أمطار كريمة.. جرس إنذار

0
23

خارطة الطريق
ناصر بابكر

* على الرغم من أن الأمطار التي هطلت بمدينة كريمة عصر أمس وأدت لتأجيل مباراة الأهلي مروي والمريخ لليوم بعد أن إمتلأت أرضية ملعب المدينة الرياضية بالمياه، ستفقد الطاقم الفني للأحمر بقيادة ابراهومة (24 ساعة) مهمة وثمينة في إطار التحضيرات لموقعة السبت (24 أغسطس) أمام شبيبة القبائل .. إلا أنها تبدو من زاوية أخري مهمة ومفيدة كونها تقرع أجراس الإنذار لإتحاد كرة القدم السوداني ولجنة مسابقاته من ناحية والأندية الأربعة الممثلة للسودان في المسابقات الخارجية قاريا واقليميا من ناحية أخري أكثر أهمية.
* إذ كشفت الأمطار أزمة إنعدام التصريف في جل الملاعب السودانية بما فيها الملاعب التي تستضيف مباريات مسابقة الممتاز ما يعني أن شبح التأجيل ما زال يهدد الكثير من المباريات في الجولات المقبلة وهي معضلة ينبغي أن تتحسب لها لجنة المسابقات مبكراً مع ضرورة الترتيب لإيجاد حلول جذرية لمشكلة البنية التحتية للملاعب السودانية خلال المرحلة الإنتقالية التي تدخلها البلاد عبر عمل منظم وعلمي يؤسس لمستقبل أفضل لكرة القدم السودانية خلال السنوات المقبلة.
* ومع اقتراب موعد مباريات الإياب الإفريقية لأنديتنا في بطولتي الأبطال والكونفدرالية، يبقي الخطر محدقاً بممثلي السودان الأربعة في ظل إمكانية أن يتكرر ذات المشهد الذي تابعناها في ملعب المدينة الرياضية بكريمة أمس في المباريات الإفريقية حال هطور الأمطار بكثافة قبل إنطلاقة المباريات أو أثناءها دون أن ننسي أن (الكاف) كان قد أرسل تقريراً للإتحاد السوداني حوي الكثير من الملاحظات السلبية على حالة الملاعب السودانية أوضح من خلاله أنه قرر منع الأندية والمنتخبات السودانية من اللعب على استاد الخرطوم، وموجها بإقامة مباريات الهلال بملعبه عصرا حال عدم معالجة النادي لمشكلة سوء الإضاءة، ومطالبا المريخ بمعالجة مشكلة أرضية الملعب والأهلي شندي أيضا بمراجعة وضعية ارضية ملعب شندي وبعض المرافق.
* وإن كانت الأندية المعنية شرعت في تجهيز ملاعبها وتلبية متطلبات الإتحاد الإفريقي (الكاف) ومراجعة الملاحظات التي وردت في خطابها حتى تكون الملاعب جاهزة لاستقبال مباريات الإياب الإفريقية، فإن الأمطار التي أغرقت ملعب كريمة ينبغي أن تكون بمثابة ملاحظة إضافية غاية في الأهمية لتلك الأندية لمراجعة مسألة التصريف بملاعبها أو على أسوأ الفروض تجهيز آليات شفط المياه في الملاعب حال صعوبة معالجة مشاكل التصريف في الأيام القليلة المتبقية على موعد مباريات أنديتنا التي تلعب أيام الجمعة والسبت والأحد لأن هطول الأمطار بكثافة يظل متوقعاً تحت أي لحظة هذه الأيام مع ضرورة تجهيز مولد في كل ملعب تحسباً لإنقطاع التيار الكهرباء.
* المريخ تحديداً يبقي معنياً بشكل أكبر بتلك الملاحظات المهمة لأن ملعبه القلعة الحمراء سيستقبل يوم الجمعة 23 أغسطس مباراة الخرطوم الوطني وآرتا الجيبوتي في إياب الدور التمهيدي لمسابقة الكونفدرالية وأي تأجيل لهذه المباراة لـ(24 ساعة) بسبب الأمطار سيؤدي لربكة كبيرة لأن المريخ يستقبل السبت 24 أغسطس شبيبة القبائل وهي وضعية ينبغي التحسب لها جيداً مع ضرورة الإهتمام بالتفاصيل التنظيمية بشكل دقيق خصوصاً وأن اللوائح تمنح الفريق الضيف حق التدرب بملعب المباراة وفي نفس توقيتها قبل يوم من المواجهة ما يعني أن شبيبة القبائل يملك حق التدرب بالقلعة الحمراء يوم الجمعة في الفترة المسائية وبالتالي يبقي التنسيق ضروريا لتوقيت إنطلاقة مباراة الخرطوم والفريق الجيبوتي حتى لا يتعارض مع توقيت تدريب الفريق الجزائري دون أن ننسي أن المريخ نفسه يحتاج لأداء تدريب أو أكثر بالقلعة الحمراء قبل مواجهة السبت.
* السودان دخل عهد جديد نتمني أن نشهد خلاله تغييرا جذريا لكل المظاهر السالبة في التي أقعدت البلاد عن ركب التطور سنينا عدداً، ونسأل الله أن يتحلي الكل بالمسئولية لمواكبة التغيير المنشود وأن نتعامل جميعا بجدية مع المرحلة المقبلة لبدء رحلة النهوض بالسودان كل في مجاله حتى نشاهد عملا منظما ومرتبا يسبق تخطيط متقن يراعي لكل صغيرة وكبيرة ويهتم بالتفاصيل لنجني من وراءه الثمار المأمولة.

المشاركة

أكتب رد

أدخل تعليقك من فضلك!
أدخل إسمك هنا من فضلك