صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

سيحة: لو كنت حكماً لمباراة المريخ وحي العرب لما احتسبت هدف علي جعفر !!

83

علّق خبير التحكيم المعروف فيصل سيحة على الأخطاء التحكيمية التي صاحبت المباريات الأولى في مسابقة الدوري الممتاز من خلال برنامج عالم الرياضة التلفزيوني اليوم الجمعة وعلق سيحة تحديداً على مباراة المريخ وحي العرب بورتسودان التي اقيمت بالشرق وانتهت لمصلحة المريخ بهدف سجله علي جعفر، ووجّه سيحة انتقادات لاذعة للحكم المساعد مبيناً أنه لم يتحرك بتاتاً عندما أحرز المريخ هدفه مبيناً أن هذا التصرف فيه خطأ تحكيمي واضح مبيناً أن المساعد كان يجب عليه التأكيد على صحة الهدف وأن (يجري مسافة من 25 إلى 30 متر في اتجاه الملعب والعلم على الأرض ونظره إلى الحكم، وذكر سيحة أنه لو كان في مكان حكم المباراة لما احتسب هذا الهدف بعد أن ظل الحكم المساعد متوقفاً في مكانه ولم يؤكد أن الهدف صحيح، وقال سيحة إن الصحيح أثناء تسجيل الهدف ينبغي على الحكم المساعد أن يجري باتجاه منتصف الملعب ليؤكد صحة الهدف بين الحكم ومساعديه، وأبان سيحة أن عدم تحرك الحكم لحظة التسجيل يعني هناك خطأ ما ينبغي أن ينبّه به الحكم، واستغرب سيحة من تصرف الحكم المساعد مبيناً أنه دولي قديم لكنه ارتكب خطئاً كبيراً أثناء المباراة وطالب سيحة الإخوة في اللجنة المركزية مشاهدة اللقطة وتنبيه الحكم على هذا الخطأ وتنبيه كل الحكام المساعدين حتى لا يُرتكب مثل هذا الخطأ في مقبل المباريات.

فيصل سيحة

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك أيضا
4 تعليقات
  1. محمد حسن جلوال يقول

    خطأ الحكم هل يحمل وزره المريخ يا اخي اتقوا الله وأهلوا حكامكم بما ان اللاعب أحرز هدفا صحيح فلما يعاقب النادي عاقب رجل الراية الحمار بدلا من الفتاوى الغريبة التي لا تقدم ولا تؤخر

  2. هرب وانضرب يقول

    سيحة دابر يرضي الهلالاب بأي وسيلة ولو الكلام دا حصل للهلال لما تجرأ وقال ما قال ..الهدف صحيح ولو اخطأ حكم الراية ما ذنب المريخ ؟ سيحة متملق زي كامل سعيد المتملق والحاقد الاكبر ..ربنا يشفيهما

  3. الصديق يقول

    وما ذنب المريخ ان لا يحتسب الهدف اذا لم يركص الحكم نحو منتصف الملعب لكي يثبت صحة الهدف؟ هذا خطا يتعلق بالحكم المساعد ولا يهم المريخ في شيىء. قاتلك الله يا حلبي.

  4. وائل وليد احمد يقول

    الحمدلله ان الحكم كان صاحب تقدير سليم ولم يكن بغباء فيصل سيحه ولجنة التحكيم التي ينتمي اليها (سيحة) والحكم المساعد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد