صحيفة كورة سودانية الإلكترونية

*شلش يهزم المريخ !*

1

بهدوء*
*علم الدين هاشم*

فعلها الامل واسقط المريخ من حساباته وازاحه عن الصدارة بجدارة بعد الفوز عليه بهدف لاعبه السادات في مباراة حماسية قوية اشعل نيرانها جمهور الامل باعلامه وهتافاته التي لم تنقطع حتي اعلان صافرة النهاية !
بكل صراحة استحق الفهود الفوز الغالي والثمين بفضل ذكاء مدربه كفاح صالح الذي اخرج لسانه طويلا وكسب التحدي باقل مجهود بعدما نجح في كيفية استغلال النقص الذي عاني منه المريخ طوال الشوطين وظهر ذلك جليا في حالات التوليف التي لجأ اليها الكابتن جمال ابوعنجة حتي يعبر بفريقه هذه الظروف الصعبة واظنه فد نجح في ذلك وغطي علي كثير من الثغرات التي عجز مدرب الامل في اختراقها علي مدار الشوط الاول قبل ان يخسر المريخ النتيجة في الجزء الاخير من المباراة نتيجة اخطاء يسأل عنها اكثر من لاعب فشلوا جميعا في التصدي لهجوم الامل وهو يتبادل الكرة حتي وصلت الي لاعبه السادات فوضعها سهلة في شباك الحارس الامين ابوعشرين الذي يستحق الاشادة والتقدير علي بسالته في التصدي لكثير من المحاولات الهجومية الخطرة ويكفي نجاحه في الحفاظ علي شباكه نظيفة في الشوط الاول رغم الضغط الهجومي الذي نفذه الامل بحثا عن حسم مبكر لنقاط المباراة .
النقص الدي عاني منه المريخ بالامس لم يمنعه من تهديد مرمي الامل بحزمة من الفرص المهدرة كانت كافية في منح الزعيم الفوز الذي سافر من اجله الي مدينة الحديد والنار املا في المحافظة علي مقعد الصدارة حتي نهاية مباريات الدور الاول ،، حيث تباري وتفنن كل من سيف تيري والنعسان ورمضان عجب والصادق شلش في حرق اعصاب الجماهير بسبب عدم التركيز والتوهان وفقدان الكرة بسهولة امام مرمي الامل وهو مازاد من الضغط علي لاعبي المريخ واضعف من تركيزهم الذهني واعتقد ان كل من تابع انفراد الصادق شلش (هو والقون ) كما يردد معلقنا الرياضي الكبير الرشيد بدوي عبيد لابد ان يصاب بجلطة وشلل لان اضاعته لهذا الهدف المضمون في الدقيقة ٦٧ كان سببا مباشرا في هزيمة المريخ بهدف السادات بعد ٤ دقائق وكأن الاخير اراد ان يعاقب شلش والمريخ علي اضاعة هذا الهدف الذي لو سكن شباك الفهود لغير من النتيجة مباشرة لمصلحة الزعيم !
ملامح خسارة المريخ للنتيجة بدت واضحة قبل انطلاق المباراة بسبب التشكيلة الاضطرارية التي خاض بها ابوعنجة هذه المباراة امام خصم عنيد وشرس وسط جماهيره نتيجة لعامل الاصابات والغيابات والايقافات التي حرمت المريخ من ابرز عناصره الاساسية في الخط الخلفي صلاح نمر وامير كمال والتاج ابراهيم والتاج يعقوب يضاف الي ذلك خروج التش (روح الفريق ورمانته ) مصابا من الشوط الاول بسبب العنف والخشونة غير المبررة من لاعب الامل ياسر فوله نتيجة لتساهل الحكم ياسر الله جابو وتغاضيه عن الكثير من المخالفات .
عموما نتمني ان يسعي مجلس الادارة في عملية تسريع علاج المصابين واغلاق ملف التسجيلات املا في العودة بقوة وتصحيح المسار من اجل استرداد مركز الصدارة .

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد