شاب يسجد شكراً لله داخل قفص الاتهام

0
67

في واقعة غير معهودة سجد متهم سجود شكر داخل قفص الاتهام، فور إعلان براءته، وظل الشاب ساجداً لنحو ربع ساعة وسط دموعه ودهشة قاضي المحكمة والحضور، وكان الشاب يواجه الاتهام بالاستيلاء على مبلغ 600 ألف جنيه عن طريق الاحتيال على مكاتب التحويلات المالية، حيث واجه متهمون معه في وقت سابق عقوبة السجن 5 سنوات، ودفع مبلغ 400 ألف جنيه، وبرأته محكمة جنايات الخرطوم شمال برئاسة القاضي محمد المعتز من الاتهام المنسوب إليه، وأمرت بإخلاء سبيله في الحال ما لم يكن مطلوباً في بلاغ آخر، وتتلخص وقائع الدعوى في أن الشاكي لديه ثلاث مكاتب تحاويل مالية بأماكن متفرقة بالعاصمة، وفي العام 2017 دون بلاغ أفاد فيه بأن مجموعة مكونة من خمسة شباب ترددوا على مكاتبه، وأن أحدهم يدعي أن لديه تحويلاً مالياً، وعند فتح الموظف لدفتر التحاويل يصطاد منه اسم ورقم تلفون وقيمة التحويل بسرعة، ويخطر البقية، وتبدأ عملية التزوير بإغلاق الشريحة، واستخراج رقم وطني ببيانات الشخص وصورة أحدهم، ويعود أحدهم مجدداً للمكتب، ويصرف المبلغ بتلك المستندات، وبعد فترة يأتي صاحب التحويل الحقيقي ويتفاجأ بأن المبلغ تم صرفه، وتمكنت السلطات من القبض على أربعة منهم، وأشارت إليه بينات اتهام، لكنه تعذر القبض علي ، وفصل الاتهام في مواجهته، فيما تمت محاكمة الأربعة بالسجن 5 سنوات ودفع مبلغ 400 ألف جنيه، وبعد القبض عليه تأكدت المحكمة من خلال البينات أنه لا علاقة له بالوقائع، وأنه لم يكن متواجداً بمنطقة الجريمة وقت حدوثها، وإنما كان خارج العاصمة .

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك