها على تخفيف العبء عن جماهير كرة القدم المصرية وزيادة تواجدها في المدرجات لتشجيع منتخب بلادها والاستمتاع بالبطولة التي تقام على أرض مصر”.

وأوضحت اللجنة أن ذلك الأمر جاء بالتنسيق مع الجهات المعنية وبناء على الدراسات التي أجريت في هذا الشأن، وروعي فيها عددا من العوامل المحددة لأسعار التذاكر مقارنة بالبطولات السابقة وعدد السكان ومتوسط دخل الفرد وتكاليف تجهيز الملاعب والقيمة التسويقية للبطولة الحالية.

وأكدت اللجنة المنظمة للبطولة أنها “كانت تود لو باستطاعتها تخفيض قيمة تذاكر الدرجة الثالثة لأقل من ذلك أو جعلها مجانية ، إلا أن عوامل تحديد أسعار التذاكر في البطولات الكبيرة حالت دون ذلك”.

وتنظم مصر بطولة أفريقيا، التي تقام للمرة الأولى بمشاركة 24 منتخبا، في الفترة ما بين 21 يونيو إلى 19 يوليو.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك