صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

شانتير يذبح هلال الابيض من الوريد للوريد وينال السخط

1٬083
كتب / ميسره بلدو
انتهي اللقاء الذى شهده ملعب دار الرياضة بام درمان والذي جمع الهلال الابيض والامل عطبرة عبر مباراه قوية وساخنة من قبل الفريقين وفي شوط اللعب الاول الذي تسيده هلال الابيض بفضل ترابط خطوط اللعب الثلاثة تغاضي حكم اللقاء الدولي محمود شانتير عن ركلتي جزاء للهلال بعد ان لامست الكرتين ايدي مدافعي الامل الامر الذي جعل جماهير هلال الابيض علي قلتها تثور وتسخط علي اداء الحكم وفي شوط اللعب الثاني اجري الجهاز الفني للفريقين بعض التبديلات وفي الهلال حل مصعب جلنجات بديلا لمعاذ خميس وحل كذلك مهند الطاهر ومؤيد عابدين ومحمد كنو وعمر مالودا بدلاء لكل من مازن محمدين وعبدالرحمن كرنقو وابراهيم النسوروامين ابراهيم ليحرز البديل الناجح مصعب جلنجات هدفين لم يحتسبهما قاضي الجولة شانتير وسط دهشة الذين تابعوا اللقاء لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي ليرتفع هلال الابيض بنقاطه الي خمسين نقطة محافظا علي المركز الثالث فيما ارتفع الامل عطبرة لتسع واربعين نقطة في المركز الرابع وفاز نجم وسط هلال الابيض عمرو مبارك خواجة بجائزة نجومية المباراه المقدمة من مصنع المدينة المنورة للسيراميك والبورسلين وقدمها الاستاذ / ايمن بدوي مسئول العلاقات العامة والتسويق بالشركة وادي لاعبو الفريق مباراه كبيرة وبمسئولية تامة ويواجه الفريق نادي المريخ الفاشر في الجولة القادمة في الاول من اكتوبر المقبل بملعب استاد الخرطوم عصرا
قد يعجبك أيضا
3 تعليقات
  1. صلاح يقول

    شانتير معروف بميوله الدلقونية، وهو عاوز يعطل هلال الأبيض عشان مايلحق الدلقون المدفور التعبان ويزحلقه من المركز الثاني، عشان كده يا ولدنا هلال الأبيض مافي ليكم طريقة غير تطبقوا الحنة للدلقون وتدوهوا مسمار تاني، وبإذن الله سيد البلد يختكم في المركز التاني بمسمارين حلوين !!
    الله أكبر على الدلقون وحكامه !!

  2. زين العابدين يقول

    اولا التحية ليكم ولمجهودكم

    خبر طالع من المنسق الإعلامى الهلال الأبيض اكيد حايقول الحكم ظلمنا بس ينشر الخبر فى موقع قومى دى ماهضمتها معناها مفروض المنسق حق الأمل كمان يكتب انه الحكم ظلمتا وتنشرو ليه ..غايتو حلوها يا ناس كورة سودانية

  3. صلاح يقول

    وطالما إنو الموقع قومي فمن حق أي زول يدلي برأيه، ومن حق الحكم يجي نفس الموقع يدافع عن نفسه، ده إذا كنت فاهم يعني أيه معني قومية ! أما سياسة ما يطلبه القراء دي فلا مكان لها في المواقع القومية، إلا إذا كان الخبر ده بالذات هبش الجماعة الطيبين ههههه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد