على اثير الموجة 60 .. نجيب نور الدين يحكى تجربته الاذاعية

0
1514

على اثير الموجة 60.. نجيب نور الدين يحكى تجربته الاذاعية:

*ونحن اطفالا كنا نقول لليلى المغربي (صوتك شين ماتغني معانا) فأصبحت اجمل صوت اذاعي

*تسابيح خاطر ورشا الرشيد تلقو تدريبهم على يدي واسست هذا المركز بدعوة من حسن فضل المولى

*اذاعات الاف ام ضعيفة ولم تقدم للمجتمع شيئا واستثنى منها هذه الاذاعة!!

 

صاحب تجربة اعلامية عريضة ابرز ماميزها العطاء المستمر عبر مختلف النوافذ الاعلامية بداية من الاذاعة والتلفزيون وحتى بلاط صاحبة الجلالة الصحافة التى ترأس تحرير عدد من الصحف فيها بداية بصحيفة الاضواء وصوت الامة والاقتصادية وعمل ايضا مدير تحرير بصحيفة الصحافة ونائب رئيس تحرير بصحيفة الاخبار ثم الى خارج الحدود كمديرا لتحرير صحيفة الوسط البحرينية والان هو مدير مكتب صحيفة الوطن القطرية ,الاعلامي نجيب نور الدين في الجانب الاخر عشق المايكرفون واقتحم المجال الاذاعي وقدم عبر الاثير عددا من البرامج التى شكلت اضاءات في مسيرته الاعلامية ولايزال عطاءه من داخل استديوهات الاذاعة عبر برنامجه الاسبوعي (الموجة 60) الذي يحكي سيناريو التاريخ موثقا لمؤسساتنا العريقة..التقيناه في هذه السانحة ليحكى لنا عن تجربته بشيئ من التفصيل فتابعوا معنا..

 

*كيف كانت بدايات العمل الاذاعي ومن اتى بنجيب نور الدين الى الحيشان الثلاثة؟

اعتبر ان تجربتي الاذاعية بدأت باكرا منذ الطفولة كنت في السادسة من العمر كنت اتى الى الحوش بصحبة الاستاذة الاعلامية نعمات حماد وهى خالتى فتمكنت من الدخول للاذاعة والمسرح والاقتراب من عالم النجومية والاضواء وان تدحل الاذاعة في ذلك الوقت كان اشبه بالحلم خاصة لطفل في سني يسمع اصوات النجوم عبر الراديو فقط .والتحقت بفرقة اطفال الاذاعة وكنا نقدم مجموعة من اغنيات الاطفال تعاملنا مع عمالقة العمل الاذاعي امثال احمد عاطف وحسن عبد المجيد واحمد قباني ومحمد صالح فهمي ولن انسى اسرة المغربي في تلك الفترة كانت الراحلة ليلى المغربي في الوسطى اذكر عندما كانت تشارك معنا في الغناء ونحن في فرقة اطفال الاذاعة كنا نقول لها (ماتغني معانا صوتك شين) لتصبح بعدها اجمل صوت اذاعي

عدت مرة اخرى وتقدمت للاذاعة كممثل وانا في المرحلة الثانوية في حضور لجنة من العبقريات الاذاعية عفاف صفوت ومحمد طاهر وغيرهم واجتزت امتحان القدرات كممثل ومنحت شهادة بذلك ولكن لم امارس التمثيل حتى يومنا هذا

*متى بدات انتاج البرامج الاذاعية بشكل جاد؟

اول برنامج اذاعي انتجته كان في العام 1980 اسمه (اغنيات للاستماع) واذكر في تلك الفترة برنامج آخر قمت بتقديمه بعنوان (قصة خبر) استضفت فيه على امتداد ثلاثون حلقة كبار نجوم الصحافة في تلك الحقبة الاستاذ على حامد ومحمود ابو العزائم وبشير محمد سعيد ومحمد احمد عجيب وهؤلاء كانو من قيادات العمل الصحفي في الخمسينات

*ما ان يذكر نجيب نور الدين الاويذكر برنامج (نجوم بعيدة) كيف كانت ولادة هذا البرنامج ومن اين نبعت فكرته؟

هواشهر عمل اذاعي قدمته في مسيرتى الاعلامية كانت فكرته تدور حول اعادة من ابتعدوا عن الاضواء لدائرة النجومية مرة اخرى وحقق هذا البرنامج نجاحا كبيرا واستطعت من خلاله الالتقاء بعدد كبير من نجوم المجتمع بمختلف مجالاتهم وتعلمت من خلال البرنامج مالم اتعلمه في مسيرتى الاعلامية من فنون الحوار والمقابلات مايمكن ان يكون مدرسة كاملة في فن الحوار الصحفي

البرنامج الذي اقدمه الان برنامج (الموجة 60) هو نسخة معدلة من برنامج (نجوم بعيدة) الفرق اننى عبر نجوم بعيدة كنت اوثق لاشخاص وفي( الموجة 60 )اوثق لمؤسسات

 

*اين انت من الانتاج التلفزيوني. ؟

التلفزيون لدي فيه تجربة كمنتج لبرنامج كان يعرض كل جمعة بعنوان (قناة المنوعات) في العام 1995 وكانت فترة ثرة ,ايضا انتجت برنامج لقناة النيل الازرق اسمه (واسطة خير) قدمت منه حلقة واحدة فقط وتوقف لاضطرارى للسفر خارج السودان كما انني اسست قسم التدريب والبحوث بقناة النيل الازرق في العام 2006  بدعوة من الاستاذ حسن فضل المولى ودربت فيه عدد من المذيعين والمذيعات رشا الرشيد وتسابيح خاطر وامجد نور الدين

*ماهي رؤيتكم لاذاعات الاف ام التى انتشرت عبر الاثير؟

ضعيفة وركيكة واغلبها تجارب لم تضف للمجتمع والاعلام شيئا هي اعتمدت كثيرا على عنصر جذب الشباب بالغناء و اداء المذيعات ينقصه المهنية والتلقائية,استثنى منها اذاعة هلا التى اعتقد انها تعمل بمهنية

*اذن هذا التقييم ينطبق على اذاعة البيت السوداني ايضا ؟

البيت السوداني ليست من اذاعات الاف ام بالمعنى المتعارف عليه لانها ليست اذاعة خاصة انما هي اذاعة قائمة على نسق الاذاعة السودانية والعاملين فيها من ابناء الاذاعة

*هذا تحيز منك لاذاعة امدرمان لانك من ابنائها وشهادتك مجروحة؟

ابدا ليس تحيزا ولكنني اعتقد ان الاذاعة السودانية ساهمت بشكل كبير في تشكيل الاجيال السودانية خلال سبعين عاما

*الا تتفق معي ان هذه الاذاعات ساهمت بشكل ما في تقليل مساحة الاستماع لاذاعة امدرمان ؟

هذا حديث غير صحيح دائما يوجد هنالك مستمع للاذاعة الام وستحتفظ الاذاعة السودانية بامومتها

 

نجيب نور الدين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا