ركن الاطفال..كلاكيت خمسون عاما من خلف المايكرفون

0
2287

فريق ركن الاطفال

ركن الاطفال..كلاكيت خمسون عاما من خلف المايكرفون
عراقة التجربة وسيناريو شكل وجدان الطفل السوداني
كورة سودانية:الخرطوم
مدخل
يزدحم استديو على شمو بالاذاعة السودانية صباح الجمعة بالاطفال ونجوم
البرنامج الذين ظلو يجسدون شخصياته من خلف المايكرفون منذ ان كانو
اطفالا, المشهد هناك يعكس صورة لصعوبة التجربة وجهد العاملين عليها
لانتاج فكرة عميقة ومفيدة للطفل السوداني فالكل يمسك باوراقه ويهمم ليحفظ
دوره قبل ان يقف خلف المايكرفون ليقدم فقرته بطريقة المحترفين المتمرسين

[ad#Google Adsense]

على دور احبهم الاطفال من خلاله ورسموا لشخصيات البرنامج ملامح باخيلتهم
الصغيرة والواسعة
مشهد اول
ون تو ثري..ابدا..الاطفال الاعزاء اصدقاء برنامج ركن الاطفال نرحب بيكم
في حلقة جديدة من ررركن الاطفال..هكذا افتتح معد ومقدم البرنامج يوسف عبد
القادر الحلقة بعد ان اخذ اشارة البداية من المخرج ..وهناك بعيدا يجلس
الممثل المخضرم محمد شريف على مع ابنته الممثلة تهاني الباشا يتحازرون في
القصة التى سيقدمونها لصديق البرنامج الذي ينتظرهم لاسبوع كامل وبالقرب
منه يجلس دكتور سفيان احمد حسين يستعد لتقديم فقرته الراتبة الصحة
والتربية التي يملك من خلالها معلومة طبية مبسطة يسهل لعقل الطفل
استيعابها ايضا من طاقم البرنامج يشارك دكتور هيثم عبد السلام وفقرة غنية
بالمعلومات من هيئة المواصفات والمقاييس كبسولة دسمة تغذي عقل اطفالنا
مشهد ثاني
على طاولة في اخر الاستديو تجلس الحبوبة وابنتها يقلبون في اوراقهم
باهتمام شديد فالقصة التى سترويها الحبوبة يجب ان تحمل في مضامينها فكرة
كبيرة موضوعة داخل قالب درامي شيق وممتع اذن فهو تحدي فعلي عكفت الحبوبة
وابنتها على انتاج هذا الفعل بشكل اسبوعي لاربعة عشر عاما استعرضو خلال
القصص التي سردوها معظم الامثال السودانية
وهاهو العم فقيري يروي لنا نوادره بطريقته الطريفة والقريبة الى القلب
فهو مستعد دائما لتقمص الشخصيات وما ان يرسل له يوسف عبد القادر اشارة
البدء حتى يجسد فقيري سيناريو محبك لرجل كبير في السن يقدم كبسولات خفيفة
لتربية الاطفال وتوعيتهم,مجموعة الشجرة تقف خلف المايكرفون لتروي سيناريو
جديد في عالم الطبيعة والاشجار بقدرة عالية رسخت في ذاكرة كل من تابع ركن
الاطفال في اي مرحلة من مراحل حياته ,المجموعة الشعرية تقدمها صبايا
صغيرات يمتلكون قدرات عالية في العمل الاذاعي على ال غم من صغر سنهم يبدو
انهم تعملو سر الوصفة السحرية لمن يقفون خلف مايكرفون الاذاعة
مدخل للخروج
ركن الاطفال يعد من اقدم البرامج في الاذاعة السودانية ومنذ انطلاقتها
الاولى واستمر لنصف قرن من الزمان ولايزال في جعبة معد البرنامج يوسف عبد
القادر الكثير والجديد لتقديمه للمستمعين ويعمل معه بذات القناعة كل
العقد الفريد من النجوم الذين يعملون معه تحديدا نحو تربية وتوعية الطفل
السوداني وتشكيل شخصيته ليقود هذا الوطن في الغد,وضع المدير السابق
للاذاعة المخرج معتصم فضل بصمته الاخراجية على البرنامج منذ اطلاق صافرة
البداية

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك